الاثنين ١٠ نيسان (أبريل) ٢٠١٧
بقلم نبيهة راشد جبارين

وسام

شجرَ الزّيتونِ ألا فاسعدْ
في العُمقِ جذورٌ تتوحّدْ
تمتصُّ من الأرضِ سماتٍ
وتغارُ عليها تتوجّدْ
لجذوري في الأرضِ قلاعٌ
لتصدَّ رياحاً تتمرّدْ
ولنا في الأرضِ عنوانٌ
في ومض الضّادِ هو الأوحدْ
والضّادُ وسامٌ عربيٌّ
وعلى صدرِ الأرضِ يُقَلَّدْ
فعواتي الرّيح عاجزة
لا تذرو ترابها الأسودْ
وليس أكفُّها تمحو
أسفار التّاريخ الأمجدْ
والرّيح لَوْهاجت تبقى
أمامَ تمنُّعِهِ تسجدْ
تلبس للفشل أسمالاً
وأمام الحقِّ تتبدّدْ
للحقِّ أصواتٌ تعلو
أصوات الظُّلم فلتُخمدْ
وعليه تتلو أخباراً
في عمق الماضي تتسرمدْ
ماضينا فليرفع هامه
للشَّعب الحرِّ فليشهدْ
وليبقَ الضّادُ عنواناً
في الأرضِ يرقى ويُخلّدْ

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى