الثلاثاء ١٠ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٩
ندوة اليوم السابع -قصيدة

بوركتِ صرحا للعلا ومنارا

عزالدين أبو ميزر

ومثارَ فخرٍ يُبهر الأنظارا
ومحطّ آمالٍ لمن يرجو العلا
وقذىً بعين الحاسدين ونارا
وُلِدت على طُهرٍ واصبح طهرها
مثلا ً على طول المدى سَيّارا
وغدا لكلّ العاملين كرامةً
بعروقهم تجري دما فوّارا
ونمت بجهد المخلصين وصبرهم
شقّوا العُبابَ وغالبوا التيّارا
لولاهمو لم ترتفع راياتها
وتُطاول الأفلاك والأقمارا
وتبُزّ أقرانا تُذِرّ بقرنها
لو لم تكن بهمو النّفوس كِبارا
الحاملين القدس فوق رؤوسهم
شرفاً ويحمل غيرهم أوزارا
القابضين الجمر فوق ترابها
ما آستبدلوا بترابها الدّولارا
الحب يملأهم ويحدو خطوهم
أملٌ يزيد العزم والإصرارا
تسع وعشرون آنقضت بتمامها
رغم الصّعاب النّاضحات مَرارا
والمثقلات بالآحتلال يكيلها
قرفاً ينغّص عيشها وحصارا
فعليك منّي اليوم ألف تحيّة
ويقيكِ ربّي الشرّ والأشرارا
ونكون نحن جميعنا درعا لها
وإلى النهاية نُكمل المِشوارا

عزالدين أبو ميزر

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى