الثلاثاء ٢٤ نيسان (أبريل) ٢٠٠٧
إلى الراغبين بالنشر في ديوان العرب

شروط النشر في ديوان العرب

نرحب بجميع الأدباء، والشعراء، والمفكرين، والباحثين، والكتاب الراغبين بالنشر في ديوان العرب، المنبر الحر للأدب، والفكر، والثقافة.

على الكتاب الراغبين بنشر نصوصهم الأدبية، أو الفكرية في ديوان العرب أن يراسلونا لتسجيلهم ضمن قائمة كتابنا، وأن يزودونا بما يلي:

- أولا : سيرة ذاتية حسب المعلومات أدناه غير منقوصة، والتي تستخدم لإنشاء قاعدة بيانات عن كتابنا ومفكرينا. استمارة السيرة الذاتية ملحقة في هذا النص أدناه في ملف وورد أيضا. ترسل الرسالة إلى عنوان بريد ديوان العرب أدناه محملة بملف السيرة الذاتية، وصورة شخصية ملونة بقياس ١٢٠ نقطة (بكسل)، مع نماذج من كتاباته.

بريد ديوان العرب

- ثانيا: أن تكون المادة المرسلة للنشر ضمن اختصاص المجلة، (أدبية، فكرية، ثقافية، لا ننشر المقالات السياسية، ولا الدينية).

- ثالثا: نرجو أن يرسل الكاتب أو الكاتبة المادة المنوي نشرها في ملف وورد، أو في ملف «يونيفرسال تكست فورمات»(التنسيق العالمي للنص) منسقة، آو في أي برنامج يدعم اللغة العربية. مع ترك فراغ سطر كامل بين كل فقرة وأخرى. وننبه المرسل أن يكتب اسمه داخل الملف ولا يعتمد على عنوانه فقط. ونرجو أن يرسل الكاتب نصا واحدا في الرسالة الواحدة ويكتب في عنوان الرسالة اسم النص المرسل.

- رابعا: النصوص التي فيها مساس في القضايا الدينية، وهجوم على رموز دينية، ولا تعتمد النقاش العلمي لا تنشر. ولا ننشر المقالات السياسية لأنها خارج اختصاصنا.

- خامسا: ضروري أن يكون النص منقحا لغويا بشكل مقبول، فسلامة اللغة أهم شروط النشر. ننبه الكتاب أن لا يستخدموا الفواصل المستخدمة في النص الإنكليزي في كتاباتهم، وأن يستخدموا الفاصلة المستخدمة في النص العربي. من المفيد الاطلاع على الروابط الهامة أدناه:

علامات الترقيم في اللغة العربية

كتابة الهمزة في اللغة العربية

أسلوب الكتابة في ديوان العرب

آخطاء لغوية شائعة

تنقيح النص قبل إرساله

الفاصلة العربية

سادسا: نطلب من كتابنا عدم استخدام كلمات بغير الأحرف العربية داخل النص لأن ذلك يعطل نشرها، فقد اعتمدنا منذ بداية عام 2007 سياسة عدم نشر أية كلمات غير عربية داخل النص العربي، فعلى الكتاب أن يكتبوا أسماء مراجعهم غير العربية مترجمة باللغة العربية كما يفعل الكتاب غير العرب عندما يذكرون مصادر أبحاثهم العربية. المقالات التي تحتوي كلمات غير عربية، إما سنحذف الكلمات غير العربية إن كانت قليلة، أو لن تجد تلك المقالات طريقها للنشر، نستثني النصوص التي تستخدم كلمات غير عربية لأسباب أكاديمية.

- سابعا: صفحاتنا مفتوحة للكتاب غير العرب الذين يكتبون بالعربية.

- ثامنا: الأولوية في النشر للنصوص غير المنشورة في المواقع الآخرى. والنصوص المنشورة في المواقع الأخرى سنختار بعضها للنشر فقط إن كانت حديثة وتستحق التكرار.

- تاسعا: كل نص يصلنا صالح للنشر سوف ننشره حسب الدور وحسب ضغط الرسائل والمواد المعدة للنشر، وهذا يتراوح بين عدة ساعات إلى أسبوع كأقصى حد لذلك نرجو من كتابنا أن يمهلونا الوقت الكافي لنشر النص.

- عاشرا: يمكن للكاتب أن يتأكد من نشر النص الذي أرسله بزيارة صفحته في ديوان العرب، وهناك سيجد قائمة بأسماء كل النصوص المنشورة له حتى تاريخه. لمعرفة صفحة الكاتب عليه الدخول إلى قسم كتاب الديوان والبحث عن اسمه هناك والنقر عليه. بعد ذلك يمكنه حفظ مكان الصفحة والعودة لها في أي وقت يشاء.

- لا يحق للكاتب بعد نشر النص أن يطلب منا حذفه، وعليه ألا يتسرع بإرساله للنشر، فما نشر يبقى في الأرشيف مثل الصحافة الورقية.

صورة شخصية:

كل كاتب جديد عليه تزويدنا بصورة شخصية حديثة بتنسيق جيبك أو جيف أو بنغ. من حق الكاتب الطلب بعدم نشر صورته وحفظها في أرشيف الديوان.

نص الاستمارة

السيرة الذاتية للكاتب
المعلومات أدناه تستخدم لإنشاء قاعدة بيانات
للكتاب العرب لتوفيرها للباحثين والدارسين

الاسم الكامل الثلاثي (اسمك الأول، اسم الأب، اسم العائلة أو الجد):
اسم الشهرة الذي تعرف به عن نفسك:
تاريخ الميلاد الكامل، اليوم، الشهر، السنة:
مكان الميلاد، المدينة، الدولة:
مكان الإقامة الحالي:
الجنسية الأصلية:
الجنسية الحالية:
التخصص الأدبي:
رقم الهاتف (اختياري):
البريد الإلكتروني (ضروري):
موقعك على الشبكة (اختياري):
صفحتك في الفيسبوك (اختياري):
المستوى الأكاديمي، الشهادة الجامعية:
التتخصص الجامعي:
اسم الجامعة، والدولة:
سنة التخرج:
اتحادات أدبية عضو فيها:
جوائز أدبية حصلت عليها؟
الكتب التي أصدرتها، اسم الكتاب، نوعه، تاريخ صدوره، الجهة الناشرة، عدد صفحاته.

صورة للكاتب أو الكاتبة

نرجو أن يرسل كل كاتب جديد، أو كاتبة جديدة صورة شخصية ملونة وحديثة، على شكل صورة وليس في ملف وورد، فالصور عادة لا ترسل في ملفات لأن برنامج وورد يضعفها فنيا. صورة شخصية، وأن تكون الصورة بتنسيق (جيبك)، أو (جف).

من حق الكاتب الطلب بعدم نشر صورته والاحتفاظ بها في الأرشيف، لكن عليه (عليها) تزويدنا بنسخة منها.

نص الاستمارة مرفق في ملف مع هذا النص أيضا


مشاركة منتدى

  • قصة قصيرة جدا
    تمرد
    ......
    أرادت أن تتمرد على كل القيم والتقاليد، وهبت عذريتها دون تردد

  • منذ متي وانا حبيب هائم تائه ولا القي من حبيبتى الا الجفاء

    ايهاب عبدالمنعم أحمد مرسي

  • حديث الجدار
    كانت الوحدة هي صديقه الذي ظل ملازما له منذ الصغر، والذي لم يتركه عندما تركه الجميع. أنصت وأرهف السمع فلم يسمع سوى صوت الرياح في الخارج ،وهي تعبث بأوراق الأشجار. أسند خدّه إلى الجدار ،شعر بالضيق رغم إن الغرفة كانت واسعة موحشة باردة، لعله الضيق الذي يجثم على صدره فيثقل على أنفاسه ...ترى هل ستعاتبه اليوم أيضا ؟ ماذا سيكون موضوع حديثها معه هو يشفق عليها عندما يراها صامدة لا تشكو فلماذا لا تشفق هي عليه؟ أرهف السمع..دمعت عيناه وهو يرجع بذاكرته إلى أيام قريبة .. قريته التي تحيطها الخضرة، تلك الوادعة على ضفاف النيل.أبناء عشيرته وليالي الإنس التي كانت تجمعهم، وجدت بسمة طريقها إلى شفتيه عندما تذكر شجارهم وضجيجهم فقد كانت الأشياء لمحيطه بهم رائعة روعة والدته التي تسبب في فجيعتها بعد كل الذي قدمته من اجلهم ، ولكن ماذا كان بوسعه أن يفعل حيال طموحه الذي أتى به من منطقته إلى تلك الأرض التي تسببت بما آل إليه حاله اليوم . يكفى إنها جمعته بها وبصديقاتها ,طافت سحابة من الألم في قلبه فجعلته العبرات عاجزاً عن الاستمرار في استرجاع معاناته ...
    كانت تختلف عن بنات بيئته، لم يكن يدري ان بعض البشر يختلف داخلهم عن مظهرهم الخارجي ,كل الأشياء تختلف عن قريته . بهرته بسحرها كما بهرته أنوار تلك المدينة، فلم ير الظلام القابع خلف الأضواء.أخبرته عن أحزانها فأراد أن يحمل عنها بعض الهموم، وهو الذي لم يصادف من يشعر بمعاناته، أو يحمل همومه وليتها كانت صادقة في روايتها . لعلها اليوم تنصب شراكها على ضحية أخرى، هكذا حدّثته نفسه .. شعر بقشعريرة شبيهة بما حدث معه ذاك اليوم ، أراد أن يساعدها بالمال الذي لا يمتلكه هو نفسه ، لم يتمن أن يتسبب بالضرر لأحد ما، أراد الدفاع عن نفسه فقط ليجد انه أصبح هكذا .. ويجدها تهرب بعيدا بل تنكر معرفتها مع أمثاله .ابتعد وهو ينظر لها بغضب إذ أنها دائما ما تذكّره الماضي الذي يحاول أن يتناساه، بعد أن أصبح لا رفيق له سوى تلك الجداران الباردة.

  • انا فلسطينيه

    بحلم كون خارقيه
    ببني مجد العليه

    انا فلسطينيه
    سيرتي على كل السان

    بحفظ الوطن عال العال

    ابعد عن الوطن ما بيمشي الحال

    وطني اساس حبي ما بينهال

    ومن شدة قوة الاحباب منزينواجمل الوان

    في وطني كافة الاحلام

    وتزقزق الطيور وتغني الحمام

    يا وطن لا تستسلم

    يا وطن لاتستسلم

    انا فلسطينيه وبرفع الراس

  • ـ اللغة العربية ـ

    يا لائــمي في العــربــية كــفـــاك هــذا الفخـر والمـدح في ســـواكا
    تـعـاتـبـني في قـوم أنــت مــنـهم تـالله لـو نطــق الـزمــان لهـجاكا
    أتـنـكر لـسـان قـوم عـــاشــرتهم وتـتـكـلم بـلــســان لــم يـــرعـاكا
    وتـدعي أنـك في العــلـم مــاهــر وأنـت غــافــل سـائـح في هـواكا
    لو كنت تعلم في العربية ما أعلم لانحنيت في صبحك لها وممساكا
    هي العــلم والنــور والحــضـارة وهي ظـــلك وأرضـــك وســـماكا
    لا تصـدق قــول من يــزعـــم أنـ ها مـاتــت بمــوت جـــدك وأبـاكا
    لم تـمـت هي بــل مــات أبـناؤها وأضحــوا تــرابا ونـالـوا الهـلاكا
    لو نطــقـت اللـغـة اليــوم لقــالت نسـيـتـني يا فــتى فــمـن أنـساكا
    منحـتـك العــلم الذي فــيه تـنعـم وهــذا الذي تمــدح مــا أعـــطاكا
    قــد كـــنـت قــبـل أمْــلِـكُ قـــوما يعــبـدونني يا إلــهي في هـــواكا
    يسـجــدون لي كـــلهم وقـلوبهم طــامــعــة يا ربـــي فــي رضــاكا
    واليــوم أجــد نفــسي بــيـنـــكم مــشــلولة الفــــكـــر ولا حــراكا
    روحـي في أمـهات الكتب كائنة هـلاَّ نفـــضــت غــــبـــارها لأراكا
    لا تــطـلب العـــزة عــنـد قـــوم كــفـــروا بالــذي خــلقك وسـواكا
    وهــجــروا ديـن الله والــــرسل وألــبـسـوك تـاجا مــن الأشـــواكا
    ماذا أخـذت مـنهم غــيــر الأذى وتـركت مـا ينفــعـك في مــحــياكا
    أخذوا من جواهـري كل نفـيس وأبـحـروا في مـياهــي بــالأفــلاكا
    فدافـعـوا وراوغـوا وهـاجموك وســجَّــلوا الكــثــيــر في مــرمـاكا
    فمتى تخـرج من ضـلالـك هـذا لتحـيـي اللـــسـان الــذي رعــــاكا
    لــتــعــيد سـيـرة الـمجــد الأول وتحــارب بالقــلم لا بـــالــعـــــراكا
    لا عــيش للمـرء إن كان يدري أن الــزيـت بــــالــــمــاء يـُــــحـاكا
    فـذاك هــش فــارقــب زوالــــه إذا قــص عــلــيـك عــلمـه وأملاكا
    لــغـة الــطـب أنـا والحــســـاب لـغـة العــقــل والقـلب ومـــا أدراكا
    لــغـة الفـن والعــشق والغــرام لـغـة الــســــلــم والحـــرب إذ ذاكا
    فلا تمـل بــوجـهـك عــني لأني الطــريـق الـذي تـبـصــر به عـلاكا
    هــكــذا كــنـت وســأبــقى أنــا طــويـلة النجــاد دائــما في ثـنــاكا
    فـمــاذا بعــد هــذا أنــت قــائل أيــها الــذي خــيــالــه أعـــمــــاكا
    فـعــد لها واطـــلب رضـــــاها وســارع لحـــمــلها تــربـت يـداكا

  • بدا إلي البدر كوجه الحبيب. فأزل عني وحشة الغريب . فحدثه بما أوحس به من الهوى و
    هو صامت لايجيب . أيا بدر قد رأيت في جمالك نور من أحببت وإن كان في غربة فهو مني قريب

  • اود نشر اشعاري في هذه الصفحة

  • لاتُعاتبني فإني باغيٌ جُل الكلام..
    لاتحاسبني بذنبٍ قد مضى وقتُ الملام..
    لاتقل الذنبُ ذنبي قد درى كُل الأنام..
    لاتؤخذني فإني ذاهبٌ هيا السلام..

    -رهف الحكمي.

  • عنوان القصيدة : ( وَيَخْدَعُنَا الرَّبِيْع ) للشاعر : فوزات زكي حسن الشيخة / من سوريا .
    الحُزْنُ حَاصَرَهُ المَدَى
    راحَتْ تُخَبِّئُهُ القُلُوب
    والنَّهْرُ جَفَّفَتِ الرُؤَى أَوْهَامَهُ
    تَرَكَ النَّبَاتَاتِ الصَّغِيْرَةَ فِيْ سَعَادَتِهَا تَزف
    وَجَرَى بِلا مَاءٍ وَطِيْنْ
    كَالقَلْبِ غَرَّتْهُ الحُقُول
    إذْ أَقْبَلَتْ فِي صمتها زُمَرُ الحَنِيْن
    من قَبْلِ أَنْ يَتَمَلَّكَ الرُّوحَ انْبِعَاثُ تَصَحُّرٍ
    يَسْتَنْزَفُ العُمْرَ احْتِبَاسُ النَّهْرِ
    وَتَحَطَّمَتْ أَغْلَالُ مِعْصَمَهَا الجُسُوْر
    لِتَطَولَ فِي أَرْجَائِهِ فَوْضَى الغِيَاب
    وَتَسْتَرِيْحَ بِقَبْرِهَا كُلُّ اخْتِلَافَاتُ الفُصُوْلْ
    لَا شَيءَ يُسْعِدُ فِي عُرُوقِ حِكَايتِي
    لَا شَيْءَ يُحْزِنُ بَحْرِيَ الطَّامِي
    ظِلِّي تَوارى خَلَفَ لَيْلِ الغُرْبَةِ
    وَكَأَنَّنِي فِي بَطْنِ نُون
    اسْتَنْظِرُ الأَوْرَاقَ تَنْمُو فِي الشُّجَيْرَاتِ الصِّغَار
    كَي أَسْتَظِلَّ بِظِلِّهَا
    مِن حَرِّ جَوْفِ العَابرِ المُنْقَادِ من زمنِي
    إلى عُمْقِ الوَسِيْلَة
    وَهُنَاكَ مُغْتَسَلٌ نَقِيٌّ بَارِدٌ
    فَاظْفَرْ بِشَوْقِكَ وَاحْتَسِبْ
    قَبْلَ التئامِ الجُرْحِ أَو تَعْلُوْهُ أَنْيَابُ الرَّذِيْلَة
    مَاذا ؟أَفِي طَيَّاتِكَ الآتِي ؟
    أَنْتَ الذي حَمَلَ الخَلَاصَ لَنَا ؟
    مِن قَعْرِ مُظْلِمَةٍ أَمْسَتْ لنا وَطَنَا
    أَهِيَ الأَمَانُ ؟! .....هِيَ المُنى ؟!
    وَهِيَ النَّجَاةُ من العَنَا ؟!
    مَنْ ظَنَّ أنَّ النَّصْرَ لا يَأتي فَقَدْ ضّلَّ الصَوَاب
    أبْوَاقُنا مَلَأتْ تَقَاسِيْم الزَّمَان
    تَعْلُو إلى فوقِ السَّحاب
    كَالصَّمْتِ يَنْفَذُ فِي مَسَامَاتِ العَقِيْم
    أَوْهَامُ نَصْرٍ تُسْعِدُ القَلْبَ الكَسِيْر
    إذ تَعْبَرُ الوَطَنَ الأَسيْر
    وَالأَرْضُ مَا زَالَتْ يُكَبِّلُهَا رِهَابُ الموت
    إحْسَاسُ مَنْ فِي الأَرْضِ يَقْتُلُهُ اجْتِرَاحُ المُعْجِزَات
    فَيَضِيْعُ مَعْنَى الحَقِّ في الكَوْنِ الكَبِيْر............
    خَمْسٌ مِنَ الآلَامِ والقَّهْرِ الطِّوَال
    فِيْهَا اسْتَبَاحَتْ خَيْلُ جُنْدِ اللاتِ أَكْنَافَ الضَّغِيْنَة
    شَرِبُوا شَرَابَ الظَّامِئِين
    ثُمَّ اسْتَجَابُوا للسُّبَاتِ المُرِّ فِي لَيْلِ الضَّغِيْنَة نَاظِرِيْنَ أَوَانَهَا
    مُتَسَرْبِلِيْنَ إِوَارَهَا
    مُتَوَضِّئِنَ بِنَارِها
    مُتَلَبِّسِيْنَ مَحَبَّةً
    بُرِئَتْ لَهُمْ مِنْهُمْ بِهِمْ
    الآنَ أَتْقَنَتِ البَيَادِقُ دَوْرَهَا
    وَمَضَى يُمَسْرِحُ كلُّ دَوْرٍ شَكْلَهُ
    الحَرْفُ يَنْزُفُ طَائعاً
    فَتَسِيْلُ أَوْدِيَةٌ بِمَجْنُونِ الكَلَام
    يَجْرِي فَتَتْبَعُهُ العصَافِيْرُ البَرِيْئَة
    كَالوِزْرِ يَكْسُو عُرْيَهُ مِنْ رِيْشِهَا
    قالَ الْقِهَا
    فإذا ظُنُونِي ثورةٌ تَسْعَى
    يُدَاعِبها المُجَرَّدُ وَالزَّنِيْم
    وَالعَابِرُونَ إلى فَضَاءاتِ الزَّمَن
    ذَابَتْ حَوَاشِيُهُم عَلَى أعْتَابِ مُؤتَمَرِ الخِدَاع
    مِنْ خَوْفِ أن ننسى ولاءَ الأَرْضِ للموتى
    إذا قاموا بلا كفنِ
    لِتَلْتَهِبَ الحناجرُ و الكُفُوفُ بلا سبب
    وَجْهُ المرايا لَم يَزَلْ يَهْوَى تَعَنُّتَهُ القَدِيْم
    يُبْدِي لَنَا الأَشْيَاءَ فَاتِنَةً مُدَوَّرَةَ الزَّوَايَا
    وَوُجُوهَنَا كَالشَّمْعِ يَمْلَؤهَا السَّدِيم
    وَأَنا بِحَمْأَةِ شوقِنا المَسْنُون أَتْبَعُ الصَلْصَالَ فِي فَرْطِ الغياب
    يَبْدُو عَلَى بُعْدٍ وَيَخْدَعُنَا الرَّبِيْع
    يَتَفَيَّأُ الظَّلَ المُمَدَّدَ فوقَ أَجْنِحَةِ السَّراب
    وَيَسْتَغِيْثُ مِنِ الضَّيَاع
    فَتُهْرَعُ رُوْحُنَا تَلْتَفُّ كَالحَاجِزِ فِي بَوْحِ الشُّرُوْق
    لِتَخْتَفِيْ فيها المعالم
    تَتَقَيَّأُ الأَرْضُ المَسَافَاتِ البعيدة
    وشَيْئاً مِن بَقَايَا ذلِّنا المَمْزُوْجِ بالرُعْبِ
    وَبَعْضَ العَفَنِ المَمْجُوجِ مِن شِدْقِ الفَضِيْلَة
    لِيَصْنَعَ مِنْ عَجِيْنَتِهَا اغْتِرَابُ الذُّلِ
    خَبْزاً يسكِّرُ جُوْعَنَا الأبديِّ
    ناراً وَتَحْرِقُ كُلَّ أَحْلَامٍ وَتَجْعَلُهَا رَمَاد
    وَنَعُوْدُ لِلْحُلُمِ المُزَيَّنِ و المُدَجَّجِ بِالدِّمَاءِ
    حُلُمِ الصَّحَارَى أَنْ يَكُوْنَ لَهَا فَرَاشَاتٌ مُلَوَّنَةٌ
    وَظِلَالُ أَشْجَارٍ ...........وَفَيْضٍ مِنْ عَبِيْر

  • صورة "الجسد" الأنثوي في السرد النسائي المغربي.
    عبد الواحد عرجوني

    لم يكن حضور الجسد في السرد النسائي دائما، ردة فعل ضد المنع الذي مارسه الرجل، بقدر ما كان تجسيدا "لكفاءة تعبيرية ، ولخبرة فنية في تصوير الجسد النابض بالحياة، والمسكون بالافتتان عاشقا ومعشوقا، وخبرة التملي ببهاء هذا الجسد، أو التبرم والسخط على انطفاء جذوته" (عبد الحميد عقار، صوت الفردانية، ضمن الكتابة النسائية: محكي الأنا محكي الحياة، ص4). ويكاد يجمع الدارسون على أن ما تكتبه المرأة العربية بعامة، له خصوصياته، "التي يستمدها من الفردي والجمعي على حد سواء" (محمد معتصم ، أنماط المتخيل الأدبي في الكتابة النسائية المغربية، ضمن الكتابة النسائية التخييل والتلقي، ص 23).فلا يمكن للكاتب، كان رجلا أم امرأة، أن يكتب بمعزل عن هذين القطبين؛ "الفردي" و"الجمعي"، فالذات هي المبتدأ وهي المنتهى لكل قول محكي، تعلق الأمر بها أم بغيرها من أمور الحياة، وحينما تحكي، فهي تفعل ذلك من دون أن تتمكن من التخلص مما تعيشه، ومما يشغلها، و"النص المحكي حكاية حياة، حكاية تجارب حياتية، قد تماثل تجاربنا نحن القراء، وقد لا تماثلها، لكن تظل كل التجارب إنسانية، باعتبار أن الذات مجموعة مواقف وتجارب تتغير وتتطور بفعل الزمن"(لحسن احمامة، حكي الذات وسلطة اللغة "اجنحة للحكي نموذجا"،الكتابة النسائية، ص 31)، كان النص صادرا عن امرأة أم عن رجل.

    ويرى بعض النقاد المغاربة، أن "التذويت" سمة عامة في الكتابة السردية الحديثة، وليس الأمر خاصا بالمرأة، وهذا لا يعني "أن هناك قطيعة مع العالم خارج الذات، بل ما يزيد التأكيد عليه هو رؤية العالم، في كثير من النصوص السردية، من داخل الذات، وانطلاقا من همومها الصغرى"(إبراهيم ألحيان، أصداء الذاكرة أو الحكي لاستعادة الذات قراءة في "منذ تلك الحياة" للطيفة باقا، ضمن الكتابة النسائية، محكي الأنا، ص 49).

    ويذهب عبد العالي بوطيب - الذي ميز بين مجموعة من المصطلحات الخاصة بأدب المرأة- إلى أن "الكتابة النسائية المؤنثة"، والسرد منها بخاصة، "تتميز عن نظيرتها المذكرة بخصائص فنية عديدة"(عبد العالي بوطيب ، الكتابة النسائية الذات والجسد،الكتابة النسائية التخييل والتلقي، ص 14)، منها :
    1- هيمنة "الرؤية السردية الذاتية" على "الموضوعية".
    2- طغيان التعليق على السرد.
    3- هيمنة "المونولوجية" على "الحوارية"( نفسه ، ص 13 – 16).
    ويرجع هيمنة الخاصية الأولى، في هذه الكتابات، إلى العلاقة الحميمة بين بطلات الأعمال النسائية وسارداتها، وبين موضوعات الحكي وكاتباتها. أما الميزة الثانية؛ "طغيان التعليق على السرد"، فيقول حولها:"إن حكي الكتابة النسائية المؤنثة، غالبا ما يعرف، عكس نظيرتها (المذكرة)، هيمنة واضحة للتعليق على السرد، وللخطاب الإنشائي على الخبري. مما يؤثر سلبا على توازن الكتابة، ويحولها أحيانا لممارسة خطابية مرضية" (نفـســه، ص 15). أما الخاصية الثانية ؛ "هيمنة المونولوجية على الحوارية"، فسببه الرئيس، بحسبه، كون الكاتبة، وهي تواجه مشاكلها، لا تجد "آذانا صاغية، فتكتفي بالانكفاء على ذاتها، في محاولة لاستعادة التوازن المفقود في علاقتها الشاذة بالآخر وبالعالم، على المستوى التخييلي الداخلي على الأقل، بعد ما عجزت عن تحقيقه فعليا في الواقع الخارجي"( نـفـسـه).أما الدكتور مصطفى سلوي في مؤلفه "صحوة الفراشات:قراءة في قضايا السرد النسائي المغربي المعاصر"(منشورات كلية الآداب، وجدة،2011، ص 22)، فيميز بين الكتابة الرجالية والكتابة النسائية، بكون هذه الأخيرة "كتابة معايشة" أي "مصاحبة"، بعكس الكتابة الرجالية التي تظل في أكثر الأحيان كتابة متخيلة، وهي "كتابة نابعة من حاجة؛ حاجة المرأة إلى التحرر وتجديد الوجود والحياة. الكتابة لدى المرأة بهذا المفهوم تساوي، كما هو الحال في (ألف ليلة وليلة) وحال (شهرزاد) مع الملك (شهريار)، الحياة او استمرار هذه الحياة".

    ومن أهم التيمات وأكثرها حضورا في الكتابة السردية النسائية "الجسد"، ولا يعتبر هذا الحضور انتقاصا من إمكانات المرأة الكاتبة ، ولا تقصيرا منها ، أو تركيزا لاهتمامها على هذا المكون بادعاء انشغالها بمتطلباته بسبب طبيعتها ؛ فقد اهتم الإنسان منذ القديم بجسده، فلجأ إلى تزيينه من خلال إضافة بعض الأشياء التي اعتبرها تزيد من جماله وكماله، بحسب الثقافات والمعتقدات ، بل إن بعض الممارسات التي تدخل في هذا المجال تسبب له آلاما، من مثل الوشم والختان وحمل الأقراط، وغيرها. ولم يسلم من ذلك حتى الموتى، عند معظم الجماعات البشرية.

    وكما استأثر الجسد باهتمام الأفراد والجماعات، حظي باهتمام الفلاسفة والمفكرين والفقهاء والمتصوفة ، وتناول الموضوع "كل صنف من هؤلاء بالتحليل ، من خلال آليات ومقصديات تحددها طبيعة الحقول المعرفية المشتغل بها ومن خلالها" (محمد إقبال عروي، مستويات حضور الجسد في الخطاب القرآني (دراسة نصية)، مجلة عالم المعرفة، العدد 4، المجلد 37، ابريل – يونيو 2009، ص 11).

    ورغم كل محاولات الانسان الدؤوبة من أجل الحفاظ على الجسد ، على الهيئة التي يرغبه عليها ، باستعمال كل الوسائل، التي أتاحها له تقدمه العلمي، فإنه بقي عاجزا عن إيقاف الموت والفناء اللذين يهددانه.

    وتتعدد الألفاظ التي تستعمل للإشارة إلى "الجسد" في اللغة العربية، فنجد: الجسد، البدن، والجسم، وقد وردت كلها في القرآن الكريم في سياقات مختلفة؛ فلفظ "الجسد" ، ورد في الآية الثامنة من سورة الأنبياء، والآية الثامنة والثمانين من سورة طه، والآية الرابعة والثلاثين من سورة "ص"، ووردت لفظة "الجسم" في الآية السابعة والأربعين ومائتين من سورة البقرة، والآية الرابعة من سورة "المنافقون"، ووردت لفظة "البدن" في الآية الثانية والتسعين من سورة "يونس". وفي الراجح من أقوال المفسرين أن المقصود بـ"الجسم" في الآية الثامنة من سورة "الأنبياء" ؛ جسم الانسان، أما في الآيتين؛ الثامنة والثمانين من سورة "طه"، والرابعة والثلاثين من سورة "ص"، فيقصد به غير جسم الانسا (نفسه، ص 12- 13.ن) . وفي المعاجم ؛الجسد جسم الانسان ولا يقال لغيره من الأجسام، والجسد البدن(لسان العرب، م.س، 3 / 120)، و"الجسم كل شخص مدرك"( ابن فارس، معجم مقاييس اللغة، 1 / 488).

    ويهدي الاستقراء، كما يقول الأستاذ محمد إقبال عروي، إلى أن العديد من الآيات التي تشير إلى جسد الإنسان وردت في سياق إثبات إعجاز الخلق وتوبيخ من يسلك مسلك إنكار الوحدانية، "وفي هذا دليل سياقي..على أن الجسد، في الخطاب القرآني، إنما يأتي لمقصدية اعتباره آية وحجة ودليلا"(محمد إقبال عروي، م. س، ص 15) .

    لقد جعل الفهم القاصر لبعض الدارسين، وغير المبني على دراسات وأبحاث استقرائية دقيقة، لمكانة "الجسد" في الثقافة العربية ، واعتباره لا يتجاوز كونه موضوعا للرغبة الجنسية، إلى إصدار أحكام مجانبة للصواب، وعُدَّ موضوعا مغيبا في هذه الثقافة. يقول الدكتور يوسف تبس:"يغيب الجسد في الثقافة العربية الاسلامية، إذ لم يرد إلا في بعض الأدبيات القليلة مثل "ألف ليلة وليلة"، و"طوق الحمامة" لابن حزم الأندلسي؛ والغريب أن يشمل هذا الكتاب أقوالا ومشاهد مفرطة في الإباحية، وأن يكون مؤلف الكتاب الثاني فقيها..."( د. يوسف تيبس، تطور مفهوم الجسد، مجلة عالم الفكر، ع. 4 ، مجلد 37، 2009 ، ص 75، الهامش 3).

    ولعل في هذا الحكم تجاهلا لآداب الزواج والنكاح في الإسلام، ولما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم من أحاديث تنظم الممارسات الجنسية الشرعية، وما تزخر به الأشعار، وكتب الأدب الشعبي، والمكانة التي أعطيت للجسد عند المتصوفة ، بصفة خاصة، كما هو الأمر عند "إخوان الصفا"، على سبيل التمثيل؛ فهم يشبهون "جسد الانسان" بالأركان الفلكية الأربعة، وعلى هذه الأركان يتم تقسيم الجسد؛ الرأس، الصدر، البطن والجوف إلى آخر القدمين، ويوازون بين هذه الأعضاء والأركان الأربعة، وتنتج عن ذلك الثنائيات التالية:
    الرأس / النار - الصدر / الهواء - البطن / الماء - الجوف / الأرض. ومهما بلغت درجة الإباحية في بعض المؤلفات، من مثل "الروض العاطر" ، فإنها تخلو من الممارسات المقرونة بالعنف، وبالاستغلال ، والتعذيب والاغتصاب ، الذي تمجه النفس الانسانية وتأباه. هذه الممارسات التي نجدها في ثقافات أخرى. يقول "جوناثان كيرتش" في مقدمة كتابه "حكايا محرمة في التوراة"، عن بعض هذه الممارسات :"...هي بعض القصص الجنسية الأكثر عنفا وجلاء في كل الأدب الغربي. إنها حكايا العواطف الإنسانية بكل أنواعها غير المحدودة: الزنى، والإغواء، والرهق (الزنى بين الأقارب "المحارم")، والاغتصاب، والتمثيل في الجثث، والانتحار، والتعذيب...ومع ذلك فإن كل قصة من هذه القصص مأخوذة بشكل مباشر من صفحات التوراة"( جوناثان كيرتش، حكايا محرمة في التوراة، ت. نذير جزماتي ، ص 7) .

    وكما اهتم الفلاسفة، منذ اليونان، مرورا بالفلاسفة المسلمين ، وانتهاء بأقطاب الفلسفة الغربية الحديثة، بالجسد، اعتبر عنصرا أساسا في مجالات الإبداع الانساني المختلفة، من مثل التصوير والنحت، والمسرح، إذ استخدم باعتباره أداة تعبير "فوق الكلمة من حيث الدلالة ومن حيث الاتصال أيضا"( د. نديم معلا ، الجسد والمسرح ، مجلة عالم الفكر، ع.4 ، مجلد 37 ، 2009، ص 210).

    ولا يمكن تصور نص أدبي من دون ذات تنتجه، كما لا يمكن تصوره من دون شخوص، وإن من ورق، تتحرك في فضائه. إن الجسد يحيط بالنص الأدبي من جميع الجهات، وهذا النص بدوره، "أحد الفضاءات التوليدية والتحويلية للجسد حتى حين لا يكون موضوعا مباشرا له. فالنص مسكن تخييلي للجسد، فيه يتجسد ويحقق وجوده المتخيل"( فريد الزاهي ، النص والجسد والتأويل،ص 25)، بدءا من الذات المنتجة التي يشكل مخزونها مادة الإنتاج، إلى الذوات التي يتم خلقها في العمل الأدبي، حيث تثوي وراءها رؤية هذه الذات إلى الجسد "بوصفه بنية عضوية بيولوجية، والجسد بوصفه بناء ثقافيا واجتماعيا يتواصل فيه البدني بالتصوري ويتعالق فيه بدن(...)الجسد ببدن العالم"( نفـسه ، ص 26).

    وسيتم الاقتصار على نموذجٍ من التصوير الروائي للجسد الأنثوي، في رواية "خروب البلدة" لفاطمة أولاد حمو يشو(مطبعة أمزيل نكوس، شفشاون، 2004)، التي ينفتح السرد فيها على مشهد شجرة خروب، رابضة فوق هضبة، يتم تصويرها من زاوية نظر الساردة، وهي تتأملها من نافذة حجرتها؛ تتأمل الأنثى البشرية الأنثى الجامدة، فتصبغ عليها من الصفات الأنثوية ما يجمع بين جميع الإناث؛ العطاء، والجسد المستباح؛ فهي: "تعطي وكأن العطاء قدرها"( نفسه ، ص 3) ، فالشجرة تقف وحيدة وكأنها امرأة تنتظر من يطرق بابها؛ ففي مجتمع ذكوري لا ينتظر من المرأة أن تبحث، بل ينحصر دورها في الانتظار، تحت المراقبة. ينتقل التصوير من العام إلى الخاص ، من الكل إلى الأجزاء:
    أ- الشجرة(1) وحيدة - كامرأة في انتظار من يطرق بابها.
    - كمراهقة مسها الحب، تحمل في أحشائها طفلا ثمرة
    حب بلا رقابة.
    الشجرة (2) وحيدة، جميلة المنظر - كامرأة عاقر
    ب- جذورها عارية - كضفائر الشعر
    - كأقدام عارية
    ت- ثمارها: مثمرة - (كـ) ضرع بقرة
    ث- الثمار تسلب (الأطفال) - كأنها امرأة "أبركدية" سلبت من طرف رجال الجمارك.
    ج- الأطفال يرشقونها - كأنها مومس مدانة.
    ح- يتبولون على ساقها - كمومس تحت سوط...
    خ- يغتصب تحت مغارتها الذكور - تحرس على أسرارهم وتحبهم كما يحبون ثمارها.
    والإناث.

    وليست الأنثى؛ المرأة والشجرة وحدهما من يتعرض للسلب والاغتصاب، بل لم تنج من ذلك حتى أنثى الحيوان: "لم تكن تنزف وحدها ، أسفل هضبة الوادي، بين الصخور. كانت حوافر راكعة، وشهوة كهل هزيل تحاصر الوادي، تحاصر مؤخرة بغلة، حوافر راكعة ..راكعة كامرأة بكماء تطلب النجدة"( الرواية،ص 8.). تشبه الشجرة البغلة، وتشبه البغلة امرأة بكماء، وامرأة مومس:"رأيته يوما عند أذان العصر بالوادي، يمسكها، يجرها، قرب صخرة كما تجر مومس في مخدعها"( نفسه ، ص 9) الجسد الأملس للبغلة، يثير رغبة الجسد البشري الملفوف في الجلباب، فيطلق العنان لشهواته الحيوانية "فلا ترى العين أكثر مما تراه من ثقب إبرة"( نفسه).

    تدين الساردة هذا التبخيس لجسد الأنثى، والممارسات التي لا تثير أدنى استنكار. تصرخ في وجه كل الذكور الذين يخفون ساديتهم خلف ملابسهم وجلابيبهم : "فلتلبسوا مثله لتشعروا بمثل ما يشعر، لتشعروا بلذة التحرر مما تلبسون، لتتخلصوا مما يقيد أعضاءكم المكبوتة..لتبدو الشهوة بألوانها شبيهة بلون شهوته، متنوعة، لا تميز بين الانسان والحيوان، بين أنثى وذكر. ربما كانت ثمار الأرض..كلها محاصرة بشهواتكم العاتية"( نفسه ، ص 9-10). وتتوالى صور الاغتصاب على الوادي، والشجرة شاهدة على السلب المتكرر للأجساد، ولكنها صامتة حافظة للأسرار.

    إن الوصف الذي استهلت به الساردة الرواية، يتجاوز محاكاة المرئي إلى الإيحاء بموقفها من الواقع ، ومن المجتمع، الذي تتعرض فيه الأنثى، لا باعتبارها إنسانا، ولكن باعتبارها جسدا لإفراغ المكبوتات، منتقلة من "الوصف المركب"؛ وصف شجرة الخروب في منظرها العام، إلى الأجزاء والمكونات الأخرى؛ الجذور، والثمار، أو ما يمكن وسمه بـ"الوصف الانتشاري" "الذي تتوارد فيه التفاصيل منفلتة من المعنى المسبق..بفضل خلقها لدلالة مغايرة"( عبد اللطيف محفوظ، وظيفة الوصف في الرواية، منشورات سرود، 2009 ، ص 60).

  • تحية التقدير والاحترام لجهودكم العاملة على الوحدة الثقافية والمعرفية عبر العالم العربي والعالمي
    بكل سرور اتمنى قبول مشاركتي في الديوان كمنتسبة دائمة عبر نصوص أدبية وقصائد
    أحيي نشاطكم وأثمن جهودكم الآيلة إلى ربط نتاج أهل الفكر والقلم ببعضه البعض خصوصا ونحن في زمن التآمر على الحضارة المعرفية والفكرية في عالمنا العربي.

  • صباح الخير على بلدى
    صباح الفل
    صباح الخير على بلدى
    ياست الكل
    أنا حبيتك ياست الكل
    وأنتى عنوانى وميدانى
    وأرضك هيا وجدابى
    وعطرك هو خلانى
    أدوس عالصعب من تانى
    ياست الكل

    هذا جزء من القصيدة للشاعر/ شندى عطية محمد

  • قصيدة: حروف بلادي

    فتحت كتابي وجدت حــروفا
    تقاسي دماء تـــــــداوي بلادي
    أمرت رصاص بلادي بدمع
    يصيب ثوار القصيد بـــــزادي
    لأجل شهيد الوطن في نضال
    قصيد الجزائر وأمـــــر الجهاد
    فحين أصــــــر بقولي يدوي
    رصاص الدماء فتشكي عوادي
    ***
    فتحت كتابي وجــــدت حروفا
    تقاسي دمــــــــاء تداوي بلادي
    فقلت لنفســــــــــي أمورا تثير
    شعوري بلــيل فيروي مـرادي
    على من يقول بـــلادي بلادي
    جمال وســحر حـروف فؤادي
    وان تراث جــــــمالي لها في
    صميم أمـــالي وجـمر اسودي
    ***
    وحين أقول بـــلادي عروس
    ستبقـــــى مديح وفخر سهادي
    أعيد لـــــها في شراع بشعري
    ودمع يثــــــير بشــغف بعادي
    وكيف ثوار الـحـروف تعاني
    شعور تفــــــيض لأجل البلاد
    ونحن نرى في زمــان المرار
    ثوار تقــــــــــوم بدور ودادي
    ***

    أقول بأمري وجدت شــــــعور
    بأصل الهموم ونصر جهادي
    أقول بدمــــــعي وجدت رموز
    حروب أثارت رصاص جدودي
    لان أمـــــــــال الحروف بعهد
    تقول فأين ســــــــلاح مدادي
    أعيـــــــــــــــــــــــد
    فتحت كتـــابي وجدت حروفا
    تقاسي دمـــــاء تـداوي بلادي
    وحين سؤالي وجدت صـريح
    ينادي بقـــــول تـواريخ بعدي
    لان ورود المــــــروج تقص
    مقال قتال صـــــراع مهيـدي
    أعــــــــــــــــــــــيد
    فتحت كتابي وجدت حـــروفا
    تقاسي دمـــاء تـداوي بلادي
    وجدت بجرح جـــديد يـقول
    فأين دروس بـلادي وعيدي
    فكان جوابي بشان الحـروف
    يجيــب أنا من أقـص بعادي
    كمثل الثوار ورمز النـضـال
    بـروح فدائي و تحيا مرادي

  • انا ابنك يا مصر ومين ادى
    انا اللى بنيت الاهرمات على يدى
    ورفعت علم النصر يوم معابرتى
    وثرت على الطغيان يوم مرافضتى
    ووضعت شرعيتك وحريتك امانه فى رقبتى
    انا ابنك يا مصر زرعت صحريكى
    انا اللى بدمع العين وعرق الجبين برويكى
    انا اللى غرست الامل وبثماره اهنيكى
    انا اللى شهد ليه الزمان والمكان على فنى
    انا الصانع وانا الفلاح وانا العالم وانا البسيط العمى
    انا ابن طينك ونيلك بيجرى فى دمى
    انا اللى رسمت الفرحه على وجهك ولوحدى اشيل همى
    انا ابنك اللى شاب قبل الاوان لما وهبتك باقى عمرى
    25 يناير تاريخ ميلادى
    يمها ناديت وهتفت تعيشى يا بلادى
    واى حاكم جاير تهزمه امجادى
    انا ابنك يا مصر وشمسك تلونى
    وظلم حكامك قاهرنى وساحلنى
    وبرصاص الغدر رمينى وقتلنى
    انا ابنك يا مصر ودمى سال منى
    رويت ارضك بدمى ومين ناصرنى
    كان نفسى اقيم العدل ومحى سبب همى
    فكرت يوم ما افديكى انى شهيد عصرى
    وجيل بعد جيل حيرددو اسمى
    لكن يا الف خساره خلاص بقيت منسى
    يعنى على الغلبان واللى اقتل مثلى
    الدم سال ونداس ومين ينصفنى
    املى فى رب الناس وملائكه تونسنى

  • ايها الرازح في غصتي. انحني كلما عبرت زفرتي عجبا تحدت مخاوفها والعظات

  • أحلم بالعودة !
    أصحو من نومي نشيطة أكثر من المعتاد .. نمت متأخرة قرب الفجر ؛ ولكنه يوم مختلف ليس كسائر الأيام .. يوم يتحقق فيه حلم من أحلام الصبا .. استعددت له كما ينبغي من ليلة أمس .. هيأت نفسي وحقيبتي .. غسلت عباءتي .. أعددت كل شيء توقعت أني أحتاج إليه ..

    قمت من فراشي بما يشبه القفزة .. غسلت وجهي .. فرشت أسناني .. أيقظت حبيبي .. نام مثلي متأخرا .. يتململ ويتقلّب ؛ ولكن لا مفر من الاستيقاظ .. سيتولى توصيلي بسيارته ؛ ولكني لم أجد من يوصلني قبل ستة أعوام ، فتأخر حلمي كل هذه المدة ..

    كنت صبية وقتها .. مجتهدة في الدراسة .. تنجح بتفوق .. تسلمت إشعار النجاح والدنيا لا تسعني من الفرح ؛ ولكن صدمة أليمة كانت تنتظرني في البيت !
    -  أخاف عليك يا ابنتي .. لا يوجد من يوصلك ، وليس في حينا ثانوية للبنات !
    .. وذهبت كل توسلاتي سدى ، وانهمرت دموعي بغزارة طيلة أيام ثلاثة .. احمرت وانتفخت عيناي .. لم آكل .. لم أكلم أحدا .. انكمشت وحدي في زاوية .. لم ينفع الاحتجاج الصامت ولم يتغير الموقف .. لم يتزحزح قيد أنملة .. كان كالطود الشامخ لا تهزه الرياح .. توقفت عن البكاء وسفح الدموع .. عدت آكل وأتكلم ؛ ولكني انطويت على حزن دفين ..

    أخيرا قام حبيبي من على الفراش يترنح .. سجن نفسه في الحمام كعادته .. هل يتلقى الإلهام هناك؟ هههه .. وقفت في المطبخ أفطر على عجل .. خرج من الحمام يرتجف .. يعلق سريعا كأنه يشفق علي :
    -  لم تفطرين واقفة؟ اجلسي على الكرسي ..
    -  تأخر الوقت .. الساعة السابعة ..
    أشعر أنه يتعامل مع الزمن ببرود .. الزمن يلاحقه دوما ، بينما أنا ألاحق الزمن ! هل أعاني من فرط الاهتمام مثلا؟ هل يعاني من فرط البرود كسلا؟

    وتمضي الأيام وتتعاقب السنين وتنجح في التخفيف من آثار الصدمة ؛ ولكن الحلم باق كما هو لم يتغير .. لم يتزحزح قيد أنملة .. كان هو الآخر كالطود الشامخ لا تهزه الرياح .. كيف يتحقق ولم يبق إلا انتظار الزواج؟ لم أسأل نفسي قط .. كنت أشعر فقط بطريقة غامضة أنه لا بد سيتحقق يوما .. وجلست في البيت أنتظر فارس أحلامي ، وأساعد أمي في المطبخ أحيانا ، وأصغر إخواني في دروسه دائما .. لكم أفتقده الآن كما يفتقدني .. كنت معلمته الخاصة ، ومازلت أحلم بأن أكون معلمة حقيقية ذات يوم ، وهأنذا في أول الطريق لبلوغ هذا الحلم ..

    نغادر أنا وحبيبي عشنا الدافئ .. نركب السيارة معا متجاورين فيها .. ما أجمله من شعور أن يضمك مع حبيبك حيز واحد لا يشترك فيه معكما أحد .. كأنما تمتلكان العالم كله بما فيه .. يهم حبيبي بالوقوف في محطة على الطريق :
    -  قلت إنك تشترين فطورا خفيفا ..
    أطالع في ساعة السيارة .. السابعة والربع .. بقي من الوقت ربع الساعة :
    -  اذهب مباشرة ، ليس هناك وقت ..

    أتخيل يومي الدراسي الأول بعد انقطاع ست سنوات .. ما أجمله من يوم ! عدت طالبة بعد ما تزوجت .. عدت أدرس وأكمل تعليمي لأصبح معلمة إن شاء الله .. حبيبي وفارس أحلامي هو من يوصلني الآن بسيارته ، وهو من يحقق لي أحلامي إن شاء الله .. يحبني ويغار علي .. يسعى لإسعادي بما يستطيع .. ما أنبله من زوج !

    لكم أشعر الآن بحاجتي لأن أقبِّله ؛ ولكن حذار يا "حورية" ، كما يحب أن يدللني .. لا تتهوري مثله .. لو يعلم مدى خوفي عليه من تهوره في قيادة السيارة .. أحاول أن أنصحه برفق ولطف ولكنه واثق من نفسه ولا يبالي ؛ بل يحكي لي حوادث خطيرة تعرض لها ونجا منها بأعجوبة ..
    تقف بنا السيارة إلى جوار مبنى جديد .. هل وصلنا بهذه السرعة؟ أرفع رأسي لأقرأ اللوحة المرفوعة فوق بوابة المبنى : ثانوية الخنساء للبنات .. الحمد لله إذاً ..

    أعدل من وضع العباءة استعدادا للخروج .. أرتبك قليلا .. لا أعرف كيف أودعه .. أفتح الباب .. أقول له بهمس :
    -  مع السلامة حبيبي ..
    هل سمعني؟ هل تجاهل توديعي؟ آها ، أراه يحرك شفتيه .. أخيرا رد علي .. الحمد لله ..

    أخرج بكل بخفة .. أخطو بكل فرح خطوات سعيدة نحو باب المبنى .. أشعر بسعادة غامرة كالتي يشعر بها الأطفال حين يذهبون إلى المدرسة لأول مرة .. أقول في سري وأنا أدخل المبنى : الحمد لله كثيرا .. شكرا حبيبي الغالي .. اللهم لا تحرمني منه أبدا .. أحبك حبيبي .. ليتني قلتها له قبل أن أغادر السيارة ..
    لا بأس .. سأقولها له فور ركوبي إلى جواره في طريق العودة إلى البيت ؛ ولكن متى نركب طريق العودة إلى الوطن؟ لو كان كل الرجال مثل زوجي يفكرون في العودة إلى "أراكان" لما رضوا لأنفسهم بحياة الذل والهوان في غربة المنافي والتشرد .. بعيدا عن حياة العز والكرامة في أحضان الوطن .. لماذا لا يفكر الروهنجيون في العودة إلى الوطن إذا ارتحلوا منه كما يفعل الفلسطينيون؟ لماذا لا يتعلقون مثلهم بحلم العودة؟ لماذا يحب الفلسطينيون أرضهم وتراب وطنهم أكثر مما يفعل الروهنجيون؟ أذلك لأن الأم الروهنجية لا تربي أبناءها على حب الوطن والتعلق به وحلم العودة إليه كما تفعل الأم الفلسطينية؟
    ولكنها مسكينة ومعذورة هذه الأم الروهنجية ؛ لأنها في الغالب أم جاهلة لم تتعلم ولم تتثقَّف ، ولا تدرك معنى تربية الأجيال على التعلق بالأصول ، والبحث عن المنابت والجذور ، وحين تتعلم الفتاة الروهنجية وتتثقف حتما سيتغير الحال ، ويأتي جيل جديد مختلف يشهد فجرا مشرقا بعد ليل طويل .. أظن هذا هو فصلي الدراسي .. بسم الله أبدأ وأستأنف مسيرة التعلم والتثقف منذ اليوم ، وعما قريب ستبدأ بإذن الله مسيرة جديدة نحو العودة لأحضان الوطن مهما ضاقت الظروف ومهما ساءت الأحوال هناك .. الباب مفتوح ، والمعلمة منهمكة في الشرح .. يبدو أنني تأخرت .. سأسلم وأدخل بهدوء :
    -  السلام عليكم ..
    -  وعليكم السلام .. هيه لحظة .. أهكذا من أول يوم؟ لماذا تأخرت؟
    -  أ.. أ.. كنت أحلم بالعودة إلى الوطن ..
    -  العودة إلى الوطن ! أي وطن؟!
    -  ...........................

    • نرجو من السيد ابراهيم حافظ ان يرسل نصوصة على عنوان ديوان العرب وليس النشر علي هذه الصفحة
      هذه الصفحة فقد لتعليق بسيط.
      عنوان ديوان العرب هو
      diwanalarab@gmail.com

  • السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته انا او الانضام الى هذا المنتدى الرائع فقط كنت اود قبول عضويتي حتى اتمكن من نشر العديد من المقالات ودمتم منارة يُستمد منها ضياءُ العلم والمعرفة

  • حبل من مسد

    هزي أشجارك
    يتطاير منها شرر
    هزيه يحرق يابس رمادي
    يا هؤلاء –لا تبالوا
    إن السقطة الأولى لها عينا بوم
    تفترس من يحاول النهوض
    انهض ،ان أنهارك هي اتي تكلمت
    في مهدها
    هي التي اعتلت ظهر ذاك الموت
    المخرج لسانه
    (2)
    قصة
    قصي علينا بلغة كي نفهمها
    جدلي شعر التاريخ
    اسدليه يغطي بقع في جسدك
    لن تستطيعي إخفاءها
    تمتمي لا تبوحي بكل شيء
    تذكري أن هناك بعض منك يسترق السمع
    اسردي قصتك في عجل
    لا وقت للبوح بقصتك
    خبئيها في ثوبك
    ضعيها في رحمك
    كي تلديها من جديد
    شدي وثاق الشارع
    سارعي قبل
    أن يخنق حبل من مسد
    قلب الصباح
    سارعي
    وضعي ما تبقى
    من بقايا الروح
    في جيوب ذلك الثوب
    المثقوب

  • أشرفت الأستاذة على بحث الإجازة سنة 2004 تحت عنوان: المكونات السردية في رواية "جنوب الروح" لمحمد الأشعري. فكانت نعم المؤطر المرشد ... تأسست العلاقة على مبدأ الحوار و التآخي. .. جو من المعرفة التي تترك هامش الإبداع ينمو في الظل الوارف .

  • ثلاث زهرات مصريات
    اغتيلوا و هن بريئات
    في سبيل الوطن شهيدات
    أنتن في السماء عروسات
    و بالجنة فائزات
    و لمصر مفخرات
    فيا معشر الفتيات
    اجعلوهن لكن قدوات
    هن اللاتي غرست في فؤادهن رصاصات
    لكن للآلام بقين متحملات
    و بعد دقائق فارقوا الحياة
    أولهن أسمــاء
    عروسة السمــــــــــاء
    فارقت الحياة
    و في مقلتيها دمعات
    من الحزن ، الأسى و المعاناة
    نقلت الجرحى إلى الإسعافات
    حولت الطوب إلى حجارات
    و كتبت بأعذب الكلمات
    و صدقت حين قالت
    لا حياة على أرض الأموات
    غردتي برصاصة في الصدر
    و صلي عليك بمسجد النصر
    فهنيــئا لك يا مصــر

  • دکتورة لیلا قاسمی
    التحقيق : دکتورة زهرا عطایی
    جامعة الحرة علوم وتحقیقات فی طهران
    Assistant Professor Doctor Lila Ghasemi
    Investigation: Zahra Ataee get close to the degree Doctored
    Free University of Science investigations into Tehran
    الملخص بالعربیة :
    بحثنا في خلال هذه البحثية العلمية الزفرات والطفرات الأولي في رقية و إعتلاء شان و درجة القصیده العربیة التی تنتهی الی ظهور القصیده النثر منذ زمن و قرون خالية حتي تنتهي الي عصر الجاهلي الأول في حياة الشعب الجاهلی والشعر العامی والحرية في إستعمال أوزان وقوافي سهلة موزونة وإيقاعية ومثيرة في إنقلاب وتغير الأحوال والعواطف الفطرية في الإنسان کانت ثورة التجدید علی نظام القصیدة، ذات النسق الواحدة فی الوزن والقافیة، تجنح الی أشکال شعبیة ومتحررة من وحدة الوزن والقافیة وملحونة بالغناء واللحن والتراجیع الشعبیة . کانت الغناء صدی طبیعیا، للحیاة التی عاشها العرب فی جزیرتهم.
    اما فی عصر الأموی التواجد الشعر العمودي الغامض و الثقيل علي الأكتاف الشعراء الجاهلية إمتنعت عن الإزدهار هذه الحركة الجديدة والمنوعة ، رؤبة تبدل الرجز بالبحر العروضی وانحطت من اصالته وسقطت وصار ألعوبة فی ید اصحاب العمودیة ورکدت حتی العصر العباسی.
    فی العصر العباسی الأول، تکون فیها شواهد مطلوبة، من محدثی العباسی، مثل أبی نواس، أبی العتاهیه، بشار بن برد علی أشکال مقطوعات، قصیرة وموقعة، مثل مسمطات، مزدوجات وبعض الأراجیز الغنائیة، أجل منها الأغانی العراقیة العامیة ای القوما والموالیا،أثرت فی التحویل.
    فی عصرالأندلس،أقدمنا بذکرعوامل هامة، التی تغیرت مسیرة التحویل فی تجرد من الوزن والقافیة الغناء والإمتزاج اللغوی، المغادرة الی الأندلس وحیاتها المخضرة والمنعمة، إنحطت جدرانها البالیة ورفعت صورة شعریة و موقعة عند طبائع الوری وهو الموشح، ، تولد منه شکلا جدیدا بعیدا من القیود العروضیة، سُمیت الزجل.
    اثرتطور الموسیقائی فی البنیویة للقصیدةالعربیة، ظهر صورتا شعریا جدیدا متحررا من القیودالعروضیة ومستقراعلی الغناء الداخلی ، باسم القصیدة النثر وهی کانت حصیلة النهائیة لتیار التحویل والتطویر البنیویة للقصیدة العربیة منذ زمن خالیة حتی یومنا.
    Abstract:
    In this paper, the important sparks that had important role in promotion of blank verses and different kinds of missioners poem, will be reviewed. This trend of development and elevation in structure of blank verse had existed in poems of the folkloric poet. In this poem, it freed itself from rhyme and weigh that existed in Arabic poems.
    With emergence of important factors in Andalucía period, such as richness, word mixing, Andalucía environment and immigration, the movement of poem upheaval reached to its peak.
    In this era we are witness of collapsing ancient structure of vertical acrostic poem and subsequently a new structure based on avoidance of weigh and rhyme and freedom of expression of humanistic expressions emerged. This upheaval showed itself in elegiac and Zonal poem.
    The recent change finds its way through contemporary era. This kind of poem was the closest poem to folkloric poem and had important role in emergence of blank verses.

  • من لا يستطيع مقاومة الأمواج
    لايبحر

  • "أنين الورق"

    لربما كان أسم المقال غريباً غير مألوف فقد يتساءل القارئ الكريم وعلامات التعجب تكاد أن تكون قد أحاطت به من كل ناحية " كيف يمكن أن يكون للورق أنيناً" !. وأنا أجيبه من منبري بحدة و أقول مؤكدة أن للورق أنين .نعم, أنين قاسٍ يكاد يمزق القلب ويحرك المشاعر ويعبث بتلك الهواجس الصامتة فيثيرها ويبعثرها بقصدٍ أو بغير قصد.

    وأنين الورقِ هذا لايحتاج الى إحساس مرهف أو شاعرية فذة لكي نلمسه أو نستشعرهُ , فليس من المفترض أن نكون رقيقيّ القلب هشيّ المشاعر لكي نحس بذاك الأنين الموجع , فلطالما تألم ذلك الورق ولطالما نادى متوجعاً ولطالما تأوه منفرداً ولم يشاركه تأوههُ أحد ولعل من حاول التخفيف عنه في مصيبته تلك هم قلةٌ نادرة , فلربما يخطر هنا على ذهن القارئ الكريم سؤال" ممَ قد يتأوه ذاك الجماد" ؟ وهل له أحساس ليئن !..

    وأنا هنا أجيبك بدوري وقد أصابني شيئا من الضجر لأن اغلبية من في مجتمعنا لاتعرف إن للورق أنيناً ولكن لابأس عليك لعلك في بداية مشوارك ولم تعرف بعد إن الورق يئن كما تئن أنثى هجرها معشوقها , يئن كما تئن والدة فقدت رضيعها,يئن كما تئن كل ذات حملٍ أجهضت قبل موعد الولادة بأيام.. نعم,أنه يئن ,يئن لكثرة هاجريه فهو مشابهة للاولى في إنه قد هُجر من لدنّا ومشابه للثانية لأنه فقد من يرضعون منه علماً ويستقون خبراتٍ ويبصرون نجوماً ومشابه للثالثة في كونه قد أجهض علماً غزيرا وكاملا ولم ينتفع به أحد.

    ولعل القارئ الكريم يعود هنا فيتساءل مجدداً وكيف لي أن أتأكد من ذاك الأنين بنفسي؟. لابأس عليك عزيزي القارئ فسؤالك في محله وغالباً مانعرف ذكاء المرء من أسئلته لامن جوابها وأنت سؤالك ينم عن ذكاء وحبٌ للأطلاع والمعرفة وهذا هو ماأريدك أن تكون عليه دوماً.فأجيبك عزيزي أنه بأمكانك سماع أنين الكتب بمجرد ذهابك لمكتبة في اي دولة عربية كانت لترى تلك الكتب المسكينة مهجورةٌ على الأرفف وربما يكون الغبار قد غطى عناوينها وبمجرد أن تنظر نظرة عميقة لأي كتاب ستكتشف بأن ذاك الكتاب قد عانى الأمرين وأن الرف الذي يحمله ليس بمريح ولطالما تمنى ذاك الكتاب أن يكون سريره راحة يدك ليستريح فيها ويهدأ ولطالما نادى مستغيثا بصرخات مستكينة تفطر الفؤاد كأنه يقول "أنقذوني من مرقدي هذا(الرف) وأعدكم بأني سأكون أداة طيعة بين راحات أيديكم"

    وكأن ذاك المسكين يستغيث بنا ويطلب أن نحتضنه ونكفله برعاية منا ويعدنا هو بدوره بأن يجهض معلوماته الغزيرة وأفكارة النيرة داخل عقولنا 

    وملخص مقالي هو دعوة ثورية ومطالبة أنسانية بأن نعامل ذاك الكتاب الموقر ذاك الورق الذي انهكه الغبار الذي لطالما تشوق لأن يُفتح ليستنشق طيب الحياة ذاك الورق الشامخ الذي لطالما قابلناه بالهجر وقابلنا هو بالعطاء كأمٌ تمد اولادها العاقيّن بالحنان والعطف والدعم رغم عقوقهم, فنحن عاقون وغير بارين بذاك الورق ,ذاك الكتاب الشامخ.نعم , أنا هنا أدعو لأن نعامل ذاك الورق المتأوه بأحترام أكثر وأن نُكثر زياراتنا له فلعله إشتاق ألينا بين الحين والأخر ولانطيل غيابنا عليه ليس فضلاً منا بل فضلاً منه لأنه يمدنا دائما بما يضيء سماء فكرنا ويقومنا لبناء مستقبل أفضل.

  • كل يوم انتقي من لحظات عمري دقائق لأنتفي عن نفسي ،وأنسى اني كنت أنا نفسي السائر اليوم بين تخوم
    تفاهاتك أيتها الحياة، لقد ادمنت الواقع حتى الكفاية ،وبت كل يوم انسي نفسي من تكون لأعانق أجواءا
    لا وجودية واحاول ان امحق ذكريات باتت تذيقني مر السهاد كلما اجفلت الحقيقة عني لحظات ،فلا انا مستريح
    أبدا ،لذا قررت ان ألاحق معذبتي قبل ان اغفو لمناماتي،اسائلها السلام وانادمها ماضي التعيس علها ترحم عذابي
    بها فتنساني .

  • من متى وأنا أناجي السماء أرجوك أمطري نساء انفخي الجنون داخلي فا العروبة تهوى النساء تحب أن تذبح شفتين وتسرق من عيونهن جواهرا منذ متى يا أيها البشر لم لم نتغلب على شهوتنا ولم نسبح في جسد النساء ولم نكن من الشهوة أحرار ومتى سنترك عبادة الجنس ونعود إلى الله كيف نتخلص من التصوف للنارو هناك ناس تحب الرذيلة على الشفتين وناس تتسأل وتقول متى ستصبح النساء أنبياء

    نساء وأنبياء

  • دع ما يؤلمك بيد من لا يؤلمه شيئا
    فجدير به ان يرفع عنك الالمو

  • السيد رئيس التحرير
    الاخوة العاملين في ديوان العرب الموقرون
    وقد احببت ان ان شر هذة قصيدتي هذة التي بعنوان "هناء" في ديوانكم الكريم لما له من ذكر طيب
    الاسم فواز علي رافع
    يمني الجنسية
    لي قصائد منشورة في عدد من المجلات والمواقع الالكترونية والدوريات مثل جريدة عرار و الكتاب والقراء العرب

    هناء

    شعر / فواز علي رافع

    ..گلُمآ مر يَۆمٌ
    آحٍـسگِ يَآ هنْآء
    لُلُقَلُبْ آقَربْ

    گلُمآ ڒٍآدِنْيَ آلُشُۆقَ آلُيَگِ
    يَصٍبْحٍـ آلُگۆنْ آحٍـلُى
    و آلُآرضٍ آرحٍـبْ

    إحٍـتٌۆيَتٌيَ گلُ مسآحٍـآتٌ فَگريَ
    فَآنْتٌيَ يَآ هنْآء ..
    آيَنْمآ آغَدِۆ ۆ آڏهبْ..

    إنْ تٌغَيَبْيَنْ سآعةًّ منْ ڒٍمآنٍْ
    يَسألُنْيَ آلُقَلُبْ:
    "أين هنْۆ؟" ۆ يَنْحٍـبْ..

    يا هنْآء..
    گلُمآ فَگرتٌ فَيَگيَ
    آرى آلُقَلُبْ
    لُقَصٍآئدِ آلُشُعر يَگتٌبْ

    آنْ ضٍحٍـگتٌيَ...
    تٌنْبْتٌ آلُآرضٍ ۆردِآ
    ۆ تٌغَردِ آلُآطًيَآر لُحٍـنْآ
    ۆ يَصٍفَقَ آلُطًفَلُ مسرۆرآ..
    ۆ يَلُعبْ..

    آنْتٌيَ قَصٍةّ هيَہآتٌ تٌرۆى..
    آنْتٌيَ ملُحٍـمةٌّ
    بْربْگ .. گيَفَ تٌُگتٌبْ؟؟.

    آنْتٌيَ حٍـۆريَة
    ٌّ منْ آلُفَردِۆس جٍئتٌيَ
    گلُ منْْ رأَگيَ
    لابد بْآلُہۆى
    يَشُقَى ۆيَتٌعبْ ..

    إنْيَ آحٍـبْگِ ..
    فَآسمعيَ لُنْدِآئيَ ..
    فَآلُشُۆقَ يَقَتٌآتٌ منْيَ
    ۆيَشُربْ.

    آيَ تٌعۆيَڏةٍّ
    رمتٌ عيَنْآگِ قَلُبْيَ؟؟
    آيَ سحٍـرٍ آسرٍ
    منْ آلُعيَنْيَنْ يَنْصٍبْ

    آنْتٌيَ منْبْع لُلُحٍـيَآةّ
    بْہ آلُگۆنْ يَحٍـيَآ
    آنْتٌيَ منْبْع آلُحٍـبْ
    آلُڏيَ بْآرگ آلُقَلُبْ

    آنْتٌيَ قَدِيَسةًّ ....
    بْلُ ملُآگً ..
    آنْتٌيَ آلُجٍمآلُ
    آلُڏيَ خـلُفَ آلُخـمآر
    تٌحٍـجٍبْ

    قَلُيَلُةّّ
    إنْ ۆہبْتٌگِ رۆحٍـيَ
    فَلُگِ آلُآرۆآحٍـ يَآ هنْآء
    تٌفَدِى ۆتٌصٍلُبْ

    إعڏريَنْيَ
    إلُم آعطًگِ
    بْآلُۆصٍفَ حٍـقَآً...
    فَۆصٍفَگِ
    لُآ يَقَۆى علُيَہ
    سۆى آلُربْ ..

  • لم تستكين ارجوحة الشوق ليلا
    ولم تناوئ عطرها القرمزي
    وتجدل ظفائرها للعابرين عبر الضفتين
    وتسكن فى جوف قبتها رسائل الراحلين
    يا حمام القدس سلم على من قالو سلاما
    واحمل العود وغنى
    فيك دمعى وابتسامة
    ريم صالح

  • لم تستكين ارجوحة الشوق ليلا
    ولم تناوئ عطرها القرمزي
    وتجدل ظفائرها للعابرين عبر الضفتين
    وتسكن فى جوف قبتها رسائل الراحلين
    يا حمام القدس سلم على من قالو سلاما
    واحمل العود وغنى
    فيك دمعى وابتسامة
    ريم صالح

  • دمعي في مقلتي ينهمر
    وقلبي يعتصر
    روحي تحتضر كيف استمر

    اين المفر اين المقر
    هل من تغيير للقدر
    انا في مفترقات الممر
    ليتني اندثر

  • يفتخر عنترة بن شداد العبسي بنفسه وبقوته حيث يقول وقد احسن القول
    الخيل تعلم والفوارس انني فرقت جمعهم بطعنة فيصل

  • خاطرة
    محراب عشق
    في حضن المساءات يسقيني الشوق دمعة الأسى،
    و في شجون كل غروب أحتضر، أرى وحشة الليل قادمة، وفي الأفق أناملها من بعيد تودعني، يرتدي الكون لباس الهجر معي، و على الفؤاد يرخي سدول وحشته، يتنفس الظلام في صدري حصرته ، و تخرج زفراتي حزينة و تؤلمني ،حتى الذكريات التي كانت تؤنسني، باتت تئن في عمق ذاتي و بنزيف جروحها تعاتبني...
    هي العزيزة التي كانت مؤمنة، بأن القلوب لغير واحد لا تتسع، أصبحت رديفة دونها في الشموخ والكرم ، على صهوتها فارس يرد من مصرف الآخرى كل مساء، وهي النبع الأصيل يكاد منه لا يرد ...
    هي الطير الحر في يد القناص عند موردها ، جريحة تكظم الألم، أمامه صابرة ولا تتخبط ،فإذا هوى راكعا لتحليلها ، ماتت وتركت له الفريسة ساخرة يبتسم...
    في عينيها محراب من عشق أصيل، ترتل فيه نظرتها أناجيل وفاء ذلك الزمن الجميل...
    لا تزال نسماتها تعزف على كلماتي لحن العفاف، و في كل نص لها بصمة خلود.
    مختار سعيدي

  • السلام عليكم. ...كيف يمكنني ان اسجل في هذا الديوان وكيف انشر اشعاري شكرا

  • ياغربه سمي وصلي علي اولادي واهلي ياغربه هللي كبري زغردي طرح الورد عندك ونشف عندي اخضر بستانك وزادت اغصانك واتملت اركانك وانا بستاني فاضي ونا وحدي

  • هطل الثلج على قلبي فذاب من مطر كان من دمعي تسلقت كل الجبال إلا جبلا فأبدلته بشعري فخاطبني الجبل مشفقا كفاك مشقة في العشق وكيف للجبال ملتقا إن كنت تنكرني

  • Why not use those coupons for purchasing your chosen healthy products.
    Before start with your plan to lose [rapid weight loss after gallbladder surgery->https://su-ells.czu.cz/user/view.php?id=221405&course=1] and burning off body fat from the body generally, you
    need to understand why you have abdominal fat inside the first
    place. It will require around 7-10 days to accomplish a cleanse
    and results will start being noticed inside first three days.

  • قتلت أطفالها ....نفتهم إلى بلاد بلاد لن يعودوا منها ...ثم جلست تبكيهم ، نفتهم زاعمة أنهم تحبهم

  • احلامي بعثرها الحطام وحياتي ارهقتها الامال وعمري بضعة حروف خطها قلمي لتكون عنون.....
    اوجعني صمت الجدران كلما تمنيت ان اسمع صدي صوت يحيني خيم الظلام لا اسمع ولا ابصر يا رياح اعصفي ويا طيور غردي ويا بشر احبي ويا نار اشتعلي .

  • اني اود ان اشارك في هذه الصفحة وانشر قصائدي لانني احببت ما ينشر المقبل عليها

  • هطل الثلج على قلبي فذاب من مطر كان من دمعي تسلقت كل الجبال إلا جبلا فأبدلته بشعري فخاطبني الجبل مشفقا كفاك مشقة في العشق وكيف للجبال ملتقى إن كنت تنكرني فمات جسدي وبائت روحي طليقة في اﻷفق فكان مسكنها منديلا من طيب ثرى وطني ﻷمسح به جسدي ﻷعود حيا في شوارعه أمشي على جدرانها أبكي وأشكي عن ليل منع نهاري بأن يبقى فكنت عندها نور ا فيك يا قمري

  • لدي قصائد كثيرة لونها الله بألوان الجنان لكني لا أعلم أني منسي في عالم شعري النسيان لا يوجد إهتمام في بلدي بالشعر الذي يتجوهر منه ملايين اﻷقدار هذه رسالة لا شعر من فكر جبار هذا أنا دوني ملايين الشعراء

  • أريد الإسم محمد نهاد العرق كامل فوق قصيدة هطل الثلج

  • ففي بلاد وفوقها أنا من علا سلاميا من سمائها إلى من بدا الشعر بحر والعليم لي منبعا نبع من النور لي فهل لكم أمثلا هل فارق القلب نور وجهها هل مضى أم غاب كي يشرق صبحا يكو دائما إني أراه الماء كيف أن غادرا قلبا يكو كالحياة دونه ميتا ليا من الهجر قلبا يأكله اﻷسى فكلما ذاق منك كن لها أشوقا فكل بحر بحبي يا شذا يغرقوا وكل نبع للبحور في فؤاديا ماحل في الكون ليلا كان كشعرها إن بان كاد البدر أن يكو أجملا

  • أمى و بلدى فى كفة وحدة فى قلب واحدة
    أمى تضمنى لحضنها و بلدى تخلينى أحبها
    و لما أكون تعبان اروح لمين غيرك
    ده أنتى أم للحنان و انت أم الدنيا يا بلدى
    هقولهالك و أسمعيها من ولدى
    يا بلدى يا أم الحنان يا بلدى يا اوسع مكان
    يا أمى يا أحلى اللحظات أنت من من بلد الديانات
    بلدى يا مهد الديانت انت من احين المكانت

  • أمى و بلدى فى كفة واحدة فى قلب واحد
    أمى تضمنى لحضنها و بلدى تخلينى أحبها
    و لما أكون تعبان أروح لمين غيرك
    ده انت أم الحنان و انت ام الدنيا يا بلدى
    هقولهالك و أسمعيها من ولدك
    يا بلدى يا أم الحنان يا بلدى يا أوسع مكان
    يا أمى يا أحلى اللحظات أنت من بلد الديانات
    بلدى يا مهد الديانات أنت من أحسن المكانت

  • من قال أن لكل بداية نهاية ،أريد أن أرى هذه النهاية التي يتحدث عنها الجميع ،لست أرى أمامي سوى بدايات متكررة ،بدأت أهوي في عبثية الحياة أتلاحم مع الجميع في هذه التراجدية الكبرى أغوص أكثر في العدم واللامعنى تختلط علي يقينياتي أصبحت لا أفرق بين الحقيقة والخيال القيد والحرية الماضي والحاضر تزعجني هذه المسرحية التي وجدت مكاني محجوزا فيها رغما عني ومنذ ذلك الوقت وأنا أعيش هاجس البحث عن إرادتي الحرة ،أبحث عن خلاصي من لعنة اللانهاية أحس أنني لم أتعلم شيئا منها ،أخاف فكرة الموت لأنني أؤمن أنها لن تكون النهاية بل الإنتقال إلى اللانهاية المطلقة نعيم دائم أو عذاب متجدد عالم آخر لانعرف خباياه وقوانينه ؛ وكيف لنا أن نفعل وللآن لم نكتشف أسرار عالمنا الذي نسكنه منذ أزمنة بعيدة مازلنا في تساؤلاتنا الأولى : من أنا ؟ ماهي الروح؟و أين تذهب حين يموت الإنسان ؟ أعجب في الذي لايؤمن بوجود الخالق يؤمن بنفسه الإنسان الذي وجد منذ ألاف السنين ولم يجب على تساؤلاته الأولى ! ماقيمة العقل إن لم يجب على أبسط الأسئلة ؟ ما الفرق بيننا وبين الإنسان البدائي؟ ما قيمة العلم والمادة إن لم تصل لنتيجة منطقية لحد الآن؟

  • دمعة إلى الشّامِ

    طَالَ الْأَسَى وَبَكَى مِنْ حُزْنِهِ الْوَتَرُ

    وَرَاقَ دَمْـعٌ مِـنَ الْأَشْـوَاقِ يَـنْـهـَمِـرُ

    أَيْـنَ الـرّفـَـاقُ وَمـَنْ كـُنَّا نُـلازِمُـهُـمْ

    أَيْنَ الْأَمَاسِي فَلا وَجْـدٌ وَلا سَـمـَرُ

    لَمْ يَـبْقَ إِلّا صـَوْتُ المـَوْتِ يَمـْلَؤُهـَا

    نُـعَـتِّـقُ الْجـُرْحَ هـَا هُـنَا وَنـَعـْتـَصـِرُ

    تَبْكِي مِنَ الَهَولِ أَسْمـَاءُ الرّقِـيْقَـةُ إِذْ
    رَأَتْ عَلَى بَعْضِهَا تَبْكِي هُنَا الْحـَجـَرُ

    رُوْحِي إِلَى الشّامِ يَا سُلَافُ يَحْمِلـُهَا

    هـوىً فـَلَا لـَنْ يـُحـَاكــِيـْهِ بـِهِ بَـشــَرُ

    مـحــمـد الضاهر

  • ابتسمت في حيود
    المراة
    لكنها رسمت شخص
    اخر ذو وجه حزين
    غيمة تتدحرج على
    حائط مائل
    القمر يتارجح على
    خط الافق
    نجوم تغيب في
    الليل
    كي تضهر بالنهار
    صوت الليل
    وانين العاشقين
    يخيفني

  • قالت لي امي

    كم تمنيت ان ارى السعاده في #وطني
    لكن كل مارايته عجوز تبكي من شده #الحزن
    وايتام تبكي من شده الجوع
    لتعسف حكام #دولتنا
    سقينا الخوف والساقي
    سقينا الحزن #والداعي

    هاهنا الالم

    شهداء تباع بارخص #الثمن
    رايت عقولا تباع واخرى فاسده #تشترى
    رايت اناس تخلو عن كرامتهم #لانفسهم

    الشمس تخجل من #افعالنا
    القمر قد غاب مرتا ...#اخرى

    نضرت في المراة فعكست اشيائا #غريبة

    هل المراة تكذب
    ام انا كذبة

    اين الخطا ياللهي

    رايت الموت بين الناس #يضحك
    وعلى وجهه ابتسامه صفراء اشد من الف #لعنه

    فهل سنموت بسهوله
    لااظن #ذلك

    حسنين طالب الحجامي

  • هنيئًا لكم بسُباتكم يا مسلمين..

    بينما كان الغروبُ يجمع آخرَ ضفائرِ الذّهب، والشّمسُ تطبِق رموشَها الطّويلة، وضوء النّهار يسري إلى أعماق الظّلام.. السّماء تتثاءب، واللّيل يظلّ بوجهه الحزين، والأرض ترقد في صمت، قد خيّم اللّيل على إحدى أحشاء الغابة، أحشاءٌ كان فيها أمّ بألف رجل.. أمٌّ زوجة شهيدٍ، عانت وعايشت شتّى أنواع العذاب منذ نعومة أظفارها.وطفلاها، قلبان بريئان حلمهما أكبر من عمريهما بكثير..هم أحمد وعبدالرحمن، أحمد ذو السبع سنين، وعبد الرّحمن ذو التسعة أشهر ..
    في تلك اللّحظات الصّامتة،وبينما كان عبد الرحمن نائمًا،تعالى صوت أحمد قائلاً:
    - أمّاه! هل قدماك تؤلماك؟
    أجابت الأمّ-بألمٍ تحاول إخفاءه-: لا يا حبيبي، قليلاً فقط..وأنت يا صغيري؟بخير؟
    أجاب الصغير بصوت تغلب عليه الثقة: أمّي! لا تقلقي عليّ، أنا كبرت.. وأصبحت رجلاً.
    وضعت أمّه على خدّه الورديّ قبلة. ما هي إلا لحظات، حتى تعالى صوته مجددًا قائلاً: أمي، كم عدد المسلمين؟
    - أكثر من مليار!
    قفز فرِحاً
    - أقلتِ مليار مسلم؟!قليلاً منهم يكفينا يا أمي! لم القلق؟!أظنّهم في الطريق الآن!
    - لا وقت لديهم يا صغيري.
    - نعم يا أمي فلا بد أنهم يجهزون العدّة والجيش لا تقلقي، فهكذا فعل صلاح الدين من قبل يا أمي، هكذا علّمتني مس ماريّا..
    قالت الأمّ ضاحكة: عدّة ماذا وجيش ماذا يا صغيري.. نحن آخر همهم، همهم من سيشتري دعوات لحفلة راقصة الباليه، ومَن سيفوز في المباراة بل وحتى يتشجارون على ذلك،وكلّي عجبٌ كيف تجمعم يد الله وتفرقهم يد الفيفا!! يروننا نُغتصب ونُشرّد ونقتل.يرون أطفالنا تبكي بصمت، تبحث عمّن يحتويها..في ظلمة الليل، لا يوجد من يأويها..تتمنى أماً بالحنان ترويها أو أخاً من ذاك الظالم يحميها،يرون كل ذلك وقلبوهم القاسية مطمئنة أن حالنا لن يلحق بهم..
    - إلى هذا الحد هم قساة ؟! ... وذهب في خياله بعيداً؛فسقطت دمعة من عينه اللوزيّة..أحسّت الأم أن خيط يأس تسلل إلى قلب طفلها فحاولت قطع الخيط بكلمات:
    يا طفلي البطل، ارفع رأسك والجبين لا تخضع ولا تخنع لحكمهم المهين،فلم يُخلق بعد فلسطينياً يستكين..وهناك الله لن ينسانا، طالما قلوبنا ثابتة على دينه..ولا تنسَ يا حبيبي، أن حبّ الوطن والشّهادة لدينا وراثة ونعدّها نعمة، كما كانت تقول جدتك –رحمها الله- دوماً، وجدّتك يا بنيّ امرأة لا تكذب، فكما ترى، أبوك وعمّيْك ومن قبلهما جدّك كان لهما نصيباً في الشهادة.
    في هذه الأثناء..كان جيب إسرائيلي يتجوّل في المنطقة. وقف، ونزل منه جنديّان، تجولّا في المنطقة، اقتربا.. فكان قلب الأم الدّليل، ونطق بإيمان ورجاء"ربّاه سلّم"
    قال أحد الجنديّان: يبدو أنّ هناك إرهابيّون يا هذا.
    قال الآخر: هه! أأنت أحمق؟ ولو كان، فسيموتون هنا، الطقس غاية في البرودة ولا طعام يقتاتون منه.
    قال: هؤلاء مسلمون يا أبله! من الخطر بقاؤهم.. وقد قطعتُ على نفسي وعداً أن أقتل أي مسلم ألمحه.
    وتقدم.. رآهما..
    وقف الصغير بشجاعة بريئة: انصرف من هنا! لطمه الجنديّ.قالت الأم:اجلس.
    في هذه الأجواء كان عبدالرحمن-الرّضيع- قد استيقظ، فوعى الجنديّان وجود طفلٍ آخر.
    قال مخاطباً الأمّ:إما أن تمشي معي أو أقتل طفليكِ أمامك.
    - أفضلّهم عصافيرًا في الجنّة.
    رصاصتان كانتا كفيلتان في تمزيق قلب الأم بلا رحمة....وصبرت
    قال لها: ها ؟ والآن؟ لم يبقَ لك شيء. لا زوج ولا أولاد ولا أهل ولا حتى منزل، نصيحتي امشي معي. سيكون القصر بانتظارك ولك الخيار.
    وبدأ بمحاولات إغراء عقيمة باءت بالفشل.. وكان ردّها:
    شُلّت يمينك. فالكتاب يميني، وأهلاً بالشهادة.
    فار الجنديّ غضباً. ثوانٍ معدودة، وامتلأ الغابة برائحة المسك وصوت رصاصٍ قضى على والديْن صبرا وذاقا، وطفلان حرمان الحياة..
    "هنيئاً لكم بسباتكم يا مسلمين" كانت آخر كلمات الأمّ قبل ارتقائها شهيدةً إلى السماء.

  • إلى حيث تنتحر الذاكرة ...
    يذهب تفكيري بلا رجوع ..
    إلى حيث تغتال الخاطرة و..
    وتجبر الكلمات على الركوع
    أذهب بلا وعي ولا خضوع
    أستقل قاربا مجدولا من ضلوع..
    أبحر بصعوبة بين الشرايين

    الشرايين عميقة ..
    وضيقة...
    والأنسجة ملتصقة
    و...
    في مرحلة متقدمة أتيه..أضيع..أظل بين الملايين..
    بين الضحكات ..و السخريات..
    بين الكاذبين

  • السلام عليكم
    ملئت الاستمارة ولكن لااعرف كيف ارسلها فحضراتكم لم توفروا وسيلة الارسال ممكن اعرف كيف استطيع ارسال الاستمارة وصورتي الشخصية عبر بريد معين وشكرا

  • ربك هاكثر سوه شعر بيك
    بغيرك ماشعر كلبي شعر بيك
    اسولف ياحلو واكتب شعر بيك
    وشتم كل عذول ايلوم بيه
    قلمي ابو الزينبيات الحايف

  • .......شدو البلابل..........

    أيها البلبل الشادي
    لم أَخْلَفْتَ ميعادي...
    لِمَ بَحَّ صوتك...
    لِمَ توقف شدوك...
    لقد وعدتني وعد الحر
    بأنك ستحضر عيد ميلادي
    لقد حضَّرت لك البُرَّ والماء
    وأخبرت زوجتي وأولادي
    بأنك ستنشد لنا اليوم...
    أجمل ما أنشدته في قصور الأسياد
    لم أخلفتَ الوعد...
    أَمِنْ شيمتكم معشر الأطيار
    تكريم الأجواااااد
    ومعاملة الضعفاء معاملة الجراد
    لِمَ تركتني أهيم في الفيافي
    أبحث عنك رغم السواد
    لقد أفسدت علي حفلتي
    وتنكَّرت لمكارم الأجداد
    فجعلتني نخبا هواء
    وحوَّلتَ ناري إلى رماد
    ولَم يعد لميلادي شأنُُ
    لِمَ أبكيتَ عبلةَ
    لِمَ أغضبتَ عنترة بن شدادِ
    كن واثقا يا بلبل الأسيادِ
    أنني سأتعلم الغناءَ
    وأنشد أجمل الألحانِ
    للمظلومينَ والمقهورينَ
    وَسأُنغِّصُ حياة حُسادي
    كُن متيقنا بأني يا بائع الهوى
    سأُفْرحُ ملايين المستضعفينَ
    وسنركب جميعا صهوة الجيادِ
    معلنا سمفونية العدالة....
    في كل ركن من أركان بلادي....

    محمد مهداوي

  • سيدي الوطن.....:
    لقد نسينا انتمائنا العروبي
    واضعنا نشيدنا القومي
    او بالاحرى حرفنا كلماته
    ونحن نعانق الخمر مثل اي غجري
    ونهتف ونحن نائمون بمخدرً اوربي
    ذااك سني وذاك شيعي
    وفي الصباح تملكنا الحميا
    ونتقاتل ونرجع وعلى سيوفنا وفي حلقونا
    دم ابنه وابوه من كنت اقول له يا اخي
    وعند الصحوة لا نذرف سوى دمعة
    ولا نستطيع التكلم ولا بصرخة
    لاننا ادمنا التخدير الاوربي
    واستهوانا حداثة الاعلام الغربي
    وسال لعابنا عندما قدمو لنا جورج واشنطن
    وهو مبستم على الدولار الامريكي
    سيدي الوطن..نحن بحاجة لارادة
    نحن بحاجة لخطاب متدين ولكن ليس ديني
    بل عروبي عروبي يا سيدي الوطن

  • ..وفي الصوت لحن قد اتانا مناجيا 😍 يسر الفؤاد يا سهام و يثمل***. وفي الهمس سحر لا يقاس عياره😍وفي النفس حس في المروءة افضل***
    اذا غبت يوما فالزمان طويل 😍وان جئت حينا فاللقاء أجمل
    الفاضل الكثيري .تونس .

  • ...تلومنني في الحب كل ملامة 😍وتعلم حرصي والسلامة أفضل.
    ***** وإني أكن للحبيب مودة. 😍
    إذا قرنت بالوجد. لا تعادل.
    ******
    وإني وإن طال الزمان وفي😍وأنت مرامنا وفي العشق أنبل.
    ******
    وأعمل جهدي ان تكوني سعيدة😍وأعلم بالاحساس ما هو أجمل
    ******
    وفي رفقة المحبوب ذكرى جميلة😍وفي طلة الغنجاء أضواء
    ******
    ترسل .وفي الصوت لحن قد اتانا مناجيا 😍 يسر الفؤاد يا سهام و يثمل
    *******
    وفي الهمس سحر لا يقاس عياره😍وفي النفس حس في المروءة افضل
    **** ***
    اذا غبت يوما فالزمان طويل 😍وان جئت حينا فاللقاء أجمل
    *******

    أعلم أن الحب كأس لذيذة 😍 فتروى بها الأجساد كالغيث يهطل
    *******
    فلاخير في عمر اذا قل انسه😍
    ولا نفع في حب به القلب ينحل.
    الفاضل الكثيري

  • انا و سادتي

    تقولون عن عقلي مجنون
    لكنكم ما بقلبي لا تعرفون
    أ أقول؟ أ من السؤال تبدؤون؟

    سادتي
    أن قصيدتي قد قدمت
    و ريحانة بيتي قد قطفت
    و امي بالأمس للحياة ودعت
    أما ابي مع نزول الرسول جنته فتحت

    إذا سادتي
    بعدما سمعتم صرختي
    بعدما شاهدتم شريط ولادتي
    اختارو لي طريق ناري و جنتي
    هذه هي قصتي

    هذا كتاب حكايتي
    ارجوكم أغلقوا حكايتي
    و اتركوا الرأس ليستريح على وسادتي
    فقد اقتربت محطتي
    حل موعد مغادرتي
    فسلاما يا سادتي
    سلاما يا أحبتي

  • انا و سادتي
    تقولون عن عقلي مجنون
    لكنكم ما بقلبي لا تعرفون
    أ أقول؟ أ من السؤال تبدؤون؟

    سادتي
    أن قصيدتي قد قدمت
    و ريحانة بيتي قد قطفت
    و امي بالأمس للحياة ودعت
    أما ابي مع نزول الرسول جنته فتحت

    إذا سادتي
    بعدما سمعتم صرختي
    بعدما شاهدتم شريط ولادتي
    اختارو لي طريق ناري و جنتي
    هذه هي قصتي

    هذا كتاب حكايتي
    ارجوكم أغلقوا حكايتي
    و اتركوا الرأس ليستريح على وسادتي
    فقد اقتربت محطتي
    حل موعد مغادرتي
    فسلاما يا سادتي
    سلاما يا أحبتي

  • انا و سادتي
    تقولون عن عقلي مجنون
    لكنكم ما بقلبي لا تعرفون
    أ أقول؟ أ من السؤال تبدؤون؟

    سادتي
    أن قصيدتي قد قدمت
    و ريحانة بيتي قد قطفت
    و امي بالأمس للحياة ودعت
    أما ابي مع نزول الرسول جنته فتحت

    إذا سادتي
    بعدما سمعتم صرختي
    بعدما شاهدتم شريط ولادتي
    اختارو لي طريق ناري و جنتي
    هذه هي قصتي

    هذا كتاب حكايتي
    ارجوكم أغلقوا حكايتي
    و اتركوا الرأس ليستريح على وسادتي
    فقد اقتربت محطتي
    حل موعد مغادرتي
    فسلاما يا سادتي
    سلاما يا أحبتي

  • قصيدة قامت سهام
    مع التعديل
    قــــــــامت ســـــــــــــــهام
    1-جاء الصَّباحُ وغارَ النَّجْمُ والشُّهُبُ*** والورد فاح فكان العطر والرُّضَبُ
    2-والحب والعلم والإخلاص والأدب***والأنـــس فيها والإبداعُ والنّسَبُ
    3-واللّفظ سحر تجــــــلى في تدفقها *** حتّى غدا لحنا قد مازه الطَّرَبُ
    4-قامت سهام وكلّ النَّاس منتظر *** طيف الحبيب وذاك الطيف مُرْتغبُ
    5-كأنّها و الجمال صِيغَ فِي زَمَنٍ *** مِـــــــنْ صُنْعِ خَالِقِنا تباركَ الأدبُ
    6-فالجيد في الجسم مزيون ومكتمل*** و الرّمش والعين والوجنات والهدبُ
    7-قامت فتاتي وخلت نفسي أتبعها *** والنَّهدُ للشّوق طوّاقٌ ومُنْتَصَبُ
    8-آه سهام فهذا الحبّ يدفعني *** بين السّهام وموج البحر يَنْسَكِبُ
    9- آه سهام زرعنا الحبّ في أمل *** حتَّى تجلَّى وكاد القلب (يَضطَرِبُ)
    10-آه سهام سقينا الوجد من عَرَقٍ *** لمّا التقينا فصار العشق يَرْتَغِبُ
    11-إنّي (رأيتك) في الأفكار ساحرةً *** قد فزت بالقلب كان دأبه العَتَبُ
    12-أنت التي أخذت القلب من رجلٍ*** قد هام حيرانا في ليله الرِّيَبُ
    13-وبات يسأل عن أنس يساعده *** والشوق في النفس مَوْصُولٌ ومُرْتَقَبُ
    14-كيف أنساك وأنت الرّوح مسكنك *** مــــهلا سهام وهذا الوقت يَقْتَرِبُ
    15-يا نور عينيّ قد صرت لنا أفُقًا *** ترعى فضَيْلا كأنّ الوقت مُنْتَخَبُ
    16-لا يا سهام نسجنا الحب أغنية *** غنّى بها النّاس حتّى قامت الكُتُبُ
    17-من (ينسج)الحب في غير موضعه*** لا يبلغ القصد والوهم مُنْتَدَبُ

  • انا هليت من عيني عبراتي
     صويب الشوق واحوالي عليله
    على دهراً مضالي من حياتي
     قضيته في فرح واحلام لييله
    حلمت اني على نهر الفراتي
     اسوق الماي.......لدياراً محيله
    و تنبت ارضها عشب ونباتي
     و زهراً.. في بساتينن جميله
    و مرت بي غيوماً ممطراتي
     تسوق الغيث ف ايامً طويله
    و شدت بي كثير المعضلاتي
     و زاد الحر من عقب المخيله
    و عدت بي سنيناً ممحلاتي
     و هاف الزرع ما باليد حيله
    و شبت نار خلتها شتاتي
     يلين اسبوع في ارضي شعيله
    بكيت العمر من عقبه غناتي
     وانوح الليل قلت بي الوسيله
    و هذا العشق سبب لي شقاتي
      كما الي منطعن...طعنه قتيله
    و انا والله يا زهرت حياتي
     اشمك..... فالهوا نسمه عليله
    اشوفك في منامي وفي مقاتي
     واشوف العيشه من عقبك مليله
    وانا ذا اليوم اذكرك اف صلاتي
     واسهر.... في مكانن تنتمي له
    حبيبي يا بعد روحي حياتي
     و غيرك عن هوا قلبي اشيله

    https://youtu.be/-HQCnmflm-c

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى