الأربعاء ٩ كانون الثاني (يناير) ٢٠١٣
بقلم سليمان نزال

هي هي حبيبتي

هي هي
يد النرجس على كتف المعاني
النجمة و منديلها في محطات الضلوع
ضحكتها إذ تلامس جبيني
و أنا أختلسُ مشهداً من الرمان
في غزل النثر السريع..
هي هي
قافلة الهمسات في طريقها إلى دمي
فرح شفتيها بنص التماهي الأخير..
وجع التردد الوردي
قبل سفر الجملة العطرية
إلى خلايا القصد و البيان
هي هي
غيرتها على النخل و البرتقال
خوفها على شرفة الياسمين
صقورها في الخطاب
صوتها في حنجرتي
ضد هجمة القرصان..
هي هي حبيبتي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى