الأحد ١٣ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠٢٠
بقلم آمال خاطر

لغة الضدَِ والضَادِ

متعبة أنا
من لغة التضّاد
بالضِّدِ والضّادِ
ما بين ...
الجليد والرمادِ
لأتسول ...
بالسؤال
بعد ألف موتٍ
على شاشة الأفق
في زمن الغيّبِ والمغيب....؟!!
لأبصر
عتمةُ تزمل العتمة
بظلال صمتها
وغيمةٌ
تليح بوجهها
لجهة غير معلومة
واقلامٌ
تبصم للعتمة
وغدٌ
يبكي الأمس
تحت أقدام اللاجدوى
وبعض القطيع
تاهت
في جبِّ الزمن
وآخرى
تعزف
نشيد الوطن
والذئاب
تعوي وتقرع الطبول
لتخرج
الثعابين
برقصة موت وطن
ليصعد بي
نهر الإغتراب
وأسكنني
خلف الضباب
بخوفٍ منتظر وقلب يحتضر
يسافر
بي من زمن اللازمن
لألتقيّني
بنهاية بداية
عامٍ
مبتور الساق
بلا وطن


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى