الاثنين ١ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠١٠
بقلم جمال محمد إبراهيم

عُطَيْل مُحاصَرا

أيّ طيـــْـفٍ رأيتُــهُ فــــي سُبـاتـِي
والليـَـالي سـَــوَادُها مِـن عِــــــداتـي؟
رَقَصَ الـوَرْدُ في الـدُّجــَى لِـغِنـــــاءٍ
وَتَـرُ الحُــزنِ صَـاغَـهُ مِـنْ لهَـــاتـي
كأْسُ صَهْبـائِكِ السَّــخيِّ دَعَــانـي،
هل أُلاقـِي الأمَـانَ فــي رَشَفــــَاتـي؟
هَـا أنـَـا مُــدنـَـفٌ وإنـِّـــي غَــريـْـقٌ
كُــلَّ لُجــَـةٍ أراهَا تَحُــدّ هَا ظُلُمَـاتـي
غَابــةٌ يَسْـــألُ الغريبُ شيـَاطينَــها:
أيُّ سَـرْوةٍ حَــوَتْكِ مِــنْ سَـــرَوَاتي
فاحْـذرِ الصّخرَ يَـا عُطيْلَ ، حَــذارِي
هُــــوّة الجُــبِّ تنتظِــــرْكَ لتــــاتي
مَا لي فـي مَـوَائدِ اللـؤْمِ مِـنْ نَصيْبٍ
حَظِـيَ فيـْهَـــا بَقيـّــةٌ مِـنْ فُتــَـاتِ

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى