الثلاثاء ٢٧ آب (أغسطس) ٢٠١٣
بقلم رينا ميني

ثلاثون عاماً ونيّف

ثلاثون عاماً مضوا ونيّف

مرّوا كظلٍّ هارب من زيف

بحلوٍ ومرٍّ بشتاءٍ وصيف

بجنون عقلٍ ويقين طيف

بضحكاتٍ حطّت رحالها كضيف

وغادرت كبدوٍ ارتحل إلى ريف

بدموعٍ تقطع الفرح كحدّ سيف

تدور كالنسور حول الجيف

غابوا لا أعرف إلى أين وكيف

هجروا عمري كالطيور ويا حيف


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى