الأحد ٦ شباط (فبراير) ٢٠٢٢
بقلم سلطان قدورة

قاتلة َ القلوب ..

رحماكِ ..
قاتلة القلوبِ تمَهلي
وكفاكِ صداً
للحبيب الأولِ
كم ذاب قلبي
في هواكِ حبيبتي
وأراكِ عني
عنوة لم تسألي
أمضي ورائكِ
مثلَ شلوٍ ضامىءٍ
والنارُ تأكلُ
في الفؤادِ تعللي


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى