الاثنين ٢٦ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٦
بقلم علي سليمان الدبعي

متارس الضياع

صوتنا يأتي غائماً من خلف الغيوم
من اول التاريخ قطرة
في آخر المشوار سيل
يجرف حقل القلوب
لم يدع لنا سنبلة ًولاملحا
والندى يقطر جرحاً في صمت السكون
هذه الأساطير سقطت في متاريس الضياع
وجباه محنية كسر الريح صلبها العربي
لم نجد ماحكى التاريخ عن تفاصيل البطولة
نحن أطلال بقايا وشقوق مرايا
ووجوه تبحث عن وجه الحقيقة

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى