طبّلْ ...

، بقلم ياسر الششتاوي

طبّلْ
للخونة والأوغادْ
لن تحصد منهم
غير فحيح رمادْ
سكروا
من ذبح الضوء
وعاشوا
يرعون الإفسادْ
حارب
من أجل السوء
ومن أجل الأحقادْ
واصنع أقدامك
من طين ٍ أعمى
لا تنتظر الميلادْ
كوصوليٍّ فذٍّ
طبلْ
لا للمبدأ
في ظل فؤادْ
قاوم
من يسعي
خلف صهيل رشادْ
طبلْ
لا تصمت
من يملك سلطاناً
كن معه
لو كان غبياً
أو جلادْ
كي تربح
ما تربح
من مال ٍ
أو أعيادْ
لا تثبت
في رأي ٍ
أو ميعادْ
ما دام
بلا نفع ٍ ذاتيٍّ
يمكن أن تجني منه
خمر الإسعادْ
كن من يعرف
من أين يصيد اللحم
وكن رجل الأضدادْ
طبّلْ
كي تصبح محبوباً
كي تصبح معروفاً
في حفل الناس
بما ظنوا
فالمشهد عادْ
نافق
هذا
أو ذلك
كي تملك صكاً
لصناعة ألف مزادْ
بع نفسك
حتى تحيا
مثل السفح
ولا تنظر نحو الأطوادْ
ستعيش
كما الموتي
وتظن حياتك
من صنع الأمجادْ
كم تخدع نفسك
طبل
بطنك لن تشكر
عشت لها
كما كلب ٍ
يلهث كي يملأها
بخبيث الزادْ
طبل
طبل
أنت الطبلة
لكنْ لا تدري هذا
من ضوضاء سوادْ
لا تدري
ثمن الحق
إذا ما مات
بدون حدادْ
اقتل
واقتل
بطبولك
يا ذيل الأسيادْ