تدلل

، بقلم أبي العلوش

تدللْ إنْ مثلكَ لا يُرَدُّ
فمالدلالِ من نهواهُ حدُّ
فسبحانَ الذي خلقَ المحيا
فديتُكَ والمحاسنُ لا تُعَدُّ
تدللْ واجعلِ الأغصانَ تبكي
تموتُ بغيظها ما مالَ قَدُّ
ولكنْ امنع الضحكاتِ أخشى
تغارُ الطيرُ لا تأتي وتشدو
حلالٌ إنْ سلبْتَ الروحَ مني
فليسَ لقاتلٍ باللحظِ حدُّ