الخميس ١٢ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٠٦
وسط منافسة شرسة من اللاعبين الكبار
بقلم أشرف شهاب

سوني إريكسون تطمح للمركز الثالث عالميا

تحتفل سوني إريكسون هذه الأيام بمرور خمسة أعوام على تأسيسها، وبكم هائل من الإنجازات، فمنذ إنشائها قبل خمس سنوات سعت سوني إريكسون لتحتل موقعا في عالم الاتصالات النقالة على صعيد العالم. هذا وقد أنشئت الشركة في أكتوبر من العام 2001 من قبل شركتي سوني اليابانية وإريكسون السويدية مناصفة وتعد اليوم رابع أكبر شركة مصنعة لتكنولوجيا الاتصالات واضعة نصب عينها أن تصبح واحدة من أكبر ثلاث شركات اتصالات في العالم.

مايلز فلينت

وبهذه المناسبة أكد مايلز فلينت رئيس سوني إريكسون: "نتمتع اليوم بالمصادر الجيدة والقيادة الحكيمة التي تؤهلنا أن نحتل موقعاً بين الثلاث الأوائل في قطاع الاتصالات النقالة. فقد استطعنا من خلال الجمع بين ميزات منتجات سوني ومنتجات إريكسون أن نطرح مجموعة من المنتجات والخدمات ذات المقاييس العالمية والتي منحتنا التميز وشكلت علامة فارقة لنا في السوق. حيث تاريخ الشركتين المؤسستين قدم لنا الكثير من الميزات التي لا يتمتع بها أحد سوانا في قطاع الاتصالات، فالبنية التحتية والخبرة الواسعة في مجال الاتصالات لشركة إريكسون إضافة لما تتمتع به شركة سوني من تميز وخبرة في مجال المنتجات الإلكترونية ومنتجات الترفيه، كل ذلك يتجلى واضحاً في منتجات سوني إريكسون. ونحن ننظر إلى السنوات الخمس الماضية كبداية ليس إلا، فالمستقبل يبشر بالكثير من التطور على صعيد تكنولوجيا الإلكترونيات الاستهلاكية وخدمات الترفيه في الاتصالات النقالة في مجال الصورة والصوت. وسوني إريكسون جزء هام من هذه الرؤية وكلنا ثقة من قدرتها على أن تحظى بمكانة أكثر قوة في سوق الاتصالات النقالة في المستقبل".

الموروث التاريخي:

حققت الشراكة بين مصادر الشركتين المؤسستين سوني وإريكسون، مكانة فريدة للشركة الوليدة. حيث استفادت من البنية التحتية والخبرة الواسعة في مجال الاتصالات لشركة إريكسون من جهة، والتطور الذي تتمتع به شركة سوني في مجال الالكترونيات. كما أتاحت العلاقة مع مجموعة سوني الفرصة لسوني إريكسون للتعرف عن كثب على تكنولوجيا الترفيه في بعض أكبر الشركات في العالم.

العلامة التجارية:

تعد سوني إريكسون إحدى أهم العلامات التجارية وأسرعها تطوراً في قطاع التكنولوجيا. وتقوم الشركة باستمرار بابتكار طرق جديدة لتعزيز اسمها التجاري من خلال رعاية الفعاليات المختلفة وحملات التسويق والدعاية، بالإضافة إلى الحملات الترويجة.
مثال: 1- رعاية الإتحاد الدولي لرياضة كرة المضرب للسيدات، وهذه العلاقة غير المسبوقة التي تجمع بين عالم التكنولوجيا والرياضة والتألق تقدم دعماً حيوياً وطويل الأمد للرياضة الأشهر في عالم الرياضات النسائية.
مثال: 2- تعمل سوني إريكسون باستمرار على الاستفادة بأكبر قدر ممكن من علاقتها بقطاعي الترفيه الموسيقى والبصري في مجموعة سوني، والذي يتجلى في العلاقة الترويجية مع كبار النجوم مثا كريستينا أغويليرا، ورعاية بعض أهم الأفلام كفيلم The Da Vinci Code.
هذا وقد أعلنت سوني إريكسون اليوم عن عملية تعزيز وتنشيط علامتها التجارية من خلال مظهر جديد أكثر ارتباطاً بالأسلوب الشخصي. ويقوم شعار الشركة الشهير بلونه الأخضر ومظهره السائل على فكرة الأفراد ومشاعرهم تجاه ما تستطيع منتجات سوني إريكسون وخدماتها تقديمه لهم في حياتهم اليومية.

أداء الشركة:

نمت شركة سوني إريكسون على مر السنوات الخمس الماضية بشكل كبير. وكان هذا التطور مبنياً على الانتشار والنجاح الكبير الذي حققته أول موبايلاتها كجهاز T610، الذي كان حينها إنجازاً كبيراً في عالم الموبايلات والذي ساهم كثيراً في تثبيت سوني إريكسون على الخارطة العالمية في مجال التصميم والابتكار، مفتتحة بذلك عهداً جديداً من المنتجات والملحقات والتطبيقات التي تتضمن أشهر منتجات شركة سوني مثل هاتف الـWalkman® الموسيقي وهاتف كاميرا الـCyper-Shot.

المنتجات، الملحقات والتطبيقات:

استطاعت سوني إريكسون خلال فترة وجيزة من الزمن أن تؤسس لنفسها حقيبة منتجات متكاملة تتألف من مجموعة كبيرة من الموبايلات وملحقاتها والعديد من التطبيقات. وفي السنتين الأخيرتين احتلت موقعاً ريادياً في مجالي التصوير بالموبايل والموبايلات الموسيقية وذلك بفضل النجاح الكبير الذي حققته موبايل الـWalkman® وموبايل كاميرا الـCyper-Shot. وتلتزم الشركة بتقديم تجربة غنية لمستخدمي الموبايل من خلال ابتكار الملحقات المتممة للتليفون والتطبيقات الجديدة التي تعزز تجربة المستخدم.

التصميم:

يتجاوز مفهوم التصميم بالنسبة لسوني إريكسون مسألة الشكل الجميل ويتخطاها إلى فكرة تحقيق التوازن المثالي بين الشكل والأداء. ويعد التصميم جزءاً أساسياً في كل خطوة من خطوات عملية تطوير المنتج في سوني إريكسون وعلامة فارقة بارزة في سجلها.

كما أضاف حسني العاصي مدير عام سوني إريكسون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قائلاً:" لقد كانت سنواتنا الخمس الماضية عبارة عن رحلة مثيرة، ونستطيع القول بكل ثقة أننا نجحنا في بناء سوني إريكسون كواحدة من أكثر العلامات التجارية إبداعاً وجاذبيةً في عالم صناعة الموبايلات. ونطمح من خلال سعينا الحثيث لجعل الموبايل جهازاً محورياً في حياة الفرد، لتقديم الكثير من التجارب الشخصية في كافة المجالات من الترفيه، التصوير والموسيقى، إلى مختلف مجالات الإتصالات والأعمال".


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى