قصائد قصيرة‎ حسام قبردي

(9)
 
أغرِسُ بينَ ضلوعَكِ روحي
أقطِفُ من عينيكِ الشوقَ
وأروي
قلبَكِ عِشقا
 
(10)
 
أضللتِ فؤادي
لمّا ولغَ الكاهِنُ في مشرِقِنا
عُذتُ بِرَبّي
لكنكِ..
ألقيتِ القلبَ..
وعُذتِ بِسَيِّدِ هذا الوادي
 
(12)
 
والحبُّ في
قلبيِ يقينٌ ..
لا يخونُ مشارقه
فلتغسلي عن شمسِنا
ليلاً تعفّنَ فوقها
ولتبسطي للعشقِ من
فرحِ السحابِ نمارِقه
فالأرضُ مرَّغَها الشياطينُ
التي استعلتْ
على طيني
 
فأذكتْ بالعداءِ
محارِقه
لم يبق غير سمائنا وطنٌ
فطيري
باسم رحمانٍ رحيم
 
غرقد مصر
كم صاح الغرقدُ
ذا الوالي خلفي فتعال..
لكنّ ..
القـــوم..
الصُـــمّ
نيـــــــــــــــــــــــــــــامٌ
في حضن الشيخ الدجال
غضِبوا أن قيل (مُحَمَّدُهُم)ـ
طاغوتٌ ألعنُ من صهيون
وتماري جمعُ الفرعون
 
حتي لو مزّق أُمتنا
حتي إن باع شريعتنا
أو سوّد أيام الشعبِ
أو أذَّنَ: حي علي الغربِ
البيتُ الأبيض قبلتُنا
قد أسلم إسمُ فخامتهِ
والإسمُ يجبّ الأفعال!!ـ
وتباهي القومُ بعورتهم
ـ(تكفيرُ الطاغوتِ ضلال)!!ـ
تباً يا كُهّان العصرِ
لبِسَ السلطانُ عمائمكم
ـ-في وحل المنبطحين- نعال