الأحد ٢٣ شباط (فبراير) ٢٠٢٠
صدور رواية

«اخناتون ونيفرتيتي الكنعانية» ل صبحي فحماوي


صدرت اليوم الرواية الحادية عشرة ل صبحي فحماوي بعنوان "اخناتون ونيفرتيتي الكنعانية"...عن الدار الأهلية للطباعة والنشر- بيروت- عمّان- وهي قصة حب شهيرة للأمير إخناتون، ابن الإمبراطور المصري أمنحتب الثالث، والأميرة الكنعانية إلهام- نيفرتيتي، ابنة رفائيل ملك مملكة مجدو، ولكنهما عند التقائهما وجهاً لوجه، على أبواب معركة مجدو الشهيرة، يتوصلان إلى عقد اتفاق يقول لها فيه: "نيفرتيتي... ستكونين الزوجة الملكية.. الملكة العظمى..ولن يكون حب كبير كحب كل منا للآخر.... وستبقين جميلة وسعيدة إلى الأبد "
تجري أحداث هذه الرواية بين طيبة عاصمة مصر الفرعونية، وممالك بلاد كنعان الممتدة من البحر الكنعاني إلى بابل، مروراً ب عجلون وعمون وموآب، وصولاً إلى صيدا وبيروت وجبيل، وأوغاريت.

وحسب فحماوي، فإن هذه الرواية المعززة بالخيال الجامح، لا تسرد التاريخ كما سجله الغرب الذي أحرق مكتبة الإسكندرية، كنز كنوز المعرفة واللغات الهيروغليفية الفرعونية، والكنعانية، والفارسية، والآرامية، والأشورية البابلية والإغريقية، بل تسرده كما فهمه صبحي فحماوي، حيث أن الرواية ليست كتاب تاريخ، بقدر ما هي تستلهم التاريخ لترسم قصتها وتقدم أفكارها، إذ يؤكد فحماوي أن الرواية تكتب نفسها، ولا يستطيع السارد أن يلوي ذراعها ليوجهها في اتجاه آخر.. ..ونقرأ في الصفحات الأولى:

"الإهداء....إلى عاشقَيّ معركة مجدو." لتكون معركة مجدو هي مواجهة عشق ومحبة، بينما يرسمها الغرب بكونها آخر معاقل الكنعانيين والعرب والمسلمين، ولكنها تتوقف لدى فحماوي بالتقاء جيوش المصريين الفراعنة بجيوش الكنعانيين في مملكة مجدو..لتتألق في ربوعها قصة حب بين أخناتون ونيفرتيتي فتكون من أشهر قصص الحب المذهلة في التاريخ..ولتتوج الأميرة إلهام الكنعانية باسم الملكة نيفرتيتي، بصفتها زوجة، ورفيقة درب وفكر وفن للملك الشاعر الفيلسوف اخناتون..

ومنذ البداية نرى أن عتبة الرواية تعتمد في تقنيتها على "منظار الزمن الصيني" المتطور لدرجة أنه يعطى السارد فرصة مشاهدة الصور وسماع أصوات الزمن الماضي، وذلك ببرمجة علمية لا يعرف تفاصيلها غير مخترعيه، بحيث ينقلك المنظار إلى الزمن السحيق، لتشاهد وتسمع الأحداث التي كانت تتم في أوقات محددة، في مناطق يختارها السارد، فتبدو وكأنك تشاهدها الآن على أرض الواقع.

ومن الرواية نقرأ؛ *عربات خيول تنطلق كالرماح، ترافق موكب الملكَ أمنحتب الثالث، يعلوها فريقٌ من النساء الفرحات المرحات، الساحرات الجمال..

*وفي جهة بعيدة أرى لبؤة تهاجم غزالا لافتراسه، بينما زوجها الأسد، يقف يناظر المعركة.

*ويجتمع خمسة أصدقاء من أغنياء ممالك فلسطين، في باحة القصر الذي يديره الوالي عبدي حيبا.. يبدو أنهم يدفعون له بالشاقل الفلسطيني الذهبي الذي يرضيه، فيستضيفهم ويسمح لهم بهذا الصخب، والخروج عن الأعراف والتقاليد كلها، في غياب مولاه الملك المصري.

*كان الأمير الفرعوني أمنحتب مندهشاً بجمال الأميرة الكنعانية إلهام، مما ذكّره بجمال إيزيس، التي قامت بإحياء زوجها المذبوح، الملك الإله أوزوريس، كما أنجبت وريثه حورس وقامت بحمايته.

*يدخل حاملو التابوت الكنعاني إلى ساحة الهيكل الكنعاني لمدينة مَجِدّو، المكان الأكثر قداسة في المملكة، فيضعونه أمام نصب ال.. الإله المتعالي في قدس الأقداس...
ولقصة الحب الملهبة للمشاعر هذه، ذروة، ثم هبوط مذهل، تأتي تفاصيله الدرامية في سياق الرواية.

وصدر لصبحي فحماوي حتى الآن أحدى عشرة رواية هي : 1-رواية(عذبة) (طبعة ثالثة)- 2-رواية (الحب في زمن العولمة) طبعة ثانية (ترجمت إلى الإسبانية).3-رواية (حرمتان ومحرم) طبعة ثانية4-رواية(قصة عشق كنعانية) 5-رواية(الإسكندرية 2050) طبعة ثانية-ترجمت إلى الإنجليزية- 6-رواية (الأرملة السوداء) طبعة ثانية 7-رواية(على باب الهوى) طبعة ثانية-الهيئة المصرية العامة للكتاب..8- رواية (سروال بلقيس) 9- رواية (صديقتي اليهودية) 10- رواية "قاع البلد" صدرت من حيفا عام 2018 11- رواية(اخناتون ونيفرتيتي الكنعانية) صدرت عن الأهلية للطباعة والنشر-بيروت.

* وله ثماني مجموعات قصصية هي: 1-(موسم الحصاد.) 2-(رجل غير قابل للتعقيد) 3*(صبايا في العشرينات) طبعة ثانية 4-( الرجل المومياء) مثّل الفنان ياسر العظمة بعض قصصها في لوحات(مرايا).5- (فلفل حار) 6- أقصوصات- بعنوان "مواقف" 7- أقصوصات بعنوان "كل شيء للبيع." 8- أقصوصات - بعنوان" قهقهات باكية"

* وله سبع مسرحيات ومشاهد مسرحية

* وهو عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر الثقافي السنوي في جامعة جرش، منذ عام 2009 وحتى الآن.

* وعقدت له جامعة شعيب الدكالي المغربية، المؤتمر الدولي الثالث للرواية العربية تحت مسمى؛ (دورة الروائي صبحي فماوي) وذلك في نيسان-2019 وأصدرت له كتابا نقديا 506 صفحات، بعنوان(الشكل والمضمون في روايات صبحي فحماوي) شارك فيه 40 دكتور ناقد بدراسات مطولة.

* وبعد ستة وثلاثين كتاباً له وعن أعماله، بين الرواية والقصة والأقصوصة والمسرحية والنقد، حاز على جائزة الطيب صالح" عام 2014- لمسرحية بعنوان:"حاتم الطائي المومياء"

* شارك في مؤتمر بعنوان (ملتقى الأدب الوجيز) الذي عقد في بيروت-حزيران 2019.

*وهو عضو رابطة الكتاب الأردنيين، ونقابة اتحاد كتاب مصر، وعضو نادي القصة المصري، وعضو المنتدى العربي، ورئيس سابق للثقافة والفنون في منتدى الرواد الكبار...*ومؤسس"مجلة الرواية"ورئيس تحرير صحيفة (أخبار الرواية) وموقع (صبحي فحماوي) على الفيسبوك. * ومخرج سابق لمجلة (الموقف الأدبي) السورية، وكاتب مقال في عدد من أشهر الصحف والمجلات الأدبية العربية والأردنية. وكان يُعدّ ويقدّم برنامج تلفازي ثقافي أسبوعي بعنوان (قناديل)على قناة برايم الفضائية لمدة سنتين.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى