ديوان الشعر

  • ناقوسها المجنون

    ، بقلم فائز الحداد

    جُرحي تلا جُرحَها في معبدِ النزفِ ..

    فبسملت اسمها في شهقةِ السيفِ

  • تـثـرِيبْ

    ، بقلم عبد العزيز زم

    لا وقتَ لدينا فانتزعي سَـيفَـكِ من قلبي كي أتفرّغَ للعيشِ أنا، يا ضوءَ عيوني قلبي، مذ أغراهُ الحدقُ الملكوتيُّ تمرَّدَ و تلبَّـسهُ الجِنُّ كما يتداخلُ عَسلٌ جبليٌّ في شمعِ النّحْلةِ كلُّ الأنثى في عينيكِ و كلُّ الليلِ و كلُّ القهوةِ بوصلتي، تأشيرةُ سَفري فلسفةُ حياتي و مَنوني (...)

  • نـُعـاسُ السُّـؤالِ تـَنـَغـَّمَ دمْـعًـا

    ، بقلم آمال عواد رضوان

    عَلَى شِفَاهِ الصُّبْحِ تـَنـَغـَّمَ نـُعاسُ سُـؤالِـكَ دمْـعًـا مغموسًا في قهوةِ البَوْحِ وَأَحْلاَمُ نـَدَاكَ تَـنُوسُ فِي رَنِينِ نَظْرَةٍ كَمْ زَاحَمَتْ أَسْرَابَ هُتَافٍ يَجْمَحُ فِي نَكْهَةِ خَفْقَة! أَتَرْصُدُ رَشْفَةَ خَمْرَةِ نَجْمٍ ذَابَتْ بَرْقـًا فِي كَأْسِ (...)

  • سِيرَةُ الْعَلَامَاتِ وَالنُّجُومِ

    ، بقلم محمد جمال صقر

    سُلَّمٌ أَمْ نَفَقٌ أَمْ أُفُقُ أَعْجَزَتْنِي الطُّرُقُ يَا مَنَارَاتُ اسْطَعِي لِي أَرْسُمِ الْمَخْبُوءَ فِي أَشْجَانِهِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُدْرِكَ عَيْنِي الْغَرَقُ وَارْسُمِي آيَتَكِ الْعُظْمَى عَلَى الْأَطْلَالِ تَسْطَعْ إِنَّ قَلْبِي صَعِقُ وَخَزَتْنِي بِبَنِي سْوَيْفَ (...)

  • زيوس يبحث عن مشط مايا!

    ، بقلم ياسين عبد الكريم الرزوق

    خنقوا وجودي حالماً كي لا أرى ذبحوا جنوني واقفاً كي أُبترا ضربوا مجونيَ مقبلاً كي أُدبرا سرقوا كفافي يا هوايَ فما درى لن تدركوني في مدى العشّاق يا من أوغل التاريخ في إرجاعكم مستبشرا و أنا على سخط الهوى باقٍ أنادي صابرا مايا تعاند وجهتي كي أستغيث لِأُقهرا مايا تعاند حبّنا (...)

  • أُّيُّهَا الشَّاكي عِشْتَ عُمرًا طويلا

    ، بقلم حاتم جوعية

    قصيدة نظمتها ارتجالا على نمط قصيدة الشاعر اللبناني المهجري الكبير "إيليا أبو ماضي"
    بعنوان: (أيهذا الشاكي وما بكَ داءٌ) للمسابقة الشعرية التي أقامتها مؤسسة الوجدان الثقافية - وهي إكمال لعجز البيت الشعري من قصيدة أبي ماضي،وهو: (أن ترى فوقهَا الندى إكليلا ) مع نظم أبيات شعرية أخرى (...)

  • أحلق في فضاء الكون وحدي

    ، بقلم عادل سالم

    أحلق في فضاء الكون وحدي لألتقط المجرة في يديا وأطبع فوق جبهتها فؤادي وأرسم كل ما يحلو إليا وأرمي في كواكبها شِباكي فقد أصطاد ساحرة المحيا

  • كوني في الغرام كما أردتِ

    ، بقلم عادل سالم

    نساء الأرض لم يملأن عيني وأنت الروح يا روحي سكنتِ ولم أفتن بغيرك يا حياتي ولم أعشق سواك كما اعتقدتِ فمدي للهوى وصلا بوصلٍ وكوني في الغرام كما أردتِ

  • رباب المتون..

    ، بقلم عادل القرين

    العشق ماء، فمن يروي أقداحه؟! يُأرجح قُبلة بين حاء وباء، ولم تستقر في حساب النتيجة! على مرمىً من الأشواق كُنا وكانوا، وكل العطر يُطربنا زمان.. اتخيلك في المــرايا والورد ويا الغصون ودامك تحب التحايا أكيــد فيني شجــون ويا نور كل الصبايا مـا عاد قلبي يخون صدفة مارة، وقُبلة حارة، (...)

  • ظلال في بهاء المطلق

    ، بقلم مادونا عسكر

    الظّلال المنتشرة هنا وهناك ظلّ واحد للواحد الّذي لا ظلّ له المفردات ثقيلة الكلمات وضيعة العظام الّتي تشبع جوع التّراب الأنفاس المندثرة في عزلة الغموض الّدماء المعانقة صدى الطّبيعة تجتمع في يده صادقة هي الكلمة لأنّها ثبات الرّحيل... الرّحيل أبقى.
    (٢) العالم موت في السّماء (...)