الجمعة ٢٦ كانون الثاني (يناير) ٢٠٠٧
بقلم أشرف شهاب

الاتصالات المصرى يستمع لخبراء الإنترنت اللاسلكي

عقد الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات فى مصر يوم الأربعاء 24 كانون الثانى/ يناير جلسة استماع استشارية برئاسة د. عمرو بدوى الرئيس التنفيذي للجهاز في إطار المرحلة الثالثة من العملية الاستشارية لتنظيم شبكات الإتاحة اللاسلكية ذات النطاق الواسع "BWA" أو ما يعرف بالانترنت اللاسلكي فائق السرعة. واستعرض الجهاز نتائج المرحلة الثانية وتناولت الجلسة عرض آراء الخبراء والمعنيين حول الخدمات التي تتيحها الرخصة وعدد الرخص التي سيتم الإعلان عنها والترددات التي ستعمل عليها.

وفي إطار استعداد الجهاز لمنح تراخيص تكنولوجيات الإتاحة اللاسلكية ذات النطاق الواسع أكد د. عمرو بدوى أن الغرض الأساسي من الجلسة هو التوصل لأفضل الممارسات المتعلقة بوضع إطار العمل التنظيمي اللازم لمنح الترخيص وصولا إلى تهيئة سوق الاتصالات المصري لاستقبال القرارات التنظيمية التي ينوي الجهاز الإعلان عنها قريباً، مؤكدا أن الرخص ستكون للإتاحة اللاسلكية للخدمات الثابتة وليس المتحركة.

كما أضاف أن الجهاز تلقى 23 ردا على الورقة الاستشارية المطروحة من شركات محلية وعالمية، ما بين مشغلي شبكات ومصنعي أجهزة وشركات صغيرة ومتوسطة الحجم، وأضاف أن منظمة "منتدى الواي ماكس" أبدت اهتمامها بالورقة الاستشارية وقامت بنشرها على منتداها وقامت أيضا بإرسال ردها إلى الجهاز ،ثم قام الجهاز بدوره بدراسة الردود المختلفة وتنقيح الإطار التنظيمي المقترح تمهيدا لمناقشته في ورشة عمل مع الشركات، وقد أظهرت المرحلة الثانية للعملية الاستشارية اهتمام الشركات تجاه العمل في نشر هذه الخدمات في مصر، كما أظهرت أيضا تفاعل الشركات العالمية مع الورقة الاستشارية مما يدل على نمو سوق الاتصالات المصري والذي يهيئ جواً مناسباً للاستثمار.

وأشار د. بدوى إلى أن الجهاز سيعلن قريباً عن اللائحة التنظيمية وكراسة الشروط النهائية لإنشاء شبكات الإتاحة اللاسلكية ذات النطاق الواسع لتقديم الخدمات الثابتة لنقل الصوت والبيانات عن طريق ثلاث رخص وذلك بعد اعتمادها من مجلس إدارة الجهاز. كما أشار إلى أن مناقشة الاقتراحات المقدمة للرخصة لم تتوصل بعد إلى الموافقة على السماح للمشغلين الجدد الذين سيتم الترخيص لهم بتقديم شبكات دعم لشبكات الاتصالات الموجودة حاليا، أي التوصيل بين مواقع هذه الشبكات القائمة عن طريق الشبكات الجديدة التي سيتم الترخيص لها وهو ما يعرف بـ "باك هولنج".

كما أكد أن المقترح يسمح بذلك للمرخص له على مستوى شبكته فقط لتقديم الخدمات المسموح بها في الترخيص مثل ربط شبكات "الواى فاى" للمشتركين الذين يقدم المرخص له الخدمة لهم، موضحا أن الترخيص لن يشمل تقديم المرخص له بتقديم خدمات الربط لمحطات شبكات المحمول، كما شدد على أن هذا الإطار سيعمل على الحفاظ على ترددات الواى ماكس التي سيقدمها المشغل الجديد لتوفير الخدمة للجمهور بأسعار بسيطة، وعدم استخدامها لغير الأغراض التي سيتم الترخيص بها، وعدم إتاحة الفرصة لاستغلال الترخيص في تحقيق أرباح كبيرة غير مستحقة. ونوه بأن الورقة الاستشارية التي طرحها الجهاز تستهدف العمل بشفافية والحفاظ على مصالح الشركات المقدمة للخدمة والمشتركين.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى