الأربعاء ٢٤ حزيران (يونيو) ٢٠٢٠
بقلم محمد جمال صقر

فَصْلٌ وَغَايَاتٌ


فِي مَحَبَّةِ أُسْتَاذِنَا الدُّكْتُورِ أَحْمَدْ كِشْكْ

أُولَى
وَأَتَيْتَ
فَانْفَرَجَتْ أَسَارِيرُ الْكَلَامِ الْمُسْتَقِيمِ
اسْتَفْتَحَتْ لُغَةُ النُّحَاةِ عَلَى حَدِيثِ الشِّعْرِ وَالشُّعَرَاءْ
................ ................ ................ غَايَةٌ

ثَانِيَةٌ
وَأَتَيْتَ
تُوِّجَتِ الْقَوَافِي
تَوَّجَتْهَا تَفْعِلَاتُ الْبَيْتِ
فَاخْتَالَتْ بِقِيمَتِهَا عَلَى وَقْعِ الْعَرُوضِ
وَسَفَّهَتْ بِبَقِيَّةِ الْأَجْزَاءْ
................ ................ ................ غَايَةٌ

ثَالِثَةٌ
وَأَتَيْتَ
فَاسْتَعْلَى الصُّوَيْتُ
وَصَارَ صَوْتًا
صَارَ أُغْنِيَةَ الْكَلَامِ الْمُسْتَمِيلَةَ
فَاسْتَمَالَ دَلَالَةَ التَّرْكِيبِ
تَيَّمَهَا بِمَظْهَرِهِ الْمُنَغَّمِ
طَلَّقَتْ بَيْتَ الْكَلَامِ الْغَثِّ
أَبْغَضَتِ التَّرَاكِيبَ الْمُعَادَةَ
عَاشَرَتْ بَيْتَ الْغِنَاءْ

................ ................ ................ غَايَةٌ

رَابِعَةٌ
وَأَتَيْتَ
فَاسْتَحْيَا الْعَرُوضِيُّونَ
عَادُوا يَسْتَقُونَ الشَّهْدَ مِنْ بَحْرِ الْخَلِيلِ الضَّخْمِ
فَاعْتَرَفُوا بِذَنْبِهِمُ
فَسُحْقًا لِلْغَبَاءْ
................ ................ ................ غَايَةٌ

خَامِسَةٌ
وَأَتَيْتَ
فَاصْطَلَحَتْ حُرُوفُ الضَّادِ وَالظَّاءِ الْمُفَخَّمَةُ الْعَلِيَّةُ
بَعْدَمَا جَارَتْ عَلَيْهَا لَجْلَجَاتُ الْعِيِّ
فِي زَمَنِ الْفَهَاهَةِ وَالْفَدَامَةِ
فَاسْتَنَرْتَ الْكَعْبَةَ الْعُظْمَى
وَحَدَّدتَّ الْحُدودَ بِتُحْفَةِ الدَّانِي
فَأَدْنَيْتَ الْفَصَاحَةَ
هَذِهِ الشَّمَّاءْ
................ ................ ................ غَايَةٌ

سَادِسَةٌ
وَأَتَيْتَ
فَاتَّضَحَ الْغُمُوضُ
اسْتَعْلَنَتْ لُغَةُ الْعَرُوضِ
وَأَعْلَنَتْ
لَوْ لَمْ أُؤَمِّلْ فِي الْمُدَوِّرِ حِكْمَةً لَهَجَرْتُهُ
وَوَأَدتُّ نَفْسِي بَيْنَ طَيِّ النَّثْرِ
وَلْتَذْهَبْ بُحُورُ الشِّعْرِ دُونِي حَيْثُمَا شَاءَتْ
فَقَدْ بَرِحَ الْخَفَاءْ
................ ................ ................ غَايَةٌ

سَابِعَةٌ
فَأَتَيْتُ سَاحَتَكَ الْفَسِيحَةَ
فِي يَدِي قَلَمٌ بِلَا حِبْرٍ
لِسَانٌ كَالطَّرِيقِ الْوَعْرِ
فَهْمٌ لَيْسَ تَكْفِيهِ الْإِشَارَةُ
فَاحْتَمَلْتَ الْعِبْءَ
لَمْ تَعْبَأْ بِأَنَّ النَّحْتَ فِي صَخْرٍ كَرَقْمِ الْمَاءْ
................ ................ ................ غَايَةٌ


مشاركة منتدى

  • عندما كنت تذهب الى بلدة والديك لقضاء العطلة الصيفية بمعية اجدادك واعمامك كنت تجد جدك لأبوك متكأ على عنقريبه مستقبلا القبلة وامامه فروته المبرقعة من وبر الخروف الابرق كنت تكظم غيظك وتحيه على عجل لكي تغادر عن هذا الدار الاغبر كان منظر بيت الشعر والكشاشات يثير امتعاضك وتتساءل ‏لماذا جدي يعشق التخلف لهذا الحد لديهم صالون واسع بمجالس عربية وافرنجية ومفاريش انيقة ومريحة و...فيقول لك الشاعر نيابة عن جدك:
    لبيت تخفق الارواح فيه
    احب الي من قصر منيف
    ويقول اخر نيابة عن عمك الذي يلازم جدك :
    الحسن يظهر في شيئين رونقه
    بيت من الشَّعرْ او بيت من الشَّعَر..
    اكتب القصص القصيرة واقعية وخيالية اتمنى ان اجد سانحة بمجلتكم العامرة .

  • عندما كنت تذهب الى بلدة والديك لقضاء العطلة الصيفية بمعية اجدادك واعمامك كنت تجد جدك لأبوك متكأ على عنقريبه مستقبلا القبلة وامامه فروته المبرقعة من وبر الخروف الابرق كنت تكظم غيظك وتحيه على عجل لكي تغادر عن هذا الدار الاغبر كان منظر بيت الشعر والكشاشات يثير امتعاضك وتتساءل
    ‏لماذا جدي يعشق التخلف لهذا الحد لديهم صالون واسع بمجالس عربية وافرنجية ومفاريش انيقة ومريحة و...فيقول لك الشاعر نيابة عن جدك:
    لبيت تخفق الارواح فيه
    احب الي من قصر منيف
    ويقول اخر نيابة عن عمك الذي يلازم جدك :
    الحسن يظهر في شيئين رونقه
    بيت من الشَّعرْ او بيت من الشَّعَر

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى