مبادرة عائدون الى القراءة:

من أجل مجتمع قارئ

أطلقت مؤسسة طارق بن زياد الإعدادية لمحاميد في مراكش بدعم من مفتشي اللغة العربية بالمديرية وبتعاون مع جمعية أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، وضمن مشروع ساعة للقراءة الحرة، برنامجا طموحا يعيد التحسيس بفعل القراءة داخل المؤسسات التربوية.

وهكذا تنظم المؤسسة يوم الخميس 17 ماي 2018، ساعة للقراءة الحرة بكل فضاءات المؤسسة بين الساعة الحادية عشرة والثانية عشرة، تقليد تربوي وثقافي جديد ينضاف لمبادرة المؤسسة التي تحاول إدماج فعل القراءة داخل المنظومة التربوية. كما يشكل هذا اليوم التحسيسي، مبادرة أولية تسعى الى تعميم هذه الحصة داخل المؤسسات التربوية بمراكش والجهة وباقي ربوع الممكلة.

ويسعى مشروع "عائدون الى القراءة"، كما يؤكد الفاعل الجمعوي والأستاذ محمد عادل، "الى تصحيح رؤية الأطفال الى القراءة والكتاب، ودفعهم الى جعل هذا الفعل ضمن ممارستهم اليومية، كما يطمح الأستاذ عادل أن تتحول هذه المبادرة، تحت إشراف الوزارة الوصية، الى حصة قائمة الذات تعمم على الصعيد الوطني".