الثلاثاء ٢١ كانون الثاني (يناير) ٢٠٢٠
بقلم سناء الشعلان

بيت الثّقافة والفنون يحتفي بعبّاس داخل حسن وسناء...

بيت الثّقافة والفنون يحتفي بعبّاس داخل حسن وسناء الشّعلان

التّصوير بعدسة الفنّان: مايكل العمش

استضاف بيت الثّقافة والفنون الذي ترأسه الشّاعرة د. هناء البّواب الأديب العراقيّ المهجريّ عباس داخل حسن في أمسية شتويّة راقية جمعته بالأديبة الأردنيّة د. سناء الشّعلان حول تجربتهما الإبداعيّة.

وأدار الشّاعر د. عطا الله الحجايا هذا اللّقاء على وقع الشّموع وألحان الموسيقى وهسيس الكلمات المبدعة، حيث عرّف بالسّيرة الإبداعيّة لكلّ من الأديبين، كما قدّم رؤيته في أدبهما، وعلّق على الشّذرات النّقديّة التي دارت بين الأديبين والجمهور حول تجربتهما، وما قدّما من نصوصهما الإبداعيّة في الأمسية الأدبيّة.

وقدّم الأديب عبّاس داخل حسن إطلالة على منجزه الإبداعيّ والنّقديّ متدرّجاً في ذلك وفق سيرته الحياتيّة وتغيّر ظروفه ومعطياته، وقرأ على جمهور الحاضرين بعضاً من قصصه القصيرة جدّاً، كما تحدّث عن إبداعيّة الهندسة في القصّة القصيرة جدّاً ومسوّغات ولادتها وترعرعها ونشأتها.

في حين قدّمت الأديبة د. سناء الشّعلان تجربتها الإبداعيّة السّرديّة عبر نصّ قصصيّ سيريّ تحدّثت فيه عن تجربتها الشّعوريّة وسيرتها المفترضة لا الحقيقيّة التي تنتظم صوراً من معاناة المرأة العربيّة ومكابدات الكتابة وحدود الحقيقة والمتخيّل بينهما.

وتأتي هذه النّدوة المشتركة تأتي ضمن فعاليّات البرنامج الثّقافيّ للمجاورة الإبداعيّة بين د. سناء الشّعلان وعبّاس داخل حسن، وهي مجاورة هدفها خلق جو إبداعيّ تشاركيّ في بيئة واحدة لمدّة من الوقت ضمن فعاليات ثقافيّة وإعلاميّة وفكريّة واجتماعيّة مشتركة لأجل خلق تجربة إبداعيّة تبادليّة قادرة على إنتاج عمل إبداعيّ بخصائص مشبّعة بتجربة الآخر وأفكاره وأدواته الإبداعيّة.

رابط مرافق للخبر:

https://youtu.be/EokbaqvTCPM


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى