الجمعة ٤ آب (أغسطس) ٢٠٠٦
بقلم مقبولة عبد الحليم

أطفال ..... قـانـا

أأصرخ ألما أم أنادي معتصما

فالعُرب نهرٌ كالسيل ينهمر

ومصابنا جلل وحزننا جبل

والقلب صريعا خر ينفطر

أطفال قانا بكيت دمعا ملتهبا

وشاركني بدمعي الصخر والشجر

جثثا حٌمِلتم ومات بقلبكم أملا

والروح فيكم نبراسها الخير

رعبا شهدتم وفي القلوب توجعا

خوفا عانيتم والآلام تستتر

ظلما وعدوانا أُخذُتم بغتة ً

هديتكم وصلت .. ويشهد القمر

ناديت... بصوتكم منهم صلاحًا

هيهات سيسمع من في أذنه وقر

صموا أذانهم عن الأصوات قاطبةً

وظلوا وكأن على رؤوسهم طير

فبعض الصبر والإيمان يا شعبُ

فلا بد لفلولهم يوما ... ستنقهر

فلن تبقى عروشهم بالماس مرصعة

فسيأتي يومٌ والكل ....يندثر

فوصمة عارهم على الجباه مطرزةً

مدى الحياة وبالتاريخ تنصهر

دمكم سيبقى للأجيال مفخرةً

وفي عال السماء في الجنات ينتظر

يوما سيأتي وتقوم الشعوب ثائرة

فتهزِمُ الغيَّ .. وللحق ستنتصر


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى