الثلاثاء ١١ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٢٢
بقلم عادل القرين

لسان اليد

لقد أنعم الله علينا بمنظومته، متى ما استثمرناها أجلينا عن بصيرتنا كل شاهقة صوب البيان.

فقد أوجد الله فينا سمو الروح، ورجاحة العقل، وقوة الجسد، فهل أوجدنا هذه العطايا الربانية بالعمل الجاد؟

أم لم نزل نلون الأنهار ونقاسم الأطيار كل حينٍ؟

أجل، لقد طرقت في البداية أبواب الشموخ، فمتى نُعلق جرس السبق تجاه أنفسنا وطموحنا بالإنجاز الفعلي؟

ــ الكثير منا ــ مع الأسف ــ شغله الشاغل التثبيط، والنقد من وراء حجاب، والوصاية خلف جناب؛ وإذا تدبرت إنجازاته تجدها بين قُصاصات الورق الأصفر، أو على سفوح التعبئة، والظواهر الصوتية!

ــ الكثير منا ــ مع الأسف ــ كلما همست في أُحجية مسامعه بفكرةٍ، تبسمت الكبوة أمام خطواته، ورعشة قوله: "هذه في الحسبان، وخطتي المستقبلية كأنك تعلم بذلك"..

لتحوم الأيام في الرؤوس، ولم يتغير الحال بأدنى شيء!

ــ الكثير منا ــ مع الأسف ــ قد حزم أمتعة إبداعه، ووضعها فوق رأسه، وظل ينظر من الآخر توجيهه، أو التملق له بالنصيحة!

ــ الكثير منا ــ مع الأسف ــ شغله الشاغل مطالعة مُنجزاته المخطوطة بين نحيب الأدراج، وكلما سبقه الآخر بالعطاء والظهور، أثار غبار وريقاته القديمة بالتمني أو سرقة أفكاره!

ــ الكثير منا ــ مع الأسف ــ يُساوم على إبداعه إما بالتسويف، أو عدم الثقة بما كتب، أو انتظار أيادي التصفيق ساعة نجاحه، أو الخذلان وقت فشله!

من هنا قد وضعت إليك عناقيد العنب الخمسة، فلا تناهضها بالعجز، أو قلة الحيلة، وادعاء الحموضة فيها، أو عدم الاستطاعة من بعيد!

فكن أنت ولا تكن غيرك؛ بتحدي الذات، وجمع الشتات يا صاح.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى