الأربعاء ٥ حزيران (يونيو) ٢٠٢٤

خالد البلشى نقيب الصحفيين المصريين

هبة السيد

نقابة الصحفيين تدعم مسابقات ديوان العرب وستظل أبوابها مفتوحة للفعاليات الثقافية المماثلة

حرص خالد البلشي، نقيب الصحفيين المصريين علي التواجد والترحيب بالفائزين والأعضاء لجان التحكيم، ورموز الثقافة العربية، والحضور في حفل توزيع جوائز مسابقة ديوان العرب الأدبية في دورتها العاشرة التي حملت اسم الشاعر المصري الراحل محمود قُرَني، وأقيمت بقاعة محمد حسنين هيكل بنقابة الصحفيين.

وفى بداية كلمته أكد البلشي أن نقابة الصحفيين ترحب بإقامة الفعاليات الخاصة بمسابقة ديوان العرب فى مقر النقابة، مشيرًا إلى أهمية الدور النقابيّ في التّواصل مع الفعاليات الثقافية الرائدة المماثلة.

وأضاف البلشي: "نحن نسعد كقادة لنقابة الصحفيين بهذا التوجّه الثقافيّ المحمود لديوان العرب، ونشكر كلّ القائمين عليه". كما أعرب عن سعادته بأجندة فعاليات الاحتفالية الغنية والمتنوعة، موضحا أنّ نقابة الصحفيين كصرح عريق سوف تظلّ مكانًا مفتوحًا لجميع الفعاليات الثقافية المماثلة لمسابقة ديوان العرب.

وأشار البلشى إلي أن حرصه على أن يكون أول متحدث فى الاحتفال حتى قبل إلقاء كلمة ديوان العرب، وإعلان بدء الحفل رسميا، يدل على تقديره لهذه الفعالية الثقافية العالمية، التى ضمت مشاركين من العديد من دول العالم. وقال إنه أضطر أيضا إلى كسر القواعد المتعارف عليها فى مثل هذه المهرجانات الثقافية حتى لا يفوته حضور الحفل، والترحيب بالمشاركين وتهنئة الفائزين، بسبب ارتباطه بجدول أعمال مسبق واجتماعات نقابية. وقال: "رغم ارتباطاتى المسبقة، حرصت علي التواجد والترحيب بالحضور في هذا الحفل، لأن هذا الحفل يعتبر جزء من دور النقابة الممتد فى الحياة الثقافية العربية. وأكد حرص النقابة على استضافة مجموعة متنوعة من الأنشطة الثقافية والسياسية والاجتماعية لاستعادة روح النقابة ودورها.
وكانت قاعة محمد حسنين هيكل بنقابة الصحفيين قد شهدت وقاع حفل توزيع جوائز مسابقة ديوان العرب الأدبية في دورتها العاشرة، والتي أقيمت هذا العام فى الشعر العربي بفروعه الثلاثة "البحر، التفعيلة، النثر". وتم خلال الحفل تسليم الجوائز للفائزين الذين بلغ عددهم 13 فائزا.

كما تم تكريم خلال الاحتفال تكريم ثلاثة من رموز الثقافة العربية، هم الكاتب والروائي المصري سعد القرش، والكاتب الروائي المصري وحيد الطويلة، والشاعرة المغربية صباح القصير، كما تم تكريم اسم الشاعر الراحل محمود قرني، والتي حملت دورة هذا العام اسمه بحضور أفراد أسرته.

هبة السيد

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

الأعلى