الأربعاء ١ أيلول (سبتمبر) ٢٠٠٤
بقلم كمال محمود علي اليماني

قديماً قالت الجدّات

قديماً قالت الجدّات

باب ٌ منه تأتي الريح

سدّه ُ كي تستريح

وسددتُ أبوابي جميعا

إذ الرياح ُ تجيئني يا صاح من كل الجهات

لكنني .. لم أسترح

لماذا ؟

صحتُ يا جدات

لماذا كل أبوابي مغلـّقةٌ

وتأتي الريح

تأتي الريح

تأتي الريح

حبيب القلب ياولدي

دع الأبوابَ مشرعةً

حبيب القلبِ لاتعدو وراء سرابك الخدّاع

فلن يجديكَ أن تحيا

ولو في قمقمٍ ألقوه في جبٍ

هناك وأسكنوه القاع

وإن ماجت بك الأنواءُ لا تفزع

ولاتعلِ الصراخ َ تقول ُ طف الصاع.. طف الصاع

فريحُ القهرِ ياعمري

فريحُ القهرِ لو تدري

تخبُّ خيولها ولدي

وتصهلُ في مدى الأضلاع


مشاركة منتدى

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى