الثلاثاء ١٢ كانون الثاني (يناير) ٢٠١٦
بقلم رعد الريمي

معرض يؤرخ مدينة عدن

زرت المعرض الذي نظّمه مجموعة من الشباب المثقفين العَرِيقين بعراقة هذه المدينة من تاريخ (عدن).
معرض تميز بمسماه قبل مكوناتة معرض (عدن المدينة،الإنسان والهوية )هذا المعرض التاريخي و الحضاري والبحري والجغرافي والمعماري والهندسي والمدني والتراثي.... المعرض الذي أحتفى به كل زائر... إنه معرض مدينة السلام والتعايش...عدن.

لقد أختالتني أجنحة الشوق، وأنا أطالع تراث هذه المدينة المليء بالازدهار، والابتكار، وهذا التاريخ المكتظ بصورٍ لماضٍ يجب أن يعيش لحاضر ومستقبل وأبعد ما للمستقبل من معنى.

حيث لم أكن الوحيد من اشتعلت في عينيه جذوة الفرح من مطالعة تاريخٍ كان ومازال يضفي على هذه المدنية معنى الألق، بل كل من مر هناك بكل أشكالهم وتوجهاتهم وألوانهم وأجناسهم وأعمارهم، و شوهد في أعينهم الفخر والاعتزاز والإعجاب وما ذلك إلا لنهم هنا في مدينة لا تشبه المدن.

هذه المدينة التي ازدهرت فيها حضارة الإنسان السوي المتنوع المنشأ والمذهب والعرق والسلالة، القائم على الاهتمام و الحب لهذه البلدة وتاريخها ومدنيتها .

كان – أي المعرض - لفيفاً من صور لمدينة يمكنك وأنت تطالعه أن تقول ما هذه المدينة التي هي أشبة بنافورة من تاريخ وتراث وفنون معمارية !!...

ولا غرو، وأنت تسرح بين تلك المساحات القصيرة التي وضعت على عتباتها ألواح من أخشاب لصور الإنسان العدني وما قدمه من أرث يفخر به كل مارٍ لهذه البقعة فضلا عن القاطنين فيه،فيما يشتاق له كل نائ عنه في أصقاع الأرض..
إذ تشاهد المساجد والمعابد والحصون والقلاع والسدود والأبنية والمنازل والشبابيك والفن المعماري، وما إلى ذلك من تراث وتاريخ اختصت به هذه المدينة عن نظيراتها من المدن.

أنا - في الحقيقة - أعد ذلك تعاونا ثقافياً بين الماضي والحاضر،بين العتيق والجديد،ولم يقتصر الأمر على هذا التعاون بقدر ما أردف لي معاني أخرى ما كنت لأعرفها لو لم أطالع هذا العرس التاريخي الثقافي الحضاري على هذه البقية، وفي هذا التوقيت من الزمن الجميل.

لقد أوصل، وبكل نجاح، هذا المعرض رسالة مفادها أن هذه المدينة، وان كثر المعتدون المعرقلون ولو كانوا بزي العامرين لها او الغازين - إلا أنها ستبقى مدينة الماضي الرامي بظلال أصالته وحضارتها الماجدة للحاضر.

فتاريخ هذه الأرض ليس نابعاً من ماضيها فقط؛ بل ومن شغف حاضرها المتضمن لذاك التاريخ العتيق.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى