الثلاثاء ٣٠ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٢١
كتاب جديد للأستاذ أحمد اليبوري:

في شعرية ديوان روض الزيتون لشاعر الحمراء

عن دار الثقافة بالدار البيضاء، صدر للأستاذ أحمد اليبوري كتاب جديد، من 167 صفحة، بعنوان (في شعرية ديوان"روض الزيتون" لشاعر الحمراء) محمد بن إبراهيم، من مقدمة ومدخل وسبعة أبواب وملحق تحليلي.

حدّدت المقدمة توجه الكتاب في مقاربة تعتمد على تحليل قصائد ومقطعات الديوان، مع تطبيق طرائق تحليل النصوص والقواعد العامة للبلاغة العربية. أمّا المدخل العام (محمد بن إبراهيم: عصر وسيرة) فقد توقف فيه الناقد عند موقع الشاعر في خريطة التغيرات التاريخية، على المستويات الاجتماعية والثقافية والشعرية المعاصرة له والمؤطرة لإنتاجه.

أما الباب الأول، فقد بحث في موقع "روض الزيتون" في مٍرآة النقد، ذلك أن ابن إبراهيم شغل الناس بحياته وبشعره في الثلاثينيات والأربعينيات، بل وحتى بعد موته، ولا يمكن تصنيف شعره في خانة واحدة. بينما تناول الباب الثاني ،التفاعل النصي كاشفا عن إمكانيات وحدود شاعر الحمراء في مجال الإبداع الشعري بجميع مستوياته وأغراضه غير منساق وفق نموذج أسلوبي واحد، بل وفّق طرائق مختلفة في التعبير. وتطرق الباب الثالث إلى الأبعاد الوجدانية وما يمكن أن يُعتبر "نوعا من التسامي في مجال الإبداع في علاقته بالجمال، راسما رحلة الشاعر نحو عالم أكثر انسجاما وهدوءا". أما الباب الرابع حول الذات بين الوعي والإرادة فيتوقف عند المعاناة بوصفها حالة نفسية تتوزع فيها الذات بين الوعي بالمأزق، وعدم القدرة على تجاوزه. وينتقل أحمد اليبوري، في الباب الخامس إلى البحث في قصائد ذات طابع إصلاحي ووطني، ويخلص أن "بعض معانيها وصورها وتلويناتها الدلالية الصادقة، عمَّقَ حُبّ الوطن في محمد بن إبراهيم، مما يؤهل هذا الجزء من شعره ليكون القلب النابض، والصوت الصادق، والضمير اليقظ، في ديوان (روض الزيتون). وفي البابين الأخيرين، السادس والسابع، التفات إلى أصداء ذات أثر في شعر شاعر الحمراء، من قبيل الحرب العالمية الثانية ثم أصداء عربية كما تعكسها الأحداث السياسية الكبرى التي عرفها الوطن العربي، في فلسطين وفي ليبيا.

وبعد الخاتمة التي عرضت لخلاصات دقيقة للمباحث السابقة، يعود أحمد اليبوري إلى الاختتام بملحق ضمَّ نماذج تحليلية مركزة.

يعتبر أحمد اليبوري أحد كبار النقاد والباحثين المغاربة وبالوطن العربي، من المؤسسين للدرس الجامعي الحديث وللبحث العلمي فضلا عن إسهامه النقدي والثقافي خلال فترة طويلة، ومازالت أبحاثه حاضرة في الجامعة المغربية، والمرجعيّات النقدية.

من مؤلفاته السابقة:

 دينامية النص الروائي(1992).

 في الرواية العربية التكون والاشتغال(2000).

 تطور القصة في المغرب( 2005).

 الكتابة الروائية في المغرب: البنية والدلالة( 2006).

 أسئلة المنهج: حول رسائل وأطروحات جامعية(2009).

 ذاكرة مستعادة عبر أصوات ومنظورات(2014).

 في شعرية ديوان"روض الزيتون" لشاعر الحمراء( 2021).


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى