السبت ٣ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠١٨
انطلاق فعاليات

المهرجان الوطني ال 12 لفيلم الهواة بسطات

انطلقت أمس الثلاثاء فعاليات الدورة ال 12 للمهرجان الوطني لفيلم الهواة بسطات برحاب المركز الثقافي، بحضور عدد مهم السينمائيين وممثلي وسائل الاعلام، وعشاق السينما، وذلك بتكريم السينمائي مصطفى الرجالي، الذي يعد ايقونة السينما السطاتية، مع تقديم تجربة سينمائية عراقية ممتعة من خلال فيلم" كابتن عادل" للمخرج امير البصري.

وقدم المحتفي به الذي القى في حقه الفنان توفيق حماني شهادة قيمة، للعمل السينمائي والجمعوي والثقافي والرياضي خدمات كبيرة، حيث يرجع له الفضل في ترسيخ ثقافة سينمائية محلية، انطلاقا من النادي السينمائي للمدينة الذي كان ينشط فيه بشكل كبير.

واكد كل من رئيس الفيدرالية المغربية لسينما الهواة ضمير الياقوتي ومدير المهرجان رئيس جمعية الفن السابع الجهة المنظمة سعيد النظام عل اهمية هذه التظاهرة، التي تلعب دورا كبيرا في استقطاب هواة السينما من كافة انحاء المغرب، فضلا عن اكتشاف المواهب، وتقوية قدراتها الفنية من خلال فيض من الورشات والفقرات التي تهم مستقبلهم المهني.
كما تم بالمناسبة التي عرفت حضورا وازنا لعدد من رواد السينما كالمخرج حسن بنجلون، التأكيد على دعم هذه التظاهرة دعما قارا ومستمرا، حتى يستمر هذا المشروع الثقافي الكبير، الذي يعد مشتلا حقيقيا لسينمائي المتقبل في المغرب.

وخلال حفل الافتتاح، الذي شهد تقديم وصلة موسيقية سينمائية تصويرية حالمة، من توقيع كل من الفنانين خالد بوعياد ومحمد بن مومن، بعنوان" لمعان"، صاحبت فيديو لعدد من الافلام الدولية التي صورت بالمغرب، تم تقديم المشاركين في الدورة خاصة مؤطري الورشات، فضلا عن لجنة التحكيم التي يراسها المخرج كمال كمال، هذا الاخير اكد في كلمة له على قيمة هذا المهرجان الذي يحتفي، ويشجع السينمائيين الشباب، والفنان عموما كثروة حقيقية، والذي يبقى مساهما قويا في المنتوج الحضاري للبلدان والشعوب.

وتشارك في الدورة 22 تجربة سينمائية هاوية لها رؤى مختلفة، تتبارى للظفر بجوائز المهرجان، تحت اشراف لجنة تحكيم تضم في عضويتها كل من أمينة شرادي، ورشيد بيي، وخولة أسباب بنعمر، وسليمان الحقيوي

كما تشهد الدورة تنظيم لقاء مفتوح، مع كمال كمال، والذي سيقدم ايضا ورشة حول موسيقى الأفلام باشراف من الفيدرالية المغربية لسينما الهواة الوطنيين. اضافة الى ورشة"التحليل الفيلمي" للناقد سعيد المزواري، ومحترفات جمعية الفن السابع المحليين، وتهم إدارة الممثلين يؤطرها المخرج رؤوف الصباحي، و "التصوير" يؤطرها المخرج محمد رائد المفتاحي.

ويلتقى اليوم الاربعاء بطلبة جامعة الحسن الاول نور الدين الصايل في محاضرة بعنوان"المهنة: هاوي"، اضافة الى تنظيم ندوة "السينما التجريبية عند مايا ديرين"، والتي سيشارك فيها عدد من السينمائيين الدوليين، كإليني ترانولي من اليونان، والفرنسيين بنجامان ليون، ومونيك بيريير، والأستاذ الجامعي يوسف ايت همو.

يشار الى أن هذه التظاهرة السينمائية، تنظمها جمعية الفن السابع حتى الثالث من شهر نونبر الجاري بدعم من وزارة الثقافة والاتصال والمجلس الجماعي لسطات ومجلس جهة الدار البيضاء - سطات، وبتنسيق مع الفيدرالية المغربية لسينما الهواة، وذلك بهدف تكريس روح السينما، كممارسة ابداعية لتاهيل المهارات وتهذيب الذوق الفني لدى الشباب.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى