الأربعاء ١٤ أيلول (سبتمبر) ٢٠٢٢
بقلم هديل نوفل

وكنت انتظر

انتظرتك طويلاً
حتى ملت الطرق من النجوى والدموع
انتظرتك حتى فرغ رمل الوقت عدة مرات
انتظرتك لم يعد يكفي حكايا جدتي موقد واحد
كي تحترق بما يليق بالحطب
انتظرتك
كم ركضت خلف سراب وهرب
انتظرتك
قبل أن يدرك القلب
محطته الأخيرة
وتستعيد الروح مفتاح الصبر
آهات القبل
لأن الأشواق ليست لغًةُ تكتب وليست ثيابًاُ ترتدى
أتجول في شوارع الُمدن الرمادية
:كبائٍع جوال ينادي بأعلى صوته
مشتاقة ياأمي
أما من أحد يشتري حزنًا مخّمرًا من دمشق...!!!
مكسورة ياأبي
أما من أحد يشتري قلبًا مجففًا من باب توما....!!!!!


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى