ديوان الشعر

  • دعسات قدميك

    ، بقلم إنتصار عابد بكري

    الرحيل أفضل من عيش سكرة الفراق مرتين على يديك... والسور الفاصل أفضل من أن تلامس يداها يديك.. أو ،،، وأنت غافٍ في حضن عينيها أن يخاطبها بؤبؤ عينيك. تفاحة أهوتك تفاحة أسعدتك تفاحة قتلتك.. وكم يبقى الرحيل الطف من أن يغادر القلب دعسات قدميك... قديمة جداً الحكاية هي بين كل فكين (...)

  • أتذكّر

    ، بقلم سامي الشيخ محمد

    أتذكرُ أنّنا كالشّمسِ والقمَر مخلوقانِ من الأزليّة كريمانِ كالبحرِ والنَّهرِ ككرمةِ تفيضُ خمرتها في مواسمِ العشقِ السّخيَّةِ كزيتونةٍ تقطرُ زيتَها المُبارَكِ عزيزان نحنُ كالنّخيلِ والصّنوبر والسّنديان عاشِقانِ كفراشةٍ ووردة تتفيّآنِ الضّوء كنسمةٍ وغيمة تزيّنان الحياة توأمانِ (...)

  • ستبقى القصيدة

    ، بقلم فؤاد وجاني

    القصيدة امرأة في غاية الحزن فهناك المُنى وهناك المَنية آه ما ينتظر بسمتها المضيئة من زهرة إلى زهرة ومن تراب إلى تراب القصيدة امرأة في غاية الحزن في عينيها تجري دموع الأرض على خديها تجاعيد تاريخ الإنسان بفمها تنفث الحرية في جدران الظلم وفي هدأة الليل تبحث عن وجه الله القصيدة وردة (...)

  • قف أيها الحزن

    ، بقلم محمد علّوش

    ( إلى سميح القاسم ) قف أيها الحزن أيها الشبح المأسور بناري وجنوني دع نوافذ قلبي مسرحاً لحكايا الغرام دع لأيامي طقوس الصباح والمساء وعانق صهيل روحي واتركني وحيداً مثل شارعٍ مقفرٍ وحيداً كحجر الرحى . أيها الحزن تتكسر روحي المجنحة في كهف النسيان فاعتقني ودعني طليق البوح دعني (...)

  • عتقت الخلية سكرًا

    ، بقلم عائشة الحطااب

    سَمْرَاءُ مِنْ فَيْضِ الأُنُوثَةِ كُوِّنَتْ
    وَهَمَتْ عَلَى الدُّنْيَا سَحَائِبُ عِطْرِهَا
    في الشَّوقِ عَتَّقَتْ الخَلِيَّةَ سُكَّرَاً
    لِتَذُوقَ نَحْلَتُهَا حَلاوَةَ مُرِّهَا

  • رتابة

    ، بقلم محمد حسام الدين العوادي

    يومٌ جديد اتى هل فيه تجديدُ آليومَ نحمدُ أم هل أمس محمودُ؟ يومٌ اتى الآن والماضي لمنقرضٌ والأمسُ ولى فما ذا الأمسُ مردودُ أمسٌ كئيبٌ ويومي مثله وغَدِي محضُ الظلامِ وباب السعدِ مسدودُ الحظّ خاصَمَني والدَّهرُ حارَبني والدّربُ شائكُ فيه الهمُّ (...)

  • رباعيات تايه بدنيا

    ، بقلم محمد محمد علي جنيدي

    تايه بدنيا وكنت يوم باحسبها حلم حلم انتهى لما استباحوا جراح لأم مش من عدو دينك ولا محتل أرض كل المصيبه ان احنا أهل وبينا دم يا ريت يا ظالم الناس تقوللي ليه كدا أخرتها إيه وانت بتظلم دا ودا تكوي بنارك والحياه مش للأبد والنار مسيرها فيوم هتكوي اللي اعتدى ربي وربك رب كل الكون إله (...)

  • نرجسيّة النّرجس

    ، بقلم نارين عمر

    زهرة النّرجس.. رشقتني يوماً بمفردتين خُطّتا بالأصفر والأبيض العهد.. الوعد مزركشتين بخمار القداسة ضممتها إلى قاموس قلبي طلبت إليّ النّرجس روضاً فوق جسر الرّومان من سقلان.. رشفات من ماء الحياة ومن ربيع ديرك… أبجدية للدّفء عندما كان لي وطناً كنت وطنها هجّرني وطني إلى أقاليم لا (...)

  • أبيات من قصيدة تحيا الشهادة

    شعرٌ بنزفي شدى فاسْتنفِذ الرمقُ.. ورحتُ أنظم ما في الجرح يحترقُ حاكيتُ في مقلتيه الموتَ مؤتلقاً.. فاسْتنفِر المجدُ واجتاح العلى الألقُ هذا عراق الذرى احمرّت معالمُه.. وجرحُ طعن بثانٍ قام يلتصقُ ويستفيضُ به الوجدانُ أشرعة.. بالكبرياء وفي جثمانه العبقُ رأيتُ في منحريه الحقَ (...)

  • النِّتْ

    ، بقلم عبد الله بن أحمد الفيفي

    إذا ما «النِّتُّ» يَـوْمـًا تَـعَـثَّـرَ فـي بِــلادِي عَـثَـرْتُ عَلَيْكَ تَلْهُو وتَلْعَـبُ فـي فُـؤَادِي تَقُوْلُ، وشَـبَّ طِـفْلٌ عَـدَا مِنْ عَهْدِ (عَـادِ) لَـهُ حُـلْمِـيْ بِـعَــيْنٍ وفي الأُخْـرَى عِـنَادِي وحَـلَّ النَّاسُ حَوْلـِيْ بِـلا حَـوْلٍ (...)