السبت ١٦ تموز (يوليو) ٢٠٢٢
بقلم وفاء شهاب الدين

في مجموعة «بيومي» لأحمد صلاح هاشم

عن دار "أم الدنيا للدراسات والنشر" صدرت المجموعة القصصية الجديدة "بيومي" للكاتب أحمد صلاح هاشم، التي تتخذ من فكرة "التعدد" تقنية أساسية لها على كافة المستويات، العناوين واللغة والبناء الفني، فالمجموعة تحتوي على عشر قصص قصيرة، تراوحت عناوينها بين الطول والقِصر، بين الكلمة الواحدة مثل "بيومي" التي تحمل المجموعة اسمها، و"المغرب" و"لايك"، أو كلمتين مثل عناوين "سقط شيء" و"فراشة الشمس"، أو جمل كاملة مثل "رحلة الخمسين جنيها" و"ملحمة عنابة كما يراها الضاوي" و"فرحة مؤجلة قليلا" و"البنت التي وقفت في منتصف الطريق" وأخيرا "لباسا يواري سوآتكم"، ويُعد تعدد العناوين في المجموعة دلالة قوية، تُشير إلى تعدد الموضوعات والرؤى التي دارت حولها مضامين القصص، وهي تصور لقطاتها الخاصة لواقع الحياة الاجتماعية والوجدانية للشخصيات، واقع لا تتحدد معالمه وفق طبيعة الأماكن التي توزعت بين القرية والمدينة، ولا وفق الحالة الاجتماعية والاقتصادية للشخصيات التي تنوعتْ حالاتها، بل وفق الخلفيات الثقافية المتنوعة لكل شخصية، وفق كل المكونات التي ساهمتْ في أن تكون كل شخصية على ما هي عليه أثناء لحظة السرد لقصتها الآنية.

أما لغة المجموعة فرغم سلاستها وقدرتها على التدفق، والتجسيد، إلا أنها امتازت أيضا بمجموعة من التنويعات الفنية، لعل من أهمها استخدام الكاتب لبعض التركيبات التي توحي بالعامية رغم فصاحتها، مثل "شاط الهواء بقدم"، "على كلٍ حار ونار"، "بالصلاة على النبي ليس هناك ما يثير".

وبذات القدر من الفنية أتى التعدد في استخدام الأشكال الفنية المستخدمة في بناء قصص المجموعة، وتكمن أهمية البناء الفني في القصة كونه يشكل الطريقة، أو الحيلة، التي يسرد بها المؤلف حكايته، لذلك تبدو إمكانية تعدد أشكال البناء الفني في القصة بلا حدود، وهو ما تجسد واضحا في قصص المجموعة، حيث نجد البناء التراكمي، الذي يعتمد على تتابع الأحداث والمشاهد في مرور الزمن بشكل أفقي، وكذلك البناء المعتمد على المفارقة، أو الرسائل المتبادلة بين الشخصيات، أو تداخل الرواة، ومما يُحسب للكاتب أن ذلك التعدد إنما جاء استجابة لذلك التوافق السلس الذي حدث بين الشكل الفني المُستخدم، وبين طبيعة المضمون الذي يتم سرده في كل قصة.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى