الأربعاء ٧ حزيران (يونيو) ٢٠١٧
بقلم إنتصار عابد بكري

اما الآن

أما الآن
ابتسمْتَ
ونسيْتُ ما كنْتُ سأقول
حبة ريتالين تعيد تركيزي
الآن......
أما الآن
فإني سأُحّدِثُك
أني لن أحدِثُكَ
فقد سكت الكلام....
أما الأن،
اعلم
إنك عندما تصارح حقيقة الوجود
يصيبني مَس من جنون
لا توقظوني
فالوشاح الأسود مغمور بالماء
صبغته في سيلٍ سال في بلاد العروبة..
أسود
رمادي
أبيض
الوشاح شفاف... أحمر
أما الآن
فاذكر الله...

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى