الأربعاء ٥ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٢٢
بقلم أحمد الخميسي

أفـــــنـــــدم

من الأول خالص يا أفندم؟من الأول؟ حاضر. تمام أفندم. محمود حمزة يا أفندم. بس معروف باسم بلية من وأنا صغير، لأني قصير شوية. من غير كثرة كلام؟ حاضر. لا مؤاخذة يا أفندم. عمري 27 سنة. نقاش أدهن حيطان وأبواب. والدي صعيدي على قد حاله وصل القاهرة واشتغل بواب عمارة فأعطوه حجرة صغيرة تحت السلم عشت فيها مع أمي ووالدي الله يرحمه. أنا على فكرة شبه والدي بس هو كان طويل شوية وصوته ثخين لما يتكلم. نعم؟ أخليني في الموضوع؟ أنا بأحكي من الأول خالص لأن سيادتك قلت لي من الأول. من بعد الأول بشوية؟ حاضر يا أفندم. لما مات والدي اشتغلت صبي مكوجي وعند حلاق وأيامها عمي قال لي تعالى أعلمك صنعة تنفعك..أنا آسف قوي..حاضر من غير حكاية عمي؟

فهمت يا أفندم. سبب معرفتي بالطلبة الثلاثة السياسيين إني بعد الشغل أروح أقعد في قهوة عنبر طول الليل. بس يا أفندم حكاية القهوة مهمة.. لأن الطلبة جاءوني هناك. أيوه يا أفندم. وقالوا لي أبيض لهم الشقة. وأنا والله يا أفندم لا أعرف سياسة ولا إنهم سياسين. لا يا أفندم لم تكن لي سابك (سابق) معرفة بهم، وأنا نقاش أرزقي من غير دكان، أي شغل أقبله. أيوه يا أفندم. الثلاثة حسين ومؤنس وفؤاد. الخدمة العسكرية؟ لا يا أفندم أنا رحت للكشف لما وصلني استدعاء للوطنية. وقفت في طابور طويل يا افندم كله لامؤاخذة فلاحين وصنايعية، وحضرة الضابط لمحني في آخر الطابور فأشار لي بيده: " تعال هنا". رحت له ووقفت قدامه فسألني: "أنت جاي تعمل إيه؟". قلت له: "استدعاء الخدمة الوطنية"، فشتمني يا أفندم وقال لي: "وطنية إيه يا ابن العرص وأنت أقصر من ماسورة البندقية؟! خذ ورقة الاعفاء آهي واختفي من قدامي إياك أشوفك هنا تاني". عندي اعفاء من الوطنية يا أفندم. من غير كثرة كلام؟ حاضر. فهمت. قلت لهم ماشي، أبيض الشقة. وكان في دماغي يا أفندم اني اطلع لي بقرشين، لأني كنت عاوز أتزوج بنت عمي، تخدم أمي لأن أمي ست كبيرة حركتها ضعيفة وتنسى تأخذ الدواء. كبيرة يا أفندم. من غير حكاية أمي؟ أختصر يعني؟ فهمت يا أفندم. أيوه. رحت لهم شقتهم في شارع عزمي الدور الثالث. لاء يا أفندم، هم كانوا يتكلموا مع بعض، لكن أنا في شغلي لم أكن أسمع، ولما كنت أستريح شوية وأشرب شاي معهم لم أكن أفهم بيقولوا إيه. كلامهم لا مؤاخذة يا أفندم غير كلامنا. بالضبط يا أفندم. كانوا يشتموا على طول بس أنا ما أعرفش الحكومة كانت ضمن الحاجات دي ولا لاء، لأن كل تفكيري كان في بنت عمي، أتزوجها وتخدم أمي لأنها ست كبيرة وضعيفة، لكن عمي رفض وقال لي أنا لا يمكن أزوجك بنتي، أنت واحد طول الليل في القهوة تضيع فلوسك على الطاولة والكوتشينة. لا يا أفندم والله ما كنت أعرف أنهم طلبة مظاهرات من الجامعة.. أنا في شغلي بس، وبسبب الشقة الشؤم قعدت عشرة أيام في قسم البوليس، ودلوقت بقى لي أكثر من سنة محبوس احتياطي ومازلت، لكن ليس لي سابك (سابق) معرفة بالطلبة، ولا توجد علاكة (علاقة) معهم. أيوه يا أفندم. كلام سيادتك صح. كان يأتيهم أصحابهم بالليل ويقعدوا يتكلموا مع بعض. شباب.

لاء يا أفندم لم يتكلموا معي. لكن مرة واحد منهم قال لي الحائط قدام التلفزيون لونه كريمي غامق يحتاج يبقى فاتح شوية. وسيادتك عارف أن صنعتنا تحب المفهومية والأسطى منا لازم يعرف يخلط الألوان كويس يعني الأحمر والأزرق يعطي بنفسجي بدرجاته.. متأسف يا أفندم. باختصار؟ حاضر. بس أرجوك يعني سيادتك لما بتزعق أنا بأتلخبط يا أفندم. حاضر. أختصر؟ بس أنا يا أفندم فوق من سنة ما شفت أمي، عاوز أطمن عليها لو عاوزة حاجة. الورقة؟ الورقة دي يا افندم؟ تمام أفندم. ايوه القلم قدامي. سيادتك تقول لي وأنا أكتب. تمام.

"أعترف أنا محمود حمزة الموقع أدناه، بطاقة شخصية رقم ٩٥٠٢٢١٦ المقيم بالمنزل رقم 4 عطفة الحمصاني بالسيدة زينب، بقيامي بكل الجرائم المنسوبة إلي من الاشتراك في المظاهرات والتعدي على الأملاك العامة والانضمام لجماعة ارهابية محظورة ونشر.. أشعات؟ كاذبة أيوه.. أيوه.. فهمت.. اشاعات.. فيها ألف يا أفندم.. اشاعات كاذبة. صح. امضاء محمود حمزة. كتبت يا أفندم كل ما قلته حضرتك. بس ممكن لو سمحت يا افندم طلب؟ لا مؤاخذة.. لما أنا أطلع من الحبس والناس يسألوني عن سبب حبسي أقول لهم أنا عملت إيه؟ إيه اللي أنا عملته يا أفندم؟!


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى