الخميس ٢٠ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٢٢
ملتقى رواد المكتبة يقيم
بقلم إسراء عبوشي

حفل تكريم الفائزين بمسابقة القصة القصيرة 2022

أعضاء ملتقى رواد المكتبة شمعتهم الثالثة في مكتبة بلدية جنين العامة في حفل بهيج كرموا خلاله الفائزين الستة بمسابقة القصة القصيرة التي نظمها الملتقى. وقد أدارت عرافة الحفل بجدارة الأديبة الشابة حنين أمين، التي قدمت المتحدثين، واسماء الفائزين بطريقة أدبية نالت الثناء من الحاضرين.

الأستاذ كمال سمور مدير مكتبة جنين العامة كان أول المتحدثين، رحب بالحضور، واثنى على مبادرة ملتقى رواد المكتبة على دورهم الإيجابي في تنشيط الحركة الثقافية في جنين من خلال مكتبة البلدية العامة.
وفي كلمة الملتقى شكرت الأديبة إسراء عبوشي مؤسسة ومديرة الملتقى لجنة تحكيم المسابقة وهم د. محمد كميل،

أ. عائدة ابو فرحة،أ. عمر عبد. الرحمن. ونوهت إلى الصعوبات التي تخطاها الملتقى للوصول إلى هذا النجاح والتحديات والطموحات التي تحفزنا للاستمرار . نبتدأ عامنا الثالث بهذا الحفل مع الاقلام الشابة وتكريم الفائزين، مقدمة التبريك للفائزين، داعية إياهم إلى مزيد من الجهود.

فيما تحدث الكاتب مفيد جلغوم عن النظرة المستقبلية للملتقى ورغبة أعضائه بتحويله من مبادرة إلى مؤسسة ثقافية وذلك بسبب النجاحات المتواصلة للملتقى على مدى العامين الماضيين، واضاف أن أنشطة الملتقى ستستمر من خلال اشهارات الكتب، وحلقات نقاشها ، والتشبيك مع كتاب الداخل الفلسطيني من اجل ثقافة فلسطينية تجمع الكل الوطني.

كما تحدث د. عودة عمارنة المستشار الثقافي للسفارة الفلسطينية في ايطاليا مثمنا العمل الثقافي في جنين، ومعرفا بترجماته للأعمال الأدبية الفلسطينية إلى اللغة الايطالية.

وفي كلمة لجنة التحكيم تحدثت الشاعرة عائدة ابو فرحة موضحة اسلوب القصة القصيرة، واثنت على المتسابقين، وقدمت التبريك للفائزين منهم. وعبر الهاتف تحدث الناقد عمر عبد الرحمن من على سرير الشفاء وهو أحد أعضاء لجنة التحكيم وأثنى على عمل الملتقى خلال العامين الماضين، مشيرا على أهمية مثل هذه المسابقات التي ترعى ابداعات الشباب وتنميها.

أما كلمة المتسابقين فالقاها الكاتب كامل محمد كامل، وتحدث فيها عن قصته "عفن "، فيما القى راسم خطاطبه قصيدة "فرعون عاد ليحكمنا".

وفي مداخلة للاديب عبد السلام عابد مدير مكتب الثقافة السابق في محافظة طوباس قدم الشكر على حسن تنظيم هذا الحفل، داعيا إلى المزيد من الأنشطة الثقافية لما فيها من دافعية لدى الشباب ، وقدم بعض النصائح لتطوير كتاباتهم.

وفي ختام الحفل تم تكريم لجنة الحكم، والفائزين بدروع تذكارية مقدمة من مغترب داعم للثقافة الفلسطينية طلب عدم ذكر اسمه. والفائزون الستة هم:

راسم خطاطبة | نابلس، أنين
كامل محمد كامل ياسين| نابلس، عفن.
ستائر الضباب ... إيمان زهدي أبو نعمة | غزة
_ندى جوابرة | جنين،تضحية.
وجدان شتيوي| نابلس، الدم الحرام.
 سعاد شواهنة | جنين، ليل.
شكرا للإعلاميبن على الاهتمام بتغطية الحفل


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى