الثلاثاء ٣١ آب (أغسطس) ٢٠٢١

صدور كتاب «روايتا الخاصرة الرخوة والمطلقة في الميزان»

عن در إلياحور للنّشر والتّوزيع في أبوديس-القدس، صدر كتاب بحثيّ للأديبة ديمة جمعة السّمّان تحت عنوان "روايتا الخاصرة الرّخوة والمطلقة في الميزان"، وهما روايتان للأديب المقدسيّ جميل السلحوت، صدرتا عن مكتبة كل شيء في حيفا.

تقول الأديبة السّمّان عن الأسباب التي دفعتها لإصدار هذا الكتاب:" عشرات الأقلام المبدعة كتبت عن الرّوايتين مشيدة بهما وبجرأة كاتبها، ليس في فلسطين فقط، بل في الوطن العربيّ أيضا، إذ أنّ قضيّة المرأة العربيّة واحدة في الوطن العربيّ أجمع. وقد ارتأيت أن أجمعها في هذا الكتاب ليكون داعما ومساعدا لكلّ من يرغب بعمل دراسة حول هذين العملين الإبداعيّين."

ويقع الكتاب في 230 صفحة من الحجم الكبير احتوت على دراسات تحليليّة للأديبة السّمان، وللدّكتور عوّاد أبو زينة، وعلى عشرات القراءات والمقالات النّقديّة للنّقّاد وللأدباء والمهتمّين بالشّأن الثقافي ومنهم: عزيز العرباوي من المغرب، محمود شقير، المحامي حسن عبّادي، فراس عمر حجّ محمد، محمد موسى عويسات، ابراهيم جوهر، رفيقة عثمان، نزهة أبو غوش، دولت الجنيدي، عمر عبدالرحمن نمر، جميلة شهادة، سماح خليفة، صباح بشير، حسن ابراهيمي ورشيد ابراهيمي من المغرب، وفاء بيّاري، إسراء عبّوشي، مروى فتحي جرار، د. رولا غانم، أسيل سلحوت، فاطمة أحمد مطر، ديانا أبو عيّاش، سجى مشعل، سمير الجندي، رائد محمد الحواري، د. عزالدين أبو ميزر، د.صافي صافي، عبدالله دعيس، المحامي رضوان صندوقة، عطاف الجولاني، شاكر فريد حسن، هدى عثمان أبو غوش، رائدة أبو الصوي وآخرون.

ممّا يذكر أن الأديب السلحوت أديب معروف صدر له أكثر من خمسين كتابا، وكتب في أصناف أدبية عديدة منها: الرواية للكبار وللفتيان، القصص للأطفال، التراث الشعبي، أدب الرحلات، الأدب الساخر، النقد الأدبي، وآلاف المقالات الأدبية والسياسية. ولا يزال أديبنا في قمّة عطائه.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى