الاثنين ٤ أيار (مايو) ٢٠٢٠

حُمَّىٰ

أشرف القط


يا حبيبي
إنَّ للأشواقِ
حُمَّىٰ
تعصرُ القلبَ الذي
خلَّفتهُ ومضيتَ
ظُلما
لا تنامُ بهِ الهمومُ
ولا استطاعَ
بهنَّ نوما
إنْ أضاءَ الهمُّ
نارًا
صارَ فوق النارِ
فحما
كمْ يحاولُ أنْ يموتَ
ليستقيلَ
ويستجمَّا
حين مرَّ الموتُ
مرَّ الموتُ قزمًا
لا يشاءُ فيستطيعُ
ومن تخيَّلَ
أنْ يصيرَ الموتُ
قزما
يا حبيبي لا أموتُ
ولا أطيقُ العيشَ
يوما
كيف أكسرُ
للمسافةِ بيننا
نابًا وسُمَّا
كي أذوقَ علىٰ يديكَ
من اللظىٰ
بردًا وسِلْما

أشرف القط

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى