الخميس ٢٣ شباط (فبراير) ٢٠١٢
بقلم حسن العاصي

يعلن اللٌيل عصيانه

يعلن اللٌيل عصيانه
كلما رماه الفجر أشاح
وتوارى
تهوي الأغصان
قرابين خوف وأسفار
 
يترصد اللٌيل الصبح
ويغلق الرؤى
اللٌيل للثرى لحداً
يلثم خدٌ الأمس
سفر يبتز السكون
يتفصٌد عن بخار
 
اللٌيل خطوات ثكلى
تمتد الدروب كأشباح الدحى
مسعورة تسلب أجفان الظلام
إلى أين تمضي
وكل الدروب انتظار
 
اللٌيل نشيج ورماد
تقرضني هشيم الأماني
وماكنت في غمرة العصف
تذروني المساكن
منثورة كالقفار
 
اللٌيل مستفيض ينثر الأسئلة
كأنين المحتضرين
وتد في الأضلاع
يعانق منٌي طرف كليل
لا ترقب ولافرار
 
مازال اللٌيل يأبى مفارقة
جفن السماء
متواصل بالنعيق
فتجثو الأرض
سمق غبار

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى