الأربعاء ٢٩ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٦
بعد نجاح تجربته فى جايتكس 2006
بقلم أشرف شهاب

مركز هندسة البرمجيات يشارك في جيتكس 2007

بعد نجاح مشاركته فى معرض جايتكس 2006، أكد د. جمال محمد علي رئيس مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات المعروف اختصارا باسم SECC مشاركته في معرض جيتكس 2007 الذى ستنعقد دورته السنوية السابعة والعشرين بمدينة دبى العاصمة الاقتصادية لدولة لإمارات العربية المتحدة.

وكانت دورة هذا العام التي انعقدت في الفترة من 18 إلى 22 نوفمبر 2006 بالمركز الدولي للمؤتمرات هى المشاركة الأولى للمركز الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا الذي يمنح شهادة الاستحقاق في البرمجيات CMMi التى تعتبر واحدة من أرفع الشهادات العالمية في مجال صناعة البرمجيات من خلال شراكة مع معهد هندسة البرمجيات الأمريكي Software Engineering Institute.

جانب من الجناح المصرى فى جيتكس 2006

ورحب د. جمال محمد علي رئيس مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات بنتائج مشاركة المركز هذا العام قائلا: "إن النتائج الأولية لمشاركتنا ضمن الجناح المصري الذي رعته هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ITIDA التي يتبع لها المركز, تؤكد أن اختيار جيتكس دبي ليكون أول حدث إقليمي وعالمي يعلن من خلاله المركز عن خدماته كان اختيارا صائبا لما يمثله المعرض من منصة إطلاق تزخر بالعديد من الإحداث والفعاليات الهامة وهذا ما سيجعلنا حريصين علي التواجد بصورة مؤثرة كل عام".

وقال د. جمال محمد علي: "شهد المركز العديد من جلسات العمل والاتفاقيات الأولية علي التعاون في مجال نقل الخبرة والتدريب وعمليات التقييم لتأهيل العديد من الشركات العربية للحصول علي شهادة الاستحقاق في مجال البرمجيات والتي تمثل أهمية كبيرة للشركات العربية التي تريد أن تنطلق بعملياتها لأسواق ابعد من النطاق المحلي والإقليمي".

وأضاف: " أبدت العديد من الشركات والمؤسسات وغرف صناعة تكنولوجيا المعلومات بمنطقة الخليج خاصة في السعودية والإمارات والكويت وقطر استعداداها للتعاون معنا. وهذا ما ستتم ترجمته إلي برامج عمل واتفاقيات شراكة وزيارات عمل متبادلة خلال الفترة القادمة. ويعزز من هذا التعاون أن العديد من شركات البرمجيات في هذه الأسواق لديها نظم عمل متطورة ستسهل عليها خطوات الحصول علي شهادة الاستحقاق في مجال البرمجيات بمستوياتها الخمس, خاصة في السوق السعودي والإماراتي الذي يزخر بالعديد من الشركات التي لا تقل كفاءة عن مثيلتها في الهند والصين".

وأوضح: "يسعي المركز إلي نقل الخبرة التي تكونت من مساعدة خمس عشرة شركة مصرية للحصول علي شهادات CMMi بمستوياتها الخمس، وهناك ثمانية شركات في الطريق. وهو العدد الأكبر بين جميع الدول في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا. إضافة إلي أن تجربة النجاح التي تحققت في السوق المصري يمكن تحقيقها في أسواق الخليج التي يوجد بها العديد من شركات البرمجيات الواعدة ولكن لا يوجد من ضمنها شركة واحدة حاصلة علي شهادات الاستحقاق في البرمجيات وهي نقطة هامة يجب أن تلتفت إليها شركات البرمجيات في دول مجلس التعاون الخليجي".

الجدير بالذكر أن المركز كان قد كشف خلال معرض جيتكس دبي 2006 لأول مرة عن الإصدار الجديد من دليل الجودةSoftware Process Improvement Guide-SPIG K ، وهو دليل مصري خالص يرجع للمركز كافة حقوق الملكية الفكرية الخاصة به. وهو الذى ابتكره خبراء المركز بهدف مساعدة شركات البرمجيات التي تريد أن تطور من أدائها، ويعتبر بمثابة خريطة إليكترونية متكاملة تبدأ مع شركات البرمجيات من مرحلة التقييم الأولية حتي الحصول علي ارفع المتسويات في شهادة الاستحقاق في مجال البرمجيات .

ويمتلك المركز علاقات تعاون وشراكة مع العديد من الجهات الدولية بالإضافة للمعهد الأمريكي لهندسة البرمجيات فهناك قنوات تعاون مفتوحة مع معهد البرمجيات الأوربي ESI والوكالة الكورية للتعاون الدولي KOICA وكذلك مع هيئة المعونة الأمريكية USAID والمركز الإنمائي للأمم للمتحدة UNDP، كما يرتبط المركز بمبادرات ناجحة مع العديد من الشركات العالمية مثل شركة موتورولا "Motorola" ، وهناك شركة " آي بي إم "IBM" من خلال مبادرة لإتاحة مجموعة من أدوات التطوير لشركات البرمجيات المصرية من خلال رخص برمجيات Rational بأسعار في حدود 10% من سعرها الأصلي لتشجيع شركات البرمجيات علي احترام حقوق الملكية الفكرية والعمل ببرمجيات قانونية، وهناك اتفاقيات مماثلة مع كل من شركة أوراكل "Oracle" وشركة مايكروسوفت "Microsoft" وتستفيد من هذه المبادرات أكثر من 100 شركة مصرية.

وطرح المركز خلال المعرض خبرته من واقع التعامل مع شهادات عالمية حديثة مثل شهادات Team Software Process و شهادة Personal Software Process وهم بمثابة شهادات اعتماد للإفراد ولفريق العمل. وقد تمكن المركز من تأهيل اثنين من خبرائه ليصبحوا مدربين معتمدين من معهد هندسة البرمجيات الأمريكي لتدريب المتخصصين بالشركات على نموذج PSP وكذلك تدريب مجموعات العمل على نموذج TSP لاكتساب المهارات الفنية على العمل الجماعي.

وعرض المركز خلال جيتكس دبي 2006 النتائج الأولية لوحدة البرمجيات المدمجة التي تم إنشائها بالتعاون مع الوكالة الكورية للتعاون الدولي KOICA، ويهدف المشروع إلى النهوض بصناعة البرمجيات المدمجة في مصر التي تعد اتجاه عالمي جديد مع تعدد تطبيقاتها لتدخل كمكون رئيسي في العديد من الأجهزة مثل التليفون المحمول والكاميرات والأجهزة المحمولة والسيارات والأجهزة المنزلية.

ويعد مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات SECC الذي تأسس في عام 2001 الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا الذي يعمل علي تقديم مجموعة من الخدمات المتخصصة لشركات البرمجيات، حيث يقوم بكافة خدمات الاستشارات والتقييم والاعتماد لهندسة البرمجيات مع السعي لوضع معايير قياسية للصناعة، ويتبع المركز هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات ITIDA، ويعمل به نخبة من الخبراء المتخصصين الحاصلين علي أرفع الشهادات الدولية في هندسة البرمجيات. ويحرص المركز على توطيد علاقات التعاون والشراكة مع مجموعة كبيرة من المراكز المشابهة مثل معهد هندسة البرمجيات الأمريكي الأمريكيSoftware Engineering Institute-SEI ومعهد البرمجيات الأوربي (ESI) بالإضافة إلي مجموعة كبيرة من شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات العالمية والمحلية. ومنذ نشأة المركز وهو يقدم خدماته لأكثر من 400 شركة مصرية وقام بتدريب حوالي 5000 متخصص، ويسعي المركز إلي توسيع نطاق خدماته ليشمل الأسواق الإقليمية. ويمكن للراغبين فى الحصول على مزيد من المعلومات عن المركز زيارة موقعه على الإنترنت www.secc.org.eg


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى