الثلاثاء ١ تموز (يوليو) ٢٠٠٣
بقلم عادل سالم

اباالقاسم لا تعاتب

ألى روح الشهيد عمر القاسم الذي استشهد في مستشفى السجن الاسرائيلي " الرملة " في الخامس من حزيران 1989 بعد ان امضى في السجن واحدا وعشرين عاما من حكمه البالغ مؤبدين و سبعة وعشرين عاما .

قد كرهتَ الليلَ حقا
منذ أيام الطفولة
وعشقتَ النور والشمس الجميلة
وبوجه الظلم دوما كنتَ سداً
وحملتَ الحق أعواما طويلة
يا رفيقاً كان للأسرى مناراً
وشهيدا ، صار رمزاً
للمساكينَ نبيلا

لا تسلني يا رفيقي
إن تزرني في منامي
كيف أخبار الرفاق
من شقاقٍ لنفاق
لا تسلني يا صديقي
إن بنينا بعد دولة
ساعة النصر ستأتي
رغم انا قد خسرنا
ألف جولة

لا تعاتب
يا أباالقاسم عفواً
لا تعاتب
إن نسينا كل وعدٍ
أو تركنا كل واجب
نحن أنصار السلام
نحن عشاق الكلام
قد نسينا كل أسرانا
وتركنا كل جرحانا
وعشقنا ابنة العم " يهوديت " و"شوشانا"
و"راحيلٍ" و "عفرا"
وبلعنا الإهانة
لا تلمنا إن بصمنا
لا تلمنا إن ركعنا
نحن جيل قد تعبنا
وانهزمنا
فخذوا الرايةَ يا أحفاد عدنانا


مشاركة منتدى

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى