الثلاثاء ٧ آذار (مارس) ٢٠١٧
بقلم رعد الريمي

نص لم تقرأه

شهر وشهران
يوم ويومان
ساعة وساعات
ليل وليال
وأنا وهي نرشف العشق
حتى انتهى فنجان آهاتنا
جاهدت أن أعصر فيها حباً كي نستمر
ولكن فقراً ولد مأساة
آه يا وجعا لممته فيَّ كي لا يمسها
هما حرفان
حاءٌ ,باء
بح صوت قلبي بقولهما لها
لستُ أجد برداً في جذوة شوقها
لإن استطعت أن تنتزعني من ضلوعك
لا تمحُ هم شغفك بي من خيالك
أو تمحُ بهرجة حديثٍ نداه منحدر شفتيك
آه ياليلاً أرجوزته سهرتنا
وسهرُ نغمه ماضٍ وحاضر و ذكرى
شلوك
واهابوي
وفديتك
رذاذ عطر حديثنا
آه ياوجعاً
من وجعه بكت فيه عيني وخدي
وتنفست فيه من مسامات ضلوعي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى