الخميس ١٨ نيسان (أبريل) ٢٠١٣
بقلم جمال محمد إبراهيم

رمق السنين..

أجــريْـــتُ أقلامــي تُسَـــــاجِـــلُــهَــا فجَــاذَبتْـنــِي علـى قلــقِـــي أنامِـلُــهَـا
أهـدَى الخِضَـــابُ بزَنْدَيــــهَـا أزاهِـرَهُ وَأهدتـنِــيْ إلـى قـَــدَري حَـبائــلـُــهَـا
لـــْو أنَّ فـي السِّــــتيـنِ مِــن رَمَـــــقٍ لمَحـَــوْتُ مـا اكْتـتـبـَـتْ غـَـوائــلُــهَـا
وَلقـدْ رَسَـمتُ الشِّـــعرَ مـَــا انطفـَـأتْ نــاري ولا نَفـدَتْ عَنــهَـا سَـــوائـلُــهَـا
قصَـائـدُ الـدُّرِّ مِـنْ أســنانِــهَــا افـتـرَّتْ لـوْ أنّـهَـا ابتسَمَــتْ مَـا جُــنَّ قائـلُـهَـا
زهـَا الخِـمـَارُ على هــــامٍ يـتــوّجــهَـا زهـوَ المَنَـابـرِ قَـد هــامَتْ مَـحَافِـلُــهَـا
مَـا بالملــفِّ سِــوَى أطـلالُ زائــلــةً بعــدَ النّــــوَى هُـــدِمَــتْ مَنــَازلُــهـَـا
أحْـيـا حُنــوُّ يَــــراعٍ فـي أصَــابعِــهَا هَــذي الطّـلـــول فغـنَّــتْ لـي بَـلابِـلُــهَـا
إنّ الحيـــــاةَ تُــدانيـنــي أواخِــــرُهــا فكيـفَ تُمســكَ بــيْ عَمْـــداً أوائـلُــهَـا؟
سَــارَرتُـها عنــدَ الضُــحـَـى مَــرَحـــاً أُخْفِي افتتاني بِمَـا أخـفَــتْ غَــلائــلُـهَـا
أصغيـْتُ أســـمعُ أسـْـمَاراً تُغــازلـنـي فكيـْـــــفَ لـِــي أنْ لا أُغَـــــازِلُــهَـا؟

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى