الاثنين ٢٠ شباط (فبراير) ٢٠١٢
بقلم ناجي حسين

على منبر الحرية

يَا أُمَّـةَ المَجـدِ الأَبِـيِّ تَذَكَّـرِي ذِي القُدسَ يَـا بَغـدَادُ لا تَتَأَثَّـرِي
أَهلَ الفُـرَاتِ ودِجلَـةٍ فَلْتَفخَـرُوا صُوغُوا شُمُوساً مِن مَدَامِعِ مِحجَرِي
قَد حَانَ عَهدٌ والحُـرُوفُ تَجَمَّعَـتْ لِتَعِيشَ أُمَّتُنَـا ويَفْنَـى المُفتَـرِي
قَد كَانَ عِيسَـى والعَشَـاءُ فَخَانَـهُ مَنْ خَانَهُ ، فَهَل الخَؤُونُ سَيَشتَرِي
زَمَـنٌ أَبَـاحَ المُعتَـدُونَ دِمَاءَنَـا فَأَبَـاحَ تَجمِيـعَ البِـلادِ تَفَكُّـرِي
حَدبَاءُ هَبَّـتْ فَاتْبَعِيهَـا بَصْرَتِـي هُبِّي إِلَى الزَّحفِ المُقَدَّسِ واهْدِرِي
سَأَقُولُ لِلْكَلِمَـاتِ هَيَّـا فَاجْهَـرِي فَوقَ المَنَابِـرِ جَلْجِلِـي وتَمَنْبَـرِي
إِنِّي قَدَرْتُ عَلَى مُوَاجَهَـةِ العِـدَى فَدَعِي الهُمُومَ عَلَى تُرَابِكِ وامْطِرِي
أَموَاتُنَا مَازِلْـتُ أَسمَـعُ صَوتَهُـمْ والعَظْمُ فِي كُلِّ المَقَابِـرِ يَجْتَـرِي
خُذْ يَا أَخِي يَوماً بِثَـأْرِي وانْتَقِـمْ واجْهَرْ بِقَولِكَ فَوقَ أَعلَـى مِنبَـرِ
لَنْ يَرحَمَ التَّارِيخُ مَن يَـأْوِي إِلَـى أَعدَائِنَـا أَو مَـن يُبَـدِّدُ بَيْـدَرِي
فَدَمُ الشُّعُوبِ يَظَلُّ رَمـزَ خُلُودِهَـا فِـي رَايَـةٍ خَفَّاقَـةٍ لِتَـحَـرُّرِي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى