الاثنين ٢١ كانون الثاني (يناير) ٢٠١٣
بقلم ياسر الششتاوي

الموت في بلادي

الموت في بلادي
يفعل ما يريده
ولا يُحاسب
وحكومتنا تسانده
قطاراتٌ مرتعشة ٌ
مسنّة ٌ
نُقذف فيها
مثلما علب السردين
والمسؤولون يأكلون
ويشربون
يضحكون
ويجازون براتبٍ ضخمٍ
والأمهات تقطّعتْ قلوبهم
بسكين المصيبة
والصبر من أين يشترون ؟
قل أيها الصبر
فالفقراء في بلادي يموتون
جوعاً
وحرقاً
وغرقاً
وتحت الأنقاض تلقاهم
على رفاتهم يكتبون
متى يا بلادي
ترحل عنك الكوارث
***
هذا قطار الموت
يأكل أجسادنا
قطعة ً
قطعة ً
رغماً عنه
يا أيها القطار
ماذا جرى ؟؟
قل لنا
قال القطار :
لا وقت عندي للكلام
إنني أبكي
أبكي على الجرحى
والشهداء
وأخاف أن أبكي غداً
على موت الوطن
في قطار
بدون مكابح
يا أيها الإهمال
قل لنا
ماذا جرى ؟؟
أشاح بوجهه
لم أفعل شيئاً
السبب غيري
السبب غيري
أنا طوال عمري منضبط جداً !!
يا أيتها الحكومة
ماذا جرى
الحكومة تعلن
سندفع خمسين ألفاً
عن كل رأس
ماتت
وعشرة عمن قد جرح
والبقاء لله
ماذا سنفعل
أمام القضاء والقدر ؟؟
شكراً لك
أيتها الحكومة
كم أتمنى أن أموت
حتى أنال الخمسين ألفاً
وأشتري
قبراً فاخراً
يليق بموتي
في قطارنا الوطني
وأضع الباقي
في البنك الأهلي للموتى
لتمتْ
أيها الشعب جميعاً
تحت عجلات القطار
كي تنال الخمسين
فالموت في بلادي
أصبح له ثمناً
ما أبخس الثمن
الموت في بلادي
سيأتي كل يوم ٍ
كي يأخذ
مايريده ... وزيادة
لكنه لن يفرم
غير الفقراء
كي يصيروا كفتة الوطن
سيترك السادة الكبار
والوزراء
من يجازون براتب ضخم
ومن لا ينسون
أن يقوموا
باجتماعات وهميةٍ
تشبههم
ثم يضحكون
أو يبكون
إذا تتطلب الأمر
حفنة نفاق ٍ
أيها الموت
لك الحق
أن تأتي كل يومٍ
تأخذ ما تريده
وزيادة
ما دام هؤلاء
يقودون القطار

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى