الأحد ٧ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٢١

كشعر شويْعر

مصطفى معروفي

أقرضُ التفعيلِيَّ بـــلْ و المُقَـفّى
حيث أقماري فيهما ليس تخفـى
أبداً ليس الشعــــــر يُكْتَبُ نثــــــراً
إنما النثْرٌ من حمى الشعْرِِ يُنْـفى

قالت: رصاصك ،يا له من طائش
يمضي سريعا مثل سهــمٍ رائـــشِ
ذبح البــراءة و ارتــــوى من دمِّــها
فأجابها:لا تعجـــــبــــــي، أنا داعشِي

و مقهىً أدمن الفـــوضى زيادةْ
كشعــــرِ شويعرٍ زعـــم الريــادةْ
يقول بأنه قـــــــد صـــاد شعــــرا
و لكن - لو رأى- لا شيءَ صادهْ

مصطفى معروفي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى