الثلاثاء ٢٥ حزيران (يونيو) ٢٠٢٤

إطلاق مهرجان لبنان المسرحي لمونودراما المرأة

أعلنت «جمعية تيرو للفنون» و«مسرح إسطنبولي» إقامة الدورة الرابعة من «مهرجان لبنان المسرحي الدّوليّ لمونودراما المرأة» في «المسرح الوطنيّ اللّبنانيّ المجاني» في مدينة طرابلس، من 28 ولغاية 30 حزيران/ يونيو بمشاركة عروض مسرحية من مصر والجزائر وتونس والإمارات ولبنان، وتحت شعار "تحية للمرأة المناضلة" وضمن فعاليات طرابلس عاصمة للثقافة العربية ، وتحتفي هذه الدورة من المهرجان بفريال كريم والممثلة منى كريم وختام اللحام، وتعرض مونودراما بيّة من تونس لجمعية المتوسط للفنون والسياحة الثقافية للكاتب والمخرج صابر هميسي وتمثيل حسناء غنام ، ومونودراما علب من الجزائر نص وأداء وإخراج خيرة بوعتو، والمتشردة من الجزائر لجمعية بودرقة للمسرح البيّض إخراج قاندي أحمد هشام وتمثيل طاهري فتيحة، وشيرلي فالانتاين من أكاديمية الشارقة للفنون الأدائية بالإمارات تمثيل واخراج الاء حماد، وحفل الزفاف من لبنان وفلسطين لطلاب محترف تيرو للفنون تمثيل علا صيداوي.

ويأتي المهرجان احتفاءً بتاء التأنيث ونون النسوة وإظهار قوتها في لغة الضاد مسرحياً وفنيا، حاملا التحية إلى المرأة ونضالها في مختلف الميادين، وأكد الممثّل والمخرج قاسم إسطنبولي مؤسّس المسرح الوطنيّ اللّبنانيّ: «أن استمرار المهرجانات وعروض الأفلام والورش التدريبية المجانية رغم كل الأزمات من حولنا، يشكل فرصة مهمة للتلاقي وفرصة للجمهور للتعرف على ثقافات مختلفة من العالم، كي يكون الفن حقا للجميع من أجل تحقيق المقاومة الثقافية" .

ويقام مهرجان لبنان المسرحي الدّوليّ لمونودراما المرأة سنويًّا للاحتفاء بالمرأة وعملها مسرحيًّا وفنيًّا ومن أجل المساواة والحريّة والعدالة الاجتماعيّة وتمكينها في المجتمع، وانطلقت الدّورة الأولى للمهرجان عام 2019 ووجّهت تحيّة الى الرّاحلة الممثّلة والمخرجة سهام ناصر وبمشاركة ثمانية عروض مسرحيّة من دول عربيّة وأجنبيّة. وأقيم ضمن المهرجان مؤتمر لبنان المسرحيّ الأوّل الذي طرح مسألة أزمة المسرح في لبنان وأهمّيّة كسر المركزيّة الثقافيّة ودور المسرح في الوعي والتّغيير والبحث في وضع المسرح فيما يخصّ الكتابة والإخراج والتّمثيل والعلاقة مع الجمهور ودور المراكز الثّقافيّة خارج العاصمة. كما وانطلقت الدّورة الثّانية عام 2021 وشملت قائمة التّكريم كلّاً من: رينيه ديك ووطفاء حمادي وفدوى هاشم، بمشاركة عروض مسرحيّة محليّة وعربيّة وأجنبيّة تنافست ضمن المسابقة الرسميّة على جوائز أفضل ممثّلة وأفضل نص وأفضل سينوغرافيا وأزياء وأفضل إخراج وأفضل عمل متكامل وجائزة لجنة التحكيم، وأقيمت الدورة الثالثة عام 2023 تحت شعار "المرأة قوة تغيير" بمشاركة عروض مسرحية من إسبانيا والبرتغال وتشيلي وتونس ورومانيا وجنوب أفريقيا ولبنان وكرمت الممثلة جوليا قصار.

وتهدف جمعية "تيرو للفنون" التي يقودها الشباب المتطوعون إلى إنشاء مساحات ثقافية حرة ومستقلة في لبنان، من خلال إعادة تأهيل سينما الحمرا وسينما ستارز في النبطية وسينما ريفولي في مدينة صور، والتي تحوّلت الى المسرح الوطني اللبناني كأول مسرح وسينما مجانية في لبنان، وسينما أمبير في طرابلس التي تحولت الى المسرح الوطني اللبناني، وتعمل حالياً على إعادة تأهيل سينما الكوليزيه في بيروت، وتنظيم الورش والتدريب الفني للأطفال والشباب، وإعادة فتح وتأهيل المساحات الثقافية وتنظيم المهرجانات والأنشطة والمعارض الفنية، وتقوم على برمجة العروض السينمائية الفنية والتعليمية للأطفال والشباب، وعلى نسج شبكات تبادلية مع مهرجانات دولية وفتح فرصة للمخرجين الشباب لعرض أفلامهم وتعريف الجمهور بتاريخ السينما والعروض المحلية والعالمية ودعم السينما البديلة والسينما المستقلة، وبرمجة عروض الأفلام للصم والمكفوفين وإقامة ورش فنية للأشخاص ذوي الاعاقة وبرامج لتمكين المرأة عبر الفنون ومن المهرجانات التي أسستها: مهرجان لبنان المسرحي الدولي، مهرجان شوف لبنان السينما الجوالة، مهرجان طرابلس المسرحي الدولي، مهرجان صور الموسيقي الدولي،مهرجان لبنان المسرحي الدولي للحكواتي، مهرجان صور الدولي للفنون التشكيلية، مهرجان أيام صور الثقافية، مهرجان لبنان المسرحي لمونودراما المرأة، ومهرجان لبنان المسرحي للرقص المعاصر، مهرجان تيرو الفني الدولي، مهرجان صور المسرحي الدولي.

https://www.youtube.com/watch?v=A0EZluPzM54


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

الأعلى