الاثنين ١١ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠١٩
تواصل فعاليات

الدورة السادسة لمهرجان هوارة الدولي للمسرح

صوفي موستا


تتواصل اليوم فعاليات الدورة السادسة لمهرجان هوارة الدولي للمسرح باولاد تايمة ، والتي اختار لها المنظمون شعار "الفنون الجميلة.. سلام وجمال"، لجعل الفن المسرحي وسيلة إبداعية لترسيخ قيم المحبة والتعايش والتسامح بين.

وتستمر فعاليات هذه التظاهرة الدولية التي ينظمها منتدى أنفاس للثقافة والفن، احتفاء بالذكرى 44 لعيد المسيرة الخضراء منذ السابع من الشهر الجاري، وحتى العاشر منه، بعرض مزيد من العروض المدرجه ضمن المسابقة الرسمية، التي يحكمها الدكتور سالم كويندي.
واستهلت العروض الدولية بعرض، مسرحية "تيك تاك بوم " لفرقة المسرح الجهوي قسنطينة من لجزائر، فضلا عن تنظيم ماستر كلاس مع الفنان علي ديده من موريتانيا حول موضوع "المسرح الموريتاني الواقع والتحديات"، وعرض مسرحية "كاموفلاج" لفرقة الفوانيس من ورزازات.

ويشارك في المهرجان، أيضا، مسرحيات، "الرهوط’’ لفرقة مسرح البيضاء، و’’فاتي أريان ’’ لفرقة الشعاع للمسرح من تارودانت، وهما عرضين شرفيين، ’’عزة ومعزوزة وأمال" لفرقة منتدى أنفاس للثقافة والفن الخاصة بالأطفال، إضافة الى مسرحية ’’سأبحر’’ لفرقة مسرح البيادر من البحرين، و"دزاكرمانتي لوتشيدي.. لوتشيديزم" من ايطاليا، ثم "لورا سدي اونا فلامينكا"، وهو عرض شرفي راقص من اسبانيا.

كما تعرف الدورة التي كرمت الدكتور عبد الكريم برشيد والفنان جواد السايح في الافتتاح، بمشاركة وفود من أوروبا وآسيا وأمريكا وإفريقيا، تنظيم ورشات يؤطرها خبراء أجانب خاصة من الولايات المتجدة الامريكية، مع تنظيم ندوة رئيسية بعنوان ’’الجمال والسلام: دور الفنون الجميلة في تحقيق الأمن الروحي للإنسان، وتوقيع اصدارات وغيرها.

وتسعى هذه الدورة، التي تقام بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وجماعة أولاد تايمة ووزارة الثقافة والشباب والرياضة، وبمساهمة من مؤسسة الزاوية للتنمية والتعاون، ومركز سوس ماسة للتنمية الثقافية، ومجموعة " تورينو كروب، الى نشر الثقافة المسرحية، وجعلها مساهما في التنمية والحوار الفني المغربي الدولي.

صوفي موستا

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى