السبت ٢٧ تموز (يوليو) ٢٠١٣
بقلم بدعي محمد عبد الوهاب

السيسي يقتل نفسه بيده

الجيش والشرطة احتلالٌُ مُبتكر بنكهةٍ شرقيَّة .
ما يحدث الآن من مجازر وجرائم ترتكب في حق الشعب المصري بواسطة الجيش والشرطة
أحداثٌ يخجل من فعلها احتلالٌ أجنبي على أرض مصر .
وهي بمثابة تفويضٌ من الشعب إلى ( السيسي ) كما أراد أن يعطوه
ولكن لا لأن يقتل الشعب
بل ليقتل السيسي نفسه بيده .
 
أراد أن يصبح ناصرا جديدا
فتغافل الفرق
ـ بين الزعيم الذي هزم الإخوان ونصر الإسلام والعروبة
فضحِّى الشعبُ من أجله .
ـ وبين المأجور الذي يعجز عن هزيمة الإخوان
فسلَّ سيفه في وجه الإسلام
ليقتلُ شعبَ مصر من أجل طموحه وغروره
 
اللهم انصر الإسلام
وارفع البلاء عن مصر
وارحم أهلها

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى