الخميس ٨ أيار (مايو) ٢٠٠٨
بقلم عمر حكمت الخولي

تكريم الشَّاعر عمر حكمت الخولي

على ضوء نتائج مسابقة عيد الأمِّ الثانية للشِّعر، التي أقامها الموقع الخاص بمدينة "صافيتا" الأثريَّة التابعة لمحافظة طرطوس في الجمهوريَّة العربيَّة السُّوريَّة، وتقدَّم لها عدد من عشَّاق الشِّعر والأدب، تم اختيار قصيدة الشَّاعر عمر حكمت الخولي، وهي بعنوان "بِمَ أفديها؟" كأفضل قصيدة شاركت في المسابقة، وتم تكريم الشَّاعر عمر حكمت الخولي الذي زار "صافيتا" في 6 نيسان/ابريل 2008م من قبل إدارة ومشرفي الموقع، حيث قدَّموا له درع صافيتا وأثنوا على عمله الأدبي ككل.

وفي مستهل التكريم ألقى الشاعر قصيدةً مستوحاة من المناسبة، بعنوان "في الخلد نلقاكم" نقتطف منها:

مسيحُ الربِّ يرعاكُمْ
وأحمدُ ليسَ ينساكُمْ
وأمسِ إذا قدِ احترنا
غداً في الخُلْدِ نلقاكُمْ...
رسالةُ شعبنا تنمو
فشعراً قدْ رعى الرسمُ
رسالةُ شعبنا حُلُمٌ
سلامٌ فيهِ قدْ نسمو...
بلادي جودي تقديسا
(فأحمدُ) فيكِ، بل (عيسى)
فَهَا مطرانُكِ شيخٌ
وأمسى الشَّيخُ قسِّيسا...
قرأنا فيكِ وجدانا
وإنجيلاً، وقرآنا
مساجدُنَا، كنائسُنَا
وذاتُ الربِّ يرعانا...
أتيتُ لكُمْ، بأحزاني
بأشواقي، وأشجاني
فكيفَ أعودُ منكسراً
وأنتمْ جلُّكمْ هاني؟...
بلادي، كلُّها (خيتا)
فـ(عائشةٌ)، كما (ريتا)
فإنْ صلَّيتُ في الأقصى
أصلِّي فيكِ (صافي

تا


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى