الثلاثاء ٣ نيسان (أبريل) ٢٠١٢
بقلم نوار الجيلاني

الطريق إلى دمشق

اجتزء قنديلا من عينيك
يضيء طريقا آخر لدمشق
يرسم على كتفي أجنحة جبريل
يعيد تشكيلي
يعبث في فرضية الموت بي
وفي كل طقوسي
 
2
 
هناك في باحات الليل
... تصوغين من الياسمين قمرا آخر
تدهنين وجهي بالمستحيل
ينهض قلبي كثديك المعطر برائحتي
ألتف حول عينيك
أداعب أصابع يديك سرا
أزيح عنك ماتبقى من الشرشف الأبيض
ليعلن جسدك ولادة نهار جديد
تحت ياسمينه جهاتي الأربعة
حرية .. حرية .. حرية .. حرية

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى