الجمعة ٣ آب (أغسطس) ٢٠١٢
بقلم مادونا عسكر

كن جميلاً ترَ الوجود جميلا (16)

قد تضيع منك أحلامك كما تتسرّب المياه من بين أصابعك أو تراها تتهدّم أمامك فتشعر أنّك تغرق في مستنقع من الأحزان والآلام وبمتلك قلبك بعضاً من اليأس والخيبة.

تشجّع، وأعد بناء الحلم من جديد، ولو بقي لحظة من حياتك. فالحلم يشعل وجودك برغبة الحياة، وينعش أملك في مستقبل أفضل. لا تيأس أبداً، لعلّك وأنت في بحر يأسك، استيقظت يوماً على حلمك يتحقّق، فكيف ستعانقه وتستمتع به إن لم تكن جاهزاً لذلك؟

كن جميلاً واحلمْ
فالحلم ماء الحياة
وإن تهدّم الحلم يوماً
لملم الحزن واصنع منه حلماً


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى