الخميس ١١ نيسان (أبريل) ٢٠٢٤

أشجارُ الهستيريا

كمال عبد الرحمن اسماعيل النعيمي

عمى اللون الواحد

انت ترى الإبرة في صحراء الليل
وترى الكذبة في شفة النائم
والصدق على الْسِنة المخمورين
وترى الميكروب المعويّ

يُغنّي

بين ضجيج الغدد البكماء
وترى فيما لا يبصرهُ الرائي
مدنا تركض في حوصلة النمل
وجيوشا تزحف في جنح ذبابه
وترى اللون الماجن
من بين جميع الالوان
لكنك اعجزُ من ان تبصر شمسا
اضعفُ من ان تلمح جبلا
ولأنك اعمى
اقف امامك منذ ملايين السنوات
ولست تراني!
عواء على اطراف الليل
بين جنون البقر المتمدن
والمدن المبقورة
كونُ عُواء
وقناعٌ من ادعية الوهم
واقنانٌ فقدوا طعم تحجرهم
ولات سويعة ضحك
فابكِ الان
على مخمصة لا يبلعها النسيان
ولايبلعك الحوت
فابلع نفسك
ان صهيل الموت
...هراء!

عزلة

قال مدير البلدية
ليس لدينا
اسفلت او اسمنت
فاكتأبت طرق لاحصر لها
وانعزلت روما!

ترخيص بالمنع

البرد شديد هذا العام
الجوع كبير هذا العام
والخوف مريع متكبر
ولهذا ماتت شامخة
..ما انحنت الاشجار لريح هذا العام!

مفارقة

ضحك القشتاليون
بكينا من كثرة ما ضحكوا
اهدونا اسيافا ومُدى
قالوا:
اقتتلوا بارك سعيكم الرب
ومنذ مئات الاعوام
ونحن نقتّلْ
.. بمُدى القشتاليين!

معادلة

في الليل
يصير الشعراء يعاسيب
والخفراء مسلة اغفاءات
والاطفال مغارة نوم
والطير سكونا
والشارع قحط الخطوات
والكون هدو..و..ء
..وانا ابكي!

عبودية

كان كولمبس
اول من فتّح
بوابات
لعبودية
هذا العالم!

عجب

اوقفني السراق بليل
ولما لم يجدوا
فيّ غنيمتهم
سرقوا لوني
.. ومضوا!

صوت الجوع

الصوت ضعيف
لايقوى
ولستَ بمصغ
كيف ستفهم؟
لك أذنان كأنفاق المترو
وانا لي لغة غامضة
لكن ما عندي فم
...فكيف ستفهم؟

عري

العيّارون انتشروا
بين شوارع قلبي
فتماسكتُ
ولكن ّ جريئا منهم
سرق عيوني
..فابصرت الناس عرايا!

غناء

غنّى
غنّى
حتى رقص الكون
..فتساقطت الأنجم!

شِبَاك

من منكم
يهتف بالسمكه
(اتت الشبكه
ميلي عنها
تنجي منها)
يا بشرا كلكمو شباك!

مباهلة

سلمتك اشجار الهستيريا
يابسة
يانعة
لاتعنيني
فغيومي ـــ دون غيومك ـ
لاترسل اسماء حسنى
وشفاهي محض صديد
لاتتقن غير الصمت
..اوَ لا تتعلم!

حريق

ادري ان ملاكا
سقط الليلة
خلف عيوب الشعراء
واحترقت اجنحة الغيم
زفيرا
يتنشقه الماجن
والطاهر
فهل لسواك ابيع ذنوبي
واجاهر:
حذائين
وفلاحين
وجزارين
وبغايا
بمقام الغار على المنقار
يا صدأ الشعر
ويا عصفورة اهلي
ادري ان ملاكا
..يحترق الليله!

استسقاء

منذ ثلاثين نصلّي
كي
..تأتي الامطار
قرعت قريتنا حنجرة السأم
و اوتار التوبه
وبكت نسوتنا
فرقا
خوف تصحر ادمغة الاطفال
صاح شيوخ القرية:
..يا منّان
فاندلع المطر جحيما يتشظى
ليس كباقي الامطار
منذ ثلاثين
وفيض المطر العابس يضرب قريتنا
حتى تلاشت
..ومات جميع الاطفال!

المقدوني الاخير

ماكان الاسكندر مجنونا
او طاغية
او مفتونا
لكنّه غنى
قبل شروع الموسيقا بالعزف
ولذلك لم يفهمه احد!

ضمان

يكفلني
الاعور
والاعشى
والاعمى
ولاتكفلني
..ممالك عينيك!

صدق

لم يعرف شيئا
غير الكذب
لم ينطق الاّ كذبا
لم يضحك الاّ كذبا
لم يصدق
...الاّ في موته !

دهشة

حين بكى
انفجرت عشرون قصيده
حين ابتسم
..ماتت كل الاشعار!

من انت؟

وتكون كما تهوى
ورّاقا او حوذيّا او جلادا
او اغنية لا يحفظها احد
او تعلن في السر غيابك
عن مدن لا تعرفها
وحضورك في زمن لا يعرفك
وتكبر ساعة تعجبك
خطايا من لم يخطىء
وتصغر يوم تتيه بوجهك
عن قافلة المقهورين
ولست بنادم
لكنّ جيوش الوقت تكذبك
ويمامات الغسق
تطارد عينيك على مدّ عماك
فتكلم..من انت؟
اتكون سواك ولا ندري!

جهل

يقرأ
يقرأ
حتى يسقط
..في بئر جهالة!

عتمة

استأنسني
فغشيته العتمة!

حلم

ايقظني النوم
صحوت
ولم احلم الا بالحلم
وذهبت اليه لكي ((اجدني))
فلم ((اجده))!

دعوة

من يسمعْ منكم
بشمس معالي الشعر
قابوس
فليصرخ صمتا
ثم يصفق
..حتى يفقد كفيه!

نداء

هل تعرفني؟
هل تسمعني؟
يسمعني الصمّ
يكلمني الخرس
ويراني العميان
اركض وسط لهيبك
مثل فراش مذبوح
... بالنار
هل تسمعني
هل .... ! ؟

رؤية

لاتحزن
اذ افقد بصري
..فدموعي ستراك!

غطرسة

لا حول ولاقوة
الا بالله
امطرني سبع ليال
وبكى
الجمني سبع سنين
وشكا
القمني جرحي
.. فبكيت!

سؤال

أمم تسجر متعتها
في مرح الغيب
اوجاع ترميك
بغفلتها
ووجوه
تترمل بالضحكات
فلمن سيبيع المجنون
.. عقيرة احلامه!

ومضة
وبكيتُ
لانك لاتدري
..أني ابكي!

احتراق

وزفرتُ
فاشتعل العالم!

كمال عبد الرحمن اسماعيل النعيمي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

الأعلى