الخميس ٧ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠١٩

تقرير عن ندوة الحديث


إضاءات على أدب الأطفال"

أقامت دار"الحديث للإعلام والنشر"أمسية ثقافية تحت رعاية رئيس مجلس عسفيا السيد بهيج منصور، وذلك مساء الجمعة 1-1-2019 في قاعة المركز الجماهيري، لتوقيع الكتاب الهام تأليف الشيخ الدكتور حسام خليل منصور"إضاءات على أدب الأطفال"الذي صدر عن دار"الحديث للإعلام والنشر"، بحلة قشيبة وطباعة أنيقة مهنية.

حضر الأمسية نخبة راقية من الأدباء الشعراء الأكاديميين والإعلاميين يضيق المجال عن ذكر أسمائهم ولكن القاعة زينت بحضورهم الراقي.

افتتح الأمسية مدير دار"الحديث للإعلام والنشر"فهيم أبو ركن الذي رحب بالحضور وشكر رئيس المجلس السيد بهيج منصور على دعمه للحركة الثقافية، وشكر الحضور وتحدث عن أهمية أدب الأطفال قائلا:

"يعاني أدب الأطفال في بلادنا من فوضى معينة، حيث نجد الكتب رفيعة المستوى ونجد الكتب الهابطة، وأصبح أدب الأطفال سوقا للتجارة، وبحاجة ماسة لمن يلقي بعض الأضواء على هذا الجانر الأدبي الهام، إذ أن الكتابة للأطفال من أصعب وأهم أنواع الكتابة.

لذلك تأتي هذه الدراسة التي استثمر فيها الكاتب الشيخ الدكتور حسام منصور مجهودا من الدراسة والبحث والتمحيص والتحليل على مدى سنوات طوال، ليخرج بهذا الكتاب الجاد الهام والهادف حول أدب الأطفال.. مستشهدا بعشرات المصادر واضعا ما لا يقل عن 380 إشارة تنويه.

ونجاح كهذا لا يأتي صدفة أو عبثا بل هو ثمرة لتربية سليمة صحيحة حظي بها المحتفى به في بيت والدته ووالده المدير السابق الأستاذ الشيخ خليل منصور فتحية لهم جميعا".

ثم دعا رئيس المجلس أبا ايمن بهيج منصور الذي أشاد في كلمته بنشاط دار الحديث الثقافي الهام، ثم تطرق إلى كتاب الشيخ الدكتور حسام، فأثنى على مستوى الكتاب وعلى صفات الكاتب التي تتميز بالاجتهاد والمثابرة، وكم هو مهم تسليط الضوء على أدب الأطفال، وشكر الحضور الكبير في هذه الأمسية متمنيا مواصلة مسيرة الثقافة والإبداع الأدبي.

ثم تحدث المحامي الدكتور أمل كمال ممثلا عن جمعية"ثقافة السلام – السلام عليكم)"فأشار إلى أهمية التعليم في الصغر وليس تعليم المعلومات فقط إنما تعليم الأخلاق والمبادئ لنواجه المستقبل بجيل راسخ الثقافة، خاصة في مواجهة العنف المستشري في مجتمعاتنا.

ثم تحدث الكاتب الشاعر فاضل علي الذي قدم مداخلة رائعة مطعَّمة في البداية بفقرات من قصائده الرائعة والتي حازت على اعجاب الجمهور وتصفيقه، ثم انتقل ليشرح أهمية الكتاب، وتطرق إلى أهميته وأهمية اقتنائه من قبل الجمهور لما فيه من فائدة للأهالي عامة، كما تطرق إلى الأسلوب الأكاديمي الجاد والنظريات التي وظفها الكاتب في صياغة أفكاره وطروحاته الهامة.

ثم ابن صف المحتفى به مهندس الصوت الشاعر نصر علو قدم كلمة مؤثرة أيضا لاقت استحسان الجمهور.

ثم تحدثت الطالبتان نور أسامة بط وياسمين شكيب أبو ركن بكلمات مليئة بالحب والتقدير.

ثم مسك الختام كانت كلمة المحتفى به الشيخ الدكتور حسام منصور الذي شكر كل من ساهم في إنجاح هذه الندوة وحضرها، وتحدث عن كتابه وشرح نهجه في الكتاب وأهمية هذا النوع من الكتابة، كما تطرق لنظريته حول مصطلح أدب الأطفال والأدب للأطفال، واستذكر المرحوم البروفيسور قيس فرو. كما شكر جميع أفراد أسرته أمه بدعائها واهتمامها ووالده المدير السابق الشيخ خليل منصور على دعمه وإرشاده وتوجيهه في كل خطوة في مسيرة حياته الأكاديمية والوقوف إلى جانبه في كل الظروف.

عريف الأمسية وصاحب دار الحديث الشاعر فهيم أبو ركن شكر مرة أخرى المجلس المحلي ورئيسه السيد بهيج منصور على الدعم، وشكر المشاركين الكاتب فاضل علي والمحامي المتألق الدكتور أمل كمال، ومهندس الصوت نصر علو والأخ حسن دبور وطاقم المركز الجماهيري على التعاون وانجاح الأمسية والجمهور الكريم والكبير على حسن الإصغاء حتى اللحظة الأخيرة من الندوة وكأنهم يريدون المزيد.

تخلل الأمسية معرض لمنشورات دار"الحديث للإعلام والنشر".

وفي النهاية دعا مدير دار الحديث فهيم أبو ركن رئيس المجلس السيد بهيج ليقدم للمحتفى به شهادة تقدير.

(يمكنكم الاستماع إلى فقرات من الأمسية ومشاهدة كل الصور في موقع"منكم"www.mincom.co.il)


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى